الأخبار العاجلة

أجويرو بطل استفاقة مانشستر سيتي ويكرر إنجاز 2015

في الدوري الإنجليزي
لندن ـ وكالات:

استعاد المتصدّر مانشستر سيتي عافيته، بعد الخسارة في المباراة الأخيرة أمام ليفربول 3-4، ليتغلّب على ضيفه نيوكاسل يونايتد 3-1 مساء أول أمس، بفضل ثلاثية من نجمه الأرجنتيني سيرجيو أجويرو، ضمن الجولة 24 من الدوري الإنجليزي.
وارتفع رصيد مانشستر سيتي بهذا الفوز إلى 65 نقطة، متقدّما على أقرب مطارديه مانشستر يونايتد بفارق 12 نقطة، أما نيوكاسل، فتوقّف رصيده عند 23 نقطة في المركز الخامس عشر.
وأحرز أجويرو أهداف سيتي في الدقائق 34 و63 من ركلة جزاء و83، فيما سجّل جاكوب ميرفي هدف نيوكاسل الوحيد في الدقيقة 67.
وذكرت شبكة «أوبتا» للإحصائيات أن أجويرو سجل أول هاتريك مثالي (بالقدم اليمنى وبالقدم اليسرى وبالرأس) في البريمييرليج منذ تشرين أول 2015، عندما كرر الأمر نفسه أمام نيوكاسل أيضًا.
وانتهت مباراة 2015 بفوز مانشستر سيتي بنتيجة (6-1)، وسجل حينها الأرجنتيني 5 أهداف، وأحرز البلجيكي كيفن دي بروين الهدف السادس.
وأشارت الشبكة إلى أن مانشستر سيتي حقق الفوز الثامن عشر على نيوكاسل في آخر 21 مباراة بين الفريقين في البريمييرليج، حيث فاز الفريق في 18 مباراة وتعادل في 3 مباريات.
كما، حقق مانشستر يونايتد فوزا صعبا على حساب مضيفه بيرنلي بهدف نظيف، على ملعب «تيرف مور» في الجولة 24 للدوري الإنجليزي.
سجل الهدف الوحيد اللاعب أنطوني مارسيال في الدقيقة 54، بعد مباراة عصيبة وحافلة بالندية والإثارة، ليرفع مانشستر يونايتد رصيده إلى 53 نقطة محتلا المركز الثاني، ويتجمد بيرنلي عند 34 نقطة في المركز الثامن.
وذكرت شبكة «أوبتا» أن دي خيا حافظ على نظافة شباكه في 14 مباراة، أكثر من أي حارس مرمى آخر في الدوريات الأوروبية الخمسة الكبرى.
من جانب اخر، أجهش سولمون روندون مهاجم فريق ويست بروميتش ألبيون، بالبكاء، بعد تسببه في إصابة خطيرة للاعب نادي إيفرتون جيمس مكارثي في المباراة التي جمعت الفريقين أول أمس بالبريمييرليج، وانتهت بالتعادل (1-1).
وجاءت الإصابة عندما حاول روندون تسديد كرة على مرمى إيفرتون تدخل فيها مكارثي، ووضع قدمه، مما تسبب في إصابة بليغة للاعب التوفيز.
وبعد أن رأى روندون الإصابة الخطيرة لمكارثي، أجهش بالبكاء على أرض ملعب المباراة، وحاول الجميع تهدئة اللاعب بسبب حالة البكاء الهستيرية التي دخل فيها. وتوقفت المباراة حوالي 10 دقائق حيث تدخل الأطباء لمعالجة لاعب إيفرتون بشكل أولي، مع دعمه بالأكسجين من أجل مساعدته على التنفس بعد الإصابة الخطيرة التي تعرض لها.
من جانب اخر، أعلن نادي واتفورد الإنجليزي، أمس، في بيان رسمي إقالة مدربه البرتغالي ماركو سيلفا المدير الفني للفريق.
وقال واتفورد في بيان رسمي: «إقالة ماركو سيلفا قرار صعب، ولكن حاولنا تأمين مسيرة الفريق، خاصة مع تراجع النتائج، وتأثر واتفورد بمحاولات أندية أخرى للتعاقد مع سيلفا، لذا الانفصال كان لابد منه».
وأشارت تقارير صحفية إلى أن تفاوض إيفرتون مع ماركو سيلفا بعد إقالة مدربه رونالد كومان، أثر على تفكير المدرب البرتغالي، حيث حقق إيفرتون انتصارين فقط في آخر 12 مباراة.
وأضاف البيان: «ما فعله أندية أخرى غير مبرر، ووضع مستقبل واتفورد في خطر على المدى البعيد، سنحاول التعاقد مع مدير فني جديد في أسرع فرصة ممكنة، بعدما رأت الإدارة أن الحاجة ملحة للغاية لإجراء تغيير في القيادة الفنية للفريق».
ويحتل واتفورد المركز العاشر بجدول البريمير ليج برصيد 26 نقطة، وتلقى أمس خسارة أمام ليستر سيتي بهدفين دون رد.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة