الأخبار العاجلة

طاقم تحكيم اوزبكي يقود لقاء الأولمبي وماليزيا.. الأربعاء

قناة بين سبورت تنقل النهائيات حصريا
الصين ـ ضياء حسين

بهمة واندفاع عاليين وفي اجواء باردة وممطرة يواصل منتخبنا الاولمبي لكرة القدم تدريباته اليومية في مدينة تشانغ شو حيث منافسات المجموعة الثالثة لنهائيات اسيا التي تنطلق يوم غد الثلاثاء ، وشهد تدريب الامس مشاركة جميع اللاعبين في التدريب الذي جرى في ملعب مختلف عن الملعب الذي اجرى فيه الفريق تدريباته خلال اليومين الماضيين ، وتركزت التدريبات على اجراء الاحماء وبعض تدريبات اللياقة البدنية من خلال عدد من المحطات باشراف مدرب اللياقة البدنية غونزالو قبل تقسيم الفريق الى مجموعتين حاول من خلالها المدرب عبد الغني شهد تعويد اللاعبين على اللعب في اجواء ممطرة وصعوبة توقع الكرة بعد ارتطامها في الارض وتامين الجانب الدفاعي بشكل جيد ، في وقت كان مدرب حراس المرمى الدكتور عبد الكريم ناعم منهمكا مع حراسه الثلاثة حيث تقع على عاتقهم مهمة تامين المرمى العراقي معربا عن ثقته بالحراس الثلاثة وان اليوم الاخير الذي يسبق المباراة هو من يقرر اختيار أي منهم بسبب مستوى الاداء المتقارب في التدريبات والاندفاع العالي ليس بين الحراس فقط بل بين اللاعبين ايضا.
سيقود طاقم حكام اوزبكستاني مباراة منتخبنا الاولمبي العراقي امام نظيره الماليزي والتي ستجري بعد غد الاربعاء في تمام الساعة الحادية عشرة بتوقيت العاصمة الحبيبة بغداد الرابعة بتوقيت الصين على ملعب تشانغ شو الذي يتسع الى خمسة وثلاثين متفرج حيث يتالف طاقم التحكيم من الدولي فالنتين حكم وسط ورسولف حكم مساعد اول وسعيدوف حكم مساعد ثاني والحكم الرابع ابو بكر من سلطنة عُمان وسيكون الحكم الدولي الاوزبكي المعروف رفشان حكما اضافيا اول والحكم العماني احمد الكاف حكما اضافيا ثانيا حيث يتالف كل طاقم من ستة حكام ، كما ستكون مباريات نهائيات اسيا منقولة حصريا عبر قنوات بين سبورت وستكون مباراتنا امام ماليزيا بصوت المعلق العراقي الزميل علي لفته.
سيرتدي منتخبنا الوطني في النهائيات اللونين الابيض والاخضر فيما سيرتدي الحراس اللونين الاحمر والاصفر كما اجتاز الحكمان الدوليان علي صباح ومهند قاسم الاختبارات التي اجرتها لجنة الحكام في الاتحاد الاسيوي لكرة القدم وتم تكليف الحكم علي صباح بمهمة حكم اضافي ثاني في مباراة تايلند وكوريا الشمالية فيما حصل حكمنا الاخر مهند قاسم على راحة في الجولة الاولى.
مدرب منتخبنا الاولمبي كان محط انظار الصحفيين والاعلاميين المتواجدين في المدينة حيث اجاب بايجاز عن تحضيرات منتخبنا واصفا اياها بالبسيطة والتي شهدت خوض مباراتين تجريبيتين فقط لكن ذلك لم يمنعه من التاكيد ان الفريق العراقي مؤهل للوصول الى ابعد نقطة ممكنة في هذه النهائيات بمايضمه المنتخب من مواهب واعدة سيكون لها شان كبير في المستقبل ، وتابع ان التصفيات الاولية في السعودية افرزت اثنين او ثلاثة لاعبين حصلوا على فرصة جيدة مع المنتخب الوطني في تصفيات كاس العالم وهو ماسنسعى اليه في هذه المشاركة ، مشيرا الى ان مدة الايام الستة التي تواجد فيها المنتخب في مدينة تشانغ شو كافية للتعود على اجواء المناخ الباردة والممطرة وفارق التوقيت بين البلدين.
وفي سؤال لموفد الاتحاد العراقي للاعلام الرياضي حول مشاركة اللاعب محمد داود الذي تخلف عن دعوة المنتخب بداعي الاصابة ومشاركته اول امس السبت في مباراة ناديه النفط امام الصناعات الكهربائية في الدوري الممتاز أبدى شهد امتعاضه من الموضوع موضحا ان اللاعب محمد داود كان من ضمن خياراته المهمة في هذه البطولة لكنه لم يلتحق بمعسكر النجف بذريعة الاصابة وكنت والحديث لشهد اعرف انه كذاب وهنالك اسرار كبيرة منعت التحاقه وابلغت الاتحاد بشخص رئيسه عبد الخالق مسعود وعدد من الاخوة الاعضاء وابلغت نادي النفط بشخص الاخ فلاح خشان كما ابلغت المنسق الاعلامي للمنتخب حسين الخرساني بضرورة التحاق اللاعب بصفوف المنتخب وقام بالاتصال بمشرف فريق النفط مشتاق كاظم مماولد زعلا من قبل والده كاظم سلطان نائب رئيس النادي وعضو اتحاد كرة القدم ، وطالب شهد الاتحاد بتشكيل لجنة تحقيقية من الاتحاد واللجنة الاولمبية ووزارة الشباب والرياضة لمعرفة الاسباب التي وقفت وراء عدم التحاق اللاعب محمد داود لماتمثله من ظاهرة خطيرة يجب ان لاتمر مرور الكرام ، وختم ان مشاركة اللاعب في مباراة اول امس دليل دامغ على وجود اياد مسمومة تتلاعب بمصير الكرة العراقية.

* موفد الاتحاد العراقي للإعلام الرياضي

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة