الأخبار العاجلة

انطلاق عمليات عسكرية واسعة لتطهير أهم معاقل “داعش” في صحراء الأنبار

بغداد – الصباح الجديد:
أعلنت قيادية العمليات المشتركة يوم ، أمس الاحد ، عن إنطلاق عمليات تطهير وادي حوران غربي الانبار من تنظيم داعش الإرهابي والذي يعد من اهم معاقلهم .
وقال مصدر امني رفيع المستوى في قيادة العمليات المشتركة في حديث خاص لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ ان ” القوات الامنية في قيادة عمليات الجزيرة والبادية والفرقة السابعة في الجيش والحشد الشعبي بدأوا عملية واسعة لتطهير وادي حوران غربي قضاء راوه غربي الانبار”
وأضاف المصدر الذي لم يكشف عن أسمه أن”طيران الجيش يساند القوات الأمنية في عملية التطهير”، مشيرا الى ان” وادي حوران يعد من اهم معاقل تنظيم داعش الاجرامي ولم تصله القوات الامنية منذ اكثر من سنوات”.
ومن جانبه اكد عضو في مجلس محافظة الانبار والقيادي في الحشد العشائري غانم العيفان يوم ، امس الاحد ، انه بعد تمكن القوات الامنية والحشد الشعبي من تحرير طريق الجزيرة لم يتبق سوى بعض الجيوب من داعش في صحراء الانبار.
وقال العيفان لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ إن “تنظيم داعش انتهى ولم يتبق سوى بعض الجيوب في مغارات وادي حوران ويمكن معالجتها عن طريق تمشيط تلك المناطق بطيران الجو وعملية عسكرية تستهدف القضاء على تلك العناصر”.
وأضاف ان “الحفاظ على الوضع الامني واستقرار الانبار يكمن بتجهيز الحشد العشائري بالسلاح وزيادة عناصر الشرطة المحلية”.
لافتا الى ان “الخلايا النائمة داخل مراكز المدن لم تعد تشكل خطرا لانها لا تتلقى دعما من الصحراء بسبب قطع الامدادات ويتم القبض على العديد من تلك الخلايا بسبب تعاون المواطنين مع الاجهزة الامنية”.
وتابع ان “اهم خطوة هي حماية الحدود العراقية خاصة مع سوريا والتي ستكون من مهمة قوات الحدود وبإسناد كبير من الحشد العشائري لمنع تسلل عناصر من داعش”
والى ذلك نفذت طائرات التحالف الدولي ، أمس الاحد ، ضربات جوية استهدفت خلالها خمسة عشر هدفاً لتنظيم داعش الإرهابي فيما أسفرت الضربات عن قتل أكثر من 15 إرهابياً.
وذكرت خلية الإعلام الحربي ، في بيان تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه أن “طائرات التحالف الدولي نفذت ضربات جوية طالت خمسة عشر هدفا”، مبيناً ان “الضربات أسفرت عن قتل أكثر من خمسة عشر إرهابياً”.
وأضاف البيان ان “الضربات أسفرت أيضاً عن تدمير أربع عجلات مفخخة وستة أوكار وعجلتين مفخختين في صحراء الجزيرة ضمن عمليات تحرير الجزيرة وأعالي الفرات”.
وانطلقت، صباح الخميس (23/تشرين الثاني/2017)، عملية واسعة تقودها القوات المشتركة، مسنودة بطيران الجيش، لتطهير مناطق الجزيرة الواقعة بين محافظات (صلاح الدين – نينوى – الانبار)، ضمن المرحلة الثانية من عمليات تطهير الجزيرة وأعالي الفرات.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة