الأخبار العاجلة

الوطني يواجه كوريا الجنوبية ودياً الأربعاء

قبل لقاء اليابان ضمن تصفيات المونديال في 13 الجاري
بغداد ـ الصباح الجديد:

استبعد مدرب المنتخب العراقي، باسم قاسم، لاعبين من قائمة الفريق الذي غادر إلى مدينة العين الإماراتية، استعداد لملاقاة كوريا الجنوبية وديا.
وقال باسم قاسم، في تصريحات صحفية إن الجهاز الفني قرر استبعاد اللاعبين، محمد شوكان، وأمجد كلف، من قائمة الفريق التي غادرت أمس إلى الإمارات .وأضاف أن استبعاد اللاعبين من المباراة لايعني أن ذلك بشكل نهائي ، إلا أن الجهاز الفني مطالب بتقديم قائمة تضم 23 لاعبا ، وبالتالي يتوجب عليه إبعاد لاعبين من التشكيلة التي تواجدت في البصرة، وخاضت لقاء منتخب الأردن.. وأوضح أن التشكيلة ستشهد متغيرات أخرى بعد مباراتي اليابان والإمارات ، في تصفيات كأس العالم، حيث يسعى لإضافة بعض الوجوه الشابة ، ولضيق الوقت الحالي تعذر عليه إضافة عدد أكبر مكتفيا بإعادة همام طارق ودعوة أيمن حسين وأحمد عبد الرضا وفهد طالب.
يذكر أن العراق يلاقي كوريا الجنوبية، في مدينة العين الإماراتية تجريبيا ، يوم الأربعاء المقبل، ويغادر من هناك في التاسع من الشهر الجاري إلى طهران لملاقان اليابان في تصفيات كأس العالم، في الثالث عشر من الشهر الجاري.
من جانب اخر، أكَّد الاتحاد العراقي لكرة القدم، أنَّه يسعى لنقل مباراتي المنتخب الأولمبي، أمام نظيره السوري، من ملعب فرانسو حريري في أربيل، إلى ملعب كربلاء الدولي.
وقال عبد الخالق مسعود، رئيس اتحاد الكرة في تصريحات صحفية: «أجريت اتصالاً برئيس الاتحاد السوري من أجل نقل المباراتين؛ حرصًا منَّا على إقامة مباريات على الملاعب الثلاثة التي رُفع عنها الحظر الجزئي».وبيَّن: «الاتحاد السوري، وافق على نقل المباراتين، لا سيما وأن ملعب كربلاء من الملاعب الحديثة المميزة»، لافتًا إلى أن الاتحاد ينتظر موافقة وزارة الشباب والرياضة، على تجهيز الملعب لاستقبال المباراتين.
وأشار إلى أنه في حال تعذر الحصول على موافقة الوزارة سيكون الاتحاد مضطرًا على إبقاء المباراتين في ملعب فرانسو حريري.
وأثنى عبد الخالق مسعود، رئيس اتحاد الكرة العراقي، على التزام الجماهير التي غطت مدرجات ملعب جذع النخلة بالبصرة، الخميس، في المباراة الودية، التي انتهت بفوز العراق على الأردن (1-0).
وقال مسعود في تصريحات ل، إن «العراق نجح في الاختبار الأول من خلال نجاحه في تنظيم المباراة الودية، وكذلك الحضور الجماهيري المميز الذي أضاف للمباراة الكثير».
وتقدم بالشكر للمنتخب الأردني، الذي ساهم بشكل كبير في إنجاح المباراة، وآثر أن يكون أول المنتخبات العربية المساندة للعراق، في رفع الحظر.وبيَّن أن «العراق سيستضيف وديتي المنتخب الأولمبي السوري، على ملعب فرانسو حريري بمدينة أربيل»، مشيرًا إلى أن «الاتحاد يسعى لإقامة مباراة دولية على ملعب كربلاء».
وأكد أنهم في الاتحاد يسعون لاستثمار قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم بالشكل الأمثل للفترة التي حددها بـ 3 أشهر تجريبية للملاعب الثلاث، وكلنا ثقة بأن نحقق نجاحات أخرى في هذا الجانب.
وقدَّم مسعود، شكره للجماهير، وكل من ساهم في تنظيم المباراة، والتزم بتقديم الوجه الحضاري الحقيقي للجماهير العراقية للمساهمة باسترداد حقنا لخوض مبارياتنا على ملاعبنا في قادم الأيام.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة