الأخبار العاجلة

سائقة من دون يدين

الصباح الجديد – وكالات:
كشفت صحيفة “ميرور” البريطانية قصة مثيرة لامرأة، تدعى جانيت براون، نجحت في التأقلم مع الحياة بنحو طبيعي، بالرغم من أنها لم تولد مثل بقية الناس.
وقالت الصحيفة إن براون، التي تبلغ من العمر 31 عاما، وتعيش في ولاية نورث كارولينا الأميركية، ولدت من دون يدين، لكنها تقوم بكل شيء بنفسها، مضيفة “كما أنها تعمل سائقة لأوبر”.
وذكرت براون أنها تعمل مع أوبر في الصباح حين يكون ولداها في المدرسة، مضيفة أن الركاب غالبا لا يلاحظون ما فيها.
وتابعت أنها “ولدت من دون يدين، إلى جانب عدم امتلاكها أصابع في قدميها”.
وأوضحت سائقة أوبر أنها قررت تأسيس منظمة غير ربحية لمساعدة الأشخاص، الذين يعانون من المشكلة نفسها، وتحفيزهم على عيش حياتهم بطريقة طبيعية.
وأردفت قائلة “أريد أن أقول للأشخاص الذين يعانون مشكلات كهذه إنهم لا يحتاجون إخفاء أنفسهم والابتعاد عن الناس.. يجب أن تعيشوا حياتكم بالطريقة التي تريدونها”.
وعــن زبائـن أوبـر، كشفـت بـراون أنهـم يتعـاملون معهـا بنحـو جيـد، مضيفـة “أغلبهـم يقولـون إننـي سائقــة جـيـدة، ويريـدون أن أصبـح سائقتهـم الخاصـة”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة