الأخبار العاجلة

الرحيل قبل الأوان

غسان حسن محمد

(1)
حين سألتهُ:
لماذا اصطحبتَ معك سعد بن صالح؟؟
طفرت دمعةٌ من عينِ الملاك ..
وقال: كان خفيفاً في الميزان،
فاشتاقته السماء..
ريشة تحرك السكون!

(2)
يقف امامي بكامل عذوبتهِ..
يجهشُ بالبكاء..على فراخِ طيرٍ
سقط عشها..
وهي في أوان الزغبْ.

(3)
الجميع بخير
الا غليونك انهُ يتدهورُ باستمرار..
وهو يحنو على ماتبقى من انفاسك!
(4)
بعد حربٍ طويتها بسلامٍ نادر.،
ايقنت الهدنة..
أنكَ فرصةٌ سانحةٌ للمغادرة!
(5)
على قميصِكَ وردة
تسميها (حبيبة) التقيتها في قطار،
أبديتَ لها الحياة..،
وأبدت لكَ:
الرحيل قبل ان يضوع العطر.

(6)
للملائكة اقلام..
كَتبت على صفحتهِ:
ولد في (……)
وافاه الاجل في(…….).،
أثر عدم مطابقة اسم المغفور له لمسماه..!
(7)
بغيابك السرمدي..،
أدركَ المخرج أنك حبكة عظيمة..
حدثت بعد انتهاء الفيلم..!

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة