الأخبار العاجلة

التانجو بمواجهة نيجيريا.. وصراع فرنسي دنماركي

ميسي: لن أعتزل قبل الفوز باللقب المونديالي
موسكو ـ وكالات:

أبدى النجم ليونيل ميسي، رغبته في تحقيق حلمه وحلم الشعب الأرجنتيني، برفع لقب كأس العالم قبل أن يعتزل لعب كرة القدم.
ويملك المنتخب الأرجنتيني فرصة في التأهل إلى الدور المقبل من كأس العالم، حال الفوز على نيجيريا اليوم الثلاثاء ، ولكن بشرط خسارة ايسلندا أو تعادلها مع كرواتيا في المباراة الأخرى في ختام مباريات المجموعة الرابعة.. وقال ميسي عن كأس العالم: «هي بطولة تعني الكثير، لأن الأرجنتين فيها لها مكانة خاصة، إنها تعني الكثير بالنسبة لي أيضًا»
وأضاف: «دائمًا ما كنت أحلم برؤية نفسي أرفع كأس العالم، ورؤية العاطفة التي ستحدث مع هذا الأمر، أشعر بالقشعريرة عندما أفكر في تلك اللحظة، إنها ستجعل ملايين الأرجنتينيين سعداء».
واختتم: «لذلك لا يمكننا التخلي عن هذا الحلم، لقد فزت بأهم الألقاب في حياتي، لكن طموحي ما زال كبيرًا، لا أريد أن أعتزل قبل الفوز بكأس العالم مع الأرجنتين».
من جانبه، دعا الأسطورة الأرجنتيني دييغو مارادونا إلى اجتماع بين لاعبي المنتخب الحالي والنجوم السابقين من أجل إنقاذ «شرف» الألبيسيليستي الذي يواجه خطر الخروج من الدول الأول لمونديال روسيا.
وقال مارادونا الذي قاد الأرجنتين إلى اللقب العالمي عام 1986، في تصريح لقناة التلفزيون «تيليسور» الفنزويلية: «أود الحصول على فرصة لقائهم، مع نيري بومبيدو، سيرخيو غويكوتشيا، كلاوديو كانيجيا، بدرو تروليو وحتى دانيال باساريلا إذا كان يريد أن يأتي، ومع خورخي فالدانو» وجميعهم دافع عن ألوان المنتخب في الثمانينيات.
وتلعب الأرجنتين اليوم ضد نيجيريا في مباراة الفرصة الأخيرة للتأهل إلى الدور ثمن النهائي، بعد خسارتها نقطتين في المباراة الأولى أمام ايسلندا (1-1) وسقوطها المذل أمام كرواتيا (صفر-3). وتحتل الأرجنتين المركز الأخير برصيد نقطة واحدة بفارق الأهداف خلف ايسلندا الثالثة ونقطتين خلف نيجيريا و5 نقاط خلف كرواتيا التي ضمنت البطاقة الأولى عن المجموعة.
وأضاف مارادونا «سندافع عن شرفنا يا رفاق. من منطلق وضعنا الحالي، يؤلمنا كثيراً مشاهدة كرواتيا تدك شباكنا بثلاثة أهداف ونبقى مكتوفي الأيدي دون أن نفعل أي شيء».
وهاجم مارادونا الذي انتقد مؤخراً المدرب خورخي سامباولي والمهاجم سيرخيو أغويرو، رئيس الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم كلاوديو تابييا أيضاً.
وقال «أنا غاضب ومستاء جداً، لأن أي شخص ارتدى هذا قميص المنتخب الأرجنتيني لا يمكنه أن يراه يسحق من منتخب كرواتيا الذي ليس بحجم ألمانيا أو البرازيل، ولا هولندا أو إسبانيا».
وتابع «لكن هناك مذنبون، والجاني هو رئيس الاتحاد الأرجنتيني. الجميع هز برأسه عندما وصل سامباولي مع أجهزة كمبيوتر وطائرات بدون طيار و14 مساعداً»، موضحاً «أعتقد أن هناك افتقار تام للسلطة من جانب تابيا».
وتحدثت تقارير عن شرخ بين اللاعبين والطاقم الفني عقب الخسارة المذلة أمام كرواتيا، بيد أن لاعب الوسط المخضرم خافيير ماسكيرانو أكد أن العلاقة بين الجميع «طبيعية تماماً».
إلى ذلك، لم تتألق فرنسا بعد في كأس العالم لكرة القدم، لكنها تملك سببا وجيها لإثبات امتلاكها لقدرات استثنائية، عندما تواجه الدنمارك في المجموعة الثالثة، اليوم الثلاثاء.
وتأهلت فرنسا لأدوار خروج المغلوب بالانتصار على أستراليا وبيرو في أول مباراتين، لكنها بحاجة لتجنب مواجهة كرواتيا في دور الـ16 عقب تألق الفريق القادم من البلقان، والمرشح لصدارة المجموعة الرابعة، في أول مباراتين.
وتحتاج بطلة العالم 1998 للتعادل أيضا لتتصدر المجموعة وتخوض مواجهة تفضلها أكثر أمام صاحب المركز الثاني في المجموعة الرابعة، سواء كان الأرجنتين أو نيجيريا أو أيسلندا.
وهناك سبب آخر لكي تظهر فرنسا أفضل ما لديها بعد قول أوجه هاريدي مدرب الدنمارك الشهر الماضي إن فريق المدرب ديدييه ديشامب لا يملك «شيئا استثنائيا».
وقال لاعب الوسط الفرنسي كورونتين توليسو «تحدثنا عن ذلك بيننا وسنريه أنه كان مخطئا».
وانتقد هاريدي أيضا طريقة تصفيف شعر بول بوجبا وهي ملاحظة أثارت ضحك لاعب وسط فرنسا.. وقال لاعب وسط مانشستر يونايتد «كان ينبغي صبغ شعري باللون الأحمر. لكننا سنتحدث في الملعب».
وستتأهل الدنمارك إلى الدور التالي في حال تعادلها لكن الخسارة مصحوبة بفوز أستراليا على بيرو قد تدفع بالفريق إلى خارج البطولة.
ويبدو أن فرنسا تخشى كرواتيا أكثر من الدنمارك، والتي تغلبت عليها 6 مرات في آخر 7 مواجهات بينهما.. وأضاف توليسو «في المجموعة الرابعة تبدو كرواتيا المنافس الأخطر، لذلك سنحاول تصدر المجموعة لتجنب مواجهتها».. واتفق بوجبا مع زميله قائلا «دعنا نقول إن كرواتيا فريق يجب تجنب مواجهته».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة