الأخبار العاجلة

الانفلات من شرانق الجسد

سمية العبيدي

خلعت ثوبي البالي
مزقت حبالي
فأنا أطفو أطفو
كريشة غادرت صدر طائرْ
تتلوى في رقصة حلمٍ
أسمو كطائرة ورقيةْ هجرت راحة طفل رخوة
أرسم في صفحات الافق
مخلوقات ما كانت لي مرئية
ارسم رائحة الوردة والوردة
وأصابعي تلمس ذكرى منسية.. تبحثُ.. تعبثْ
أكتب شعرا أخضر …
لا ليشطبه الرقيبُ
وأمسح بأنملتي ضفائري الظامئاتِ الى غدر الكوثر
أسمو فوق جراحي
أسمو خلف قضباني الكانت ذهبية
فراشة غادرت شرانق الجسد
وحققت ألف امنية منسية
أمتطي جياد الريح
كفرسان عصور مخملية
يصفعني مازحا خيط ريح ٍ
يمرح في حقل الفرح المتنامي معي
كطفل في دوامة
أنا والدوامة طفلان بلا أقمطة ٍ
بلا مغنطة تجذبنا الى واد مُرملْ
أو نحو صخور يوثقها الرعبُ
فتمكث في خدر جبلي , سجن أبدي
لا تنطق لا تشرب لا تأ …
خلعت الجسد البالي
وقطفت من قائمة الإحباط حُمّايَ .. سُعالي
انفلتت عرباتي بلا لُجِم
الى الأبدية

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة