مارسيليا يبحث اليوم عن اللقب الأوروبي الأول بسلاحي الأرض والجمهور

أتليتكو مدريد يمثّل عقدة لأندية فرنسا
العواصم ـ وكالات:

يُمثل أتلتيكو مدريد عقدة للأندية الفرنسية، قبل مواجهته مع مارسيليا، مساء اليوم الأربعاء، في نهائي الدوري الأوروبي، على ملعب الأنوار في ليون.فمن أصل 12 مواجهة، جمعت الأتلتي بفرق فرنسا، انتصر الأول 6 مرات، وتعادل في 5 مباريات، ولم يخسر سوى مرة وحيدة.وكانت باكورة المواجهات الفرنسية مع أتلتيكو مدريد، في عام 1961، لحساب كأس الكؤوس الأوروبية، عندما تغلب الروخي بلانكوس على سيدان (4-1) و(3-2).وكانت المواجهة الثانية أمام باستيا، في كأس الكؤوس أيضًا، عام 1972، وانتهت المباراتان (2-1) لأتلتيكو، و(0-0).
وفي دوري أبطال أوروبا، خلال موسم 1977-1978، التقى أتلتيكو مدريد مع نانت، حيث هزمه (2-1)، وتعادل معه (1-1).وحقق لانس الفوز الوحيد لأندية فرنسا، على فريق العاصمة الإسبانية، وذلك في عام 2000، لحساب كأس الاتحاد الأوروبي، عندما انتصر (4-2)، بينما انتهت المباراة الثانية (2-2).
كما التقى أتلتيكو مع رين، وانتهت المواجهة الأولى في فرنسا، بالتعادل (1-1)، بينما فاز الأتلتي في إسبانيا (3-1)، وذلك لحساب مرحلة المجموعات للدوري الأوروبي، في عام 2011.
أما المواجهة الأبرز فكانت أمام مارسيليا بالذات، في دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا، عام 2008، وحينها فاز أتلتيكو في إسبانيا (2-1)، قبل التعادل سلبيًا في فرنسا.
وسيدخل لاعبو أوليمبيك مارسيليا وأتلتيكو مدريد ملعب ليون لخوض نهائي الدوري الأوروبي، مساء اليوم الأربعاء ، برفقة 22 طفلا ينتمون لأسر محدودة الدخل بالمدينة الفرنسية التي تستضيف اللقاء.
تأتي مشاركة الأطفال في الدقائق السابقة للقاء للعام الثالث على التوالي ضمن مبادرة لمؤسسة الطفولة التابعة للاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) وشركة «فيدكس إسكبريس»، وذلك ضمن جهودهما في الأعمال «التي تسخر كرة القدم كمنصة لتوفير إمكانيات جديدة للأشخاص».
وقال جيرومي أوفيون نائب ريس «فيدكس اكسبريس» في فرنسا إن «كثير من الأطفال تحت رعاية منظمات خيرية يواجهون ظروف معقدة يوميا، بالنسبة لهم أن تطأ أقدامهم الملعب بنهائي الدوري الأوروبي أمر غير شائع بالمرة ومن الممكن رؤية السعادة على وجوههم».واختارت منظمة «سبورت دانس لا فيي» 22 طفلا لمصاحبة اللاعبين لدى دخولهم الملعب.
واستدعى المدير الفني لفريق أتلتكيو مدريد، 20 لاعبا لمواجهة أولمبيك مارسيليا في نهائي الدوري الأوروبي، الذي سيقام مساء اليوم الأربعاء في مدينة ليون الفرنسية.وتشمل القائمة المدافع خوسيه ماريا خيمينيز الذي انسحب من مران أمس الأحد بسبب آلام عضلية خفيفة وعاد للمشاركة ، ولاعب الوسط فيكتور ماتشين «فيتولو»، الذي تعافى بعد نحو أسبوع من إصابة عضيلة تعرض لها خلال مواجهة إسبانيول في 6 آيار على ملعب «واندا متروبوليتانو».
وتضم القائمة كل من يان أوبلاك وأليكس فيرنر وأليكس دوس سانتوس في حراسة المرمى، وشيمي فرساليكو وخوان فران توريس وخوسيه ماريا خيمينيز ودييجو جودين وستيفان سافيتش ولوكاس هرنانديز وفيليبي لويس بخط الدفاع.
وفيكتور ماتشين «فيتولو» وجابي فرنانديز وتوماس بارتي وساؤول نييجيز وكوكي ريسوركسيون بوسط الملعب.وأنخيل كوريا وأنطوان جريزمان وكيفين جاميرو ودييجو كوستا وفرناندو توريس بخط الهجوم.
وعلى الجانب الاَخر، فإن مارسيليا، يبحث عن تحقيق أول ألقابه في بطولة الدوري الأوروبي، وثاني بطولات الفريق الأوروبية، بعدما حقق دوري أبطال أوروبا في عام 1993، ليكون الفريق الفرنسي الوحيد الذي نجح في التتويج ببطولة دوري الأبطال، حتى يومنا هذا.
الحارس السلوفيني يان أوبلاك، والذي انضم إلى صفوف أتلتيكو، في 16 تموز 2014، يبحث عن أول ألقابه الأوروبية، واستمراره في صناعة تاريخ مع النادي الإسباني.
أوبلاك انضم لأتلتيكو مدريد قادمًا من بنفيكا البرتغالي، في صفقة بلغت قيمتها 16 مليون يورو، ليكون الحارس الأغلى في تاريخ الدوري الإسباني، في ذلك الحين، وجاء السلوفيني ليكون بديلاً للبلجيكي تيبوا كورتوا، والذي انضم إلى تشيلسي عقب نهاية إعارته.

مقالات ذات صلة

اضف رد