الأخبار العاجلة

أهالي كركوك يشتكون البيشمركة والأسايش ويطالبونهما بمصائر أبنائهم

بغداد ـ الصباح الجديد:
أفاد مصدر في المفوضية العليا لحقوق الإنسان، امس الإثنين، بتلقي المفوضية العديد من الشكاوى والبلاغات، من قبل عائلات من محافظة كركوك، تطالب بمعرفة مصير إبنائها المفقودين منذ فترات متباينة.
وقال المصدر في تصريح صحفي، إن “المكتب الوطني للمفوضية تلقى العشرات من البلاغات التي تطالب بمعرفة مصير الأبناء والآباء والأزواج المفقودين والملقى القبض عليهم من قبل قوات البيشمركة والأسايش في محافظة كركوك”.
وأضاف، أن “العائلات تقدمت بطلباتها إلى مكاتب المفوضية في محافظات كركوك وصلاح الدين وديالى، وجاءت الشكوى ضد قوات الأسايش والبيشمركة في محافظة كركوك، لاعتقالها واختطافها الأبناء والأزواج والآباء، في فترات تراوحت بين سنة ٢٠٠٨ حتى سنة ٢٠١٧، ولأسباب مجهولة ومن دون صدور أوامر قبض رسمية”.
وأشار إلى أن “المفوضية دونت إفادات المشتكين، وأحالتها إلى ممثلية إقليم كردستان في الأمانة العامة لمجلس الوزراء، ومجلس القضاء الأعلى، ومكاتب وزراء الداخلية والدفاع والعدل، إضافة إلى مكتب محافظ كركوك”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة