الأخبار العاجلة

باكيتا يطالب برفع الحظر عن ملاعب العراق

بغداد ـ عبد الكريم ياسر*
شهد ملعب نادي التاجي الرياضي مباراة بكرة القدم بين فريقي الحسين والسماوة بضمن مباريات الدوري الممتاز حضرها عدد كبير من الجمهور والمتابعين للشأن الرياضي سواء مدربون أو اداريون من ضمنهم كان الكادر التدريبي لنادي الشرطة الرياضي المتكون من البرازيلي باكيتا وكذلك مساعده البرازيلي ايضا إضافة إلى المستشار الكابتن سعد حافظ والمترجم فلسطيني الجنسية فوجدت هذه الفرصة مناسبة للحديث بموضوع الحظر المفروض على ملاعبنا لذا وجهت سؤال للكابتن باكيتا ومن معه وكما يلي :
هذه المنطقة التي تتواجدون فيها اسمها منطقة التاجي تقع في شمال بغداد كانت قبل سنوات تعد من المناطق الساخنة من حيث الجانب الامني ولله الحمد بعد القضاء على الارهاب من قبل قواتنا الامنية أصبحت امنة كما هو حال كل مدننا ياترى كيف وجدها باكيتا البرازيلي؟.. الجواب كان منطقة آمنة جدا لا تختلف عن جميع مدن العراق التي قمت بزيارتهن ولم أشهد اي حالة تشير إلى عدم استقرار الأمن وزرع الرعب كما يبث من قبل الاعلام الخارجي لذا أوجه رسالتي للاتحاد الدولي( الفيفا) واطالب بزيارة مندوب من قبلهم الى جميع ملاعب العراق بمختلف المدن ليرى بأم عينه ان الوضع مستتب ويشاهد كيف يعشق العراقيون كرة القدم ولا يستحقون الاستمرار ببقاء الحظر المفروض عليهم والذي فرض بوقت يختلف تماما عما هو عليه اليوم بعد أن عاد العراق الى سابق عهده كما كنا نسمع عنه سيما في كرة القدم خصوصا حينما تأهل منتخبه الى نهائيات كأس العالم في المكسيك عام ١٩٨٦ ونأمل له بعد الخروج من الازمات التي مرت عليه ان يعود ثانية للمنافسة وكسب السمعة الطيبة على المستوى العالمي.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة