الأخبار العاجلة

أبرز الأحداث الثقافية في عام 2017

على مدار عام كامل، كنا على تماس مباشر مع أغلب النشاطات الثقافية في بغداد والمحافظات، وفي بعض الفعاليات كانت لنا إسهامات ومشاركات، سواء في المهرجانات الثقافية، أم فعاليات شارع المتنبي والمركز الثقافي البغدادي.
المشهد الثقافي كان حاضراً على صفحتنا الثقافية، نقداً وشعراً ومسرحاً وسينما وغيرها من الفعاليات التي أسهمت الى حد كبير في رسم صورة جميلة للعراق في عيون أبنائه من الأدباء والمثقفين، واليوم ونحن على عتبة عام 2018، نتمنى لكل العراقيين مثقفين وأدباء، عمالاً وفلاحين، نساء ورجالاً، عاماً حافلا بكل الجمال والأمل بأن القادم أجمل، في عراق سالم آمن سعيد، وبهذه المناسبة ولأن اليوم هو آخر خميس من عام 2017، لابد من استعراض أهم النشاطات التي سبق أن وضعناها على طاولة الصباح الجديد وبتفصيل أكثر

الصباح الجديد – حذام يوسف:

على مدار عام كامل، كنا على تماس مباشر مع أغلب النشاطات الثقافية في بغداد والمحافظات، وفي بعض الفعاليات كانت لنا مساهمات ومشاركات، سواء في المهرجانات الثقافية، أو فعاليات شارع المتنبي والمركز الثقافي البغدادي.
المشهد الثقافي كان حاضراً على صفحتنا الثقافية، نقداً وشعراً ومسرحاً وسينما وغيرها من الفعاليات التي أسهمت الى حد كبير في رسم صورة جميلة للعراق في عيون أبنائه من الادباء والمثقفين، واليوم ونحن على عتبة عام 2018، نتمنى لكل العراقيين مثقفين وأدباء، عمالاً وفلاحين، نساء ورجالاً، عاماً حافلا بكل الجمال والأمل بأن القادم أجمل، في عراق سالم آمن سعيد، وبهذه المناسبة ولان اليوم هو آخر خميس من عام 2017، لابد من استعراض لأهم النشاطات التي سبق أن وضعناها على طاولة الصباح الجديد وبتفصيل أكثر.

مهرجان المربد الشعري بدورته الثالثة عشرة

انطلقت في محافظة البصرة، في الاربعاء الأول من شباط، فعاليات مهرجان المربد الشعري بدورته الثالثة عشرة بمشاركة مئات الشعراء العراقيين وعدد من الشعراء العرب والأجانب، فيما انتقد بعض المشاركين الإرباك الناجم عن ضعف التمويل الحكومي للمهرجان وعدم توفر بنية تحتية ثقافية في المحافظة.
انطلق المهرجان تحت شعار (الشعر حاضر البصرة وماضيها)، في قاعة الفراهيدي ضمن فندق البصرة الدولي»، بإشراف الدكتور الشاعر سلمان الكاصد، رئيس اتحاد أدباء البصرة، بالتعاون مع أعضاء اللجنة التحضيرية وبدعم من وزير النفط جبار لعيبي، بالتنسيق مع اتحاد الادباء المركز الرئيسي، فكان الملتقى وكان الجمال لصناع الجمال.
جلسة الافتتاح حضرها مئات الأدباء والشعراء والأكاديميين والإعلاميين والفنانين من أبناء المحافظة، إضافة الى حضور عشرات الأدباء والشعراء والنقاد العراقيين والعرب والأجانب، ومنهم شاعر هندي وآخر بريطاني، وثلاثة شعراء إيرانيين، وشعراء من مصر والسودان والمغرب وتونس والجزائر والبحرين والكويت ولبنان وسوريا»، وتم اعتبار دولة الكويت كضيف شرف، تضمن جلسات للقراءات الشعرية والنقدية استمرت لثلاثة أيام، إضافة الى عروض مسرحية وتشكيلية وسينمائية».
وكان أول مهرجان مربد انطلق في الأول من نيسان عام 1971، وجرت العادة أن يقام في بغداد، لكن بعد سقوط النظام السابق نقل الى البصرة بكونها تمثل موقعه التاريخي، وبلغت دورات المهرجان 18 دورة سنوية لغاية عام 2002، قبل أن يتم إلغاء تسلسلها في عام 2003، حيث أعلنت وزارة الثقافة في عام 2004 اعتماد تسلسل جديد، وبذلك تكون الدورة الجديدة لعام 2017 هي الدورة الثالثة عشرة على التوالي.

مؤتمر للدراسات النقدية لرابطة النقاد والأكاديميين

عقدت «رابطة النقاد والأكاديميين» مؤتمراً للدراسات النقدية يوم الاربعاء 25/10/2017 في قاعة الجواهري، وسط حضور مميز من الأدباء والكتّاب. قدّم المؤتمر ثامر الحاج أمين، فيما افتتحه الرئيس السابق للرابطة د. جاسم الخالدي مبيناً أنه يتضمن محورين: القصة العراقية.. جدل التأسيس وأسئلة القراءة ـ الشعر العراقي.. مفارقة النمط واستشراف المستقبل. أدار جلسة المحور الأول د. باقر الكرباسي وشارك فيها: د. عالية خليل إبراهيم، حسن السلمان، أشواق النعيمي، د. نادية هناوي سعدون، د. جاسم محمد جاسم، د. خالد علي ياس. أما جلسة المحور الثاني فأدارها د. إبراهيم مصطفى الحمد وشارك فيها: د. محمد أبو خضير، د. علي متعب جاسم، د. مها فاروق، مقداد مسعود، علي سعدون.

ملتقى قصيدة النثر الثالث صورة مشرقة للبصرة الفيحاء

برعاية معالي وزير النفط جبار لعيبي، وشركة نفط البصرة، وبالتنسيق مع الاتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق، أقام اتحاد ادباء البصرة في يوم الخميس 14 أيلول 2017، ملتقى قصيدة النثر الثالث، على قاعة المركز الثقافي النفطي، بحضور حشد كبير من الادباء والباحثين، من بغداد والبصرة وعدد من المحافظات العراقية، التي احتفلت بالشعر وبالحياة، برغم الحزن الذي خيم على اغلب القصائد، بسبب الحادث الذي وقع على الطريق الخارجي قرب سيطرة الناصرية، ونجا منه الادباء بحماية آلهية.
شارك في الملتقى عدد كبير من الادباء منهم (جبار الكواز، عادل مردان، آوات حسن، فراس الصكر، هاشم تايه، فرح الدوسكي، علي وجيه، كاظم مزهر، سرمد سليم، إبتهال بليبل، مصطفى عبود، ناجح ناجي، أحمد العاشور، عباس السلامي، عبدالرزاق الخطيب، هيثم جبار، الدكتور مالك المطلبي، والدكتور جاسم الخالدي والناقد زهير الجبوري).

ترشيح «مظفر النوّاب» لجائزة نوبل في الأدب

تم ترشيج الشاعر العراقي الشهير، مظفر النواب، لنيل جائزة نوبل في الأدب، بعد تصويت غالبية أعضاء اتحاد الأدباء والكتاب العراقيين، وأفاد المتحدث الرسمي لاتحاد الأدباء والكتاب العراقيين، عمر سراي، بأن «مظفر النواب أصبح مرشحاً لنيل جائزة نوبل في الأدب لعام 2017، بتصويت غالبية أعضاء اتحاد الأدباء والكتاب العراقيين».
وأضاف سراي أن «مظفر النواب هو أحد أنجح الشعراء في العالم العربي، ونحن ننظر إلى ترشحه لهذه الجائزة بعين الأهمية، لأن تجاربه الإبداعية غنية، كما أنه شاعر كبير».
مشيراً إلى أن «اتحاد الأدباء والكتاب العراقيين، عقد اجتماعاً خاصاً على مستوى الخبراء من أجل فتح قنوات التواصل مع اللجنة المشرفة على جائزة نوبل في العاصمة السويدية ستوكهولم، وتعريفها بالشاعر مظفر النواب».
ولد الشاعر مظفر النواب في بغداد عام 1934، وغادر العراق في فترة السبعينيات، ويعيش حالياً في العاصمة السورية دمشق، ويُعد الشاعر مظفر النواب أحد رموز الحداثة في الشعر، كما كتبَ العديد من القصائد الوطنية والمسرحية عن العراق وسوريا، فضلاً عن عدد من السيناريوهات المعروفة.

جلسة استذكارية للدكتور عناد غزوان

أقيمت جلسة استذكارية للراحل د. عناد غزوان، في قاعة الجواهري، يوم السبت 28ـ10ـ2017، تقديراً لتجربته النقدية الثرة، إبتدأت بفيلم تسجيلي قصير تضمن لقاءات قديمة معه. أدار الجلسة د. حسين القاصد وتحدث فيها كل من: د. معتز عناد غزوان، د. عدنان العوادي، د. فليح الركابي، د. جاسم الخالدي، متناولين أعمال الراحل في النقد وأساليبه التدريسية في الجامعة فضلا عن سيرته الحياتية.

إعلان نتائج المسابقة القصصية السنوية

أعلن نادي السرد نتائج مسابقته السنوية للقصة القصيرة، والتي سميت بـ»سافرة جميل حافظ»، يوم الأربعاء 18ـ10ـ2017، خلال جلسة خاصة بها، في قاعة الجواهري، حيث احتفت بالفائزين في جوائزها: العينية الثلاث «حسين محمد شريف، أسعد الهلالي، نبأ حسن الشمري» والتقديرية العشر «أسعد اللامي، جورجينا بهنام، جودت جالي، حيدر عبد المحسن، زهير كريم، سلمان عبد الواحد، صادق الطريحي، عبد علي اليوسفي، عبد الزهرة علي، محمد الكاظم». وكانت اللجنة المقيّمة لنصوص المسابقة قد ضمت: ناجح المعموري «مشرفا»، ياسين النصير «محكما»، حميد الربيعي «محكما»، عالية طالب «مقررة». ومن المؤمل أن يتم نشر النصوص الفائزة في كتاب خاص بالمسابقة يصدره الاتحاد قريباً.

مهرجان الحبّوبي الخامس

انطلقت يوم الخميس 21 / 12/2017، فعاليات مهرجان الحبوبي الابداعي الخامس
الذي أقامه إتحاد الأدباء والكتاب في ذي قار دورة الشاعر عقيل علي، والذي إستمر ثلاثة ايام استمتع خلالها الحضور بالشعر والسرد والنقد والمسرح والسينما والفوتوغراف والتشكيل والموسيقى وفعاليات أخرى.
تم افتتاح المهرجان وبإشراف مباشر من الدكتور عبد الأمير الحمداني، في بهو بلدية الناصرية، في حين أقيمت الفعاليات الاخرى في المركز الثقافي في الناصرية وقاعة فندق كوديا، شارك في هذه الفعاليات عدد من الشعراء والادباء من بغداد والمحافظات، ليكون كرنفالا أدبياً وثقافياً.
على هامش المهرجان كانت هناك جولات سياحية آثارية للزقورة ومدينة اور، لتقام بعض الجلسات الشعرية هناك، تقديراً لهذا الإرث العظيم.

اختتام فعاليات مهرجان الكميت الثقافي الخامس

إنطلق مهرجان الكميت الثقافي، بحضور مميز من الادباء العراقيين من جميع المحافظات، واستمرت ليومين، تحت شعار (ميسان افق ثقافة وراهن ابداع)، بمحور ثقافي حمل عنوان ” مظفر النواب سفر ابداع شعري يتجدد”، لتكون هذه الدورة حلقة مكملة للدورات السابقة”.
المهرجان أقيم بالتعاون مع وزارة الثقافة والسياحة والاثار، وبدعم من محافظ ميسان، بمشاركة( 100) شخصية من الادباء ، الكتاب ، الشعراء ، الإعلاميين، منهم (الشاعر محمد خضر والشاعر الدكتور علي نفل والشاعر محمد جلال والشاعر خلف الحديثي وغيرهم).
وأعرب محافظ ميسان علي دواي لازم، في كلمته عن سعادته بانطلاق المهرجان لاسيما وهو يأتي في ظل الانتصارات التي تحققها قواتنا البطلة، مستذكراً شهداء العراق الذين رووا بدمائهم الزكية تراب هذا الوطن الذين زرعوا الأمان لبلادنا، وأكد على إن هذه الخطوة تأتي في إطار توفير بيئة مناسبة للمثقف الميساني وخلق أجواء تشجيعية للطاقات الإبداعية وبشتى الفئات العمرية للارتقاء بالواقع الثقافي في المحافظة، وأشار إلى أن القامات الشعرية الكبيرة التي أنجبتها هذه المحافظة الغنية بثقافتها أمثال الشاعر الكبير عبد الرزاق عبد الواحد والشاعرة لميعة عباس عمارة وغيرهما الكثير متمنياً التوفيق والنجاح للمهرجان.
وقد اختتمت مساء الجمعة 16/12/2017، فعاليات المهرجان بقراءة مجموعة من القصائد، وجلسة نقدية حول المنجز الشعري للشاعر مظفر النواب، قدمها الناقد حسن السلمان والدكتور جاسم الخالدي والناقد علوان السلمان والناقد علي حسن الفواز.
وفي ختام الحفل قدمت شهادة تقديرية الى المكتبة الجوالة التابعة لدائرة العلاقات الثقافية العامة، لدورها المتميز في انجاح فعاليات المهرجان، كما قدمت مجموعة من الشهادات التقديرية الى الشعراء والنقاد المشاركين.

القاص والروائي الكبير جمعة اللامي في ضيافة اتحاد أدباء البصرة

في واحدة من الجلسات الثقافية الرائعة، ضيف اتحاد ادباء البصرة القاص والروائي الكبير جمعة اللامي للأحتفاء بتجربته الابداعية، حيث قدمه الى الجمهور القاص الكبير محمد خضير مساء الثلاثاء 2017/12/26 في قاعة محمود عبدالوهاب بحضور عدد كبير من الأدباء والمثقفين.
وفي بداية الجلسة رحب الدكتور سلمان كاصد رئيس اتحاد أدباء البصرة بضيف البصرة المتميز بطريقة إستذكارية رائعة جسدت معاني الوفاء لواحد من أبرز مبدعي العراق، بعدها ترأس الجلسة القاص محمد خضير الذي رحب بالمحتفى به مشيراً الى إنه ولد في بقعة صغيرة من العراق لكنه أصبح عالمياً مسكوناً بحب الأنسانية ، كتب نصوصا جميلة مازلنا نعيش عوالمها الباذخة الروعة،وتساءل خضير: كيف درب هذا الريفي خاطره على بدائع الأفكار ؟ الصعود الى أعلى كان الهم الأكبر لمصائر كائناته السردية حيث يسير بخطى حثيثة لأرتقاء سلم الأبداع بعطاء لاينضب وهو يمزج السرد بالسيرة. وشهدت الجلسة اوراقاً احتفائية لكل من الأدباء (احسان وفيق السامرائي، د. سعيد الأسدي، محمد صالح عبدالرضا، جابر خليفة جابر، مقداد مسعود ) تناولت جوانب مهمة من حياة وتجربة اللامي الغزيرة وأهم مجايليه، وسلطت الضوء على منجزه العابر للمحلية والمتفاعل دوماً مع الأنسان وهمومه على وفق إشتغالات فنية مائزة وفضاءات سردية واسعة في القصة والرواية انتجت عدداً من النصوص العابرة للأجناس، بعدها تحدث القاص الرائد جمعة اللامي، مؤكداً بأن ماسمعه من دراسات ومشاعر تجعله يعيش حياة جديدة على الرغم من ظروفه الصحية بالغة الصعوبة، وأنه يشعر بأن مسيرته الأبداعية تكتمل بوجوده هنا اليوم في البصرة محاطاً بكل هذا الكم الهائل من مشاعر المحبة تظلله أرواح الشهداء ورفقاء الدرب الذين قضى معهم سني الحياة بحلوها ومرها ، إنها ولادة جديدة وعمر مضاف تهديه له بصرة الخير والمحبة والعطاء، ثم قدمت فرقة (أورورا ) فاصلا موسيقياً احتفاء بضيف البصرة، وفي ختام الجلسة تم تكريم اللامي الكبير بقلادة الأبداع المقدمة من الأستاذ زكي الديراوي قلدها الأستاذ حيان عبدالغني مدير عام شركة غاز الجنوب، وقدم الشاعر رعد زامل رئيس اتحاد ادباء ميسان درع الأبداع للمحتفى به فيما كرمه منتدى أديبات البصرة بدرع قدمته الشاعرة بلقيس خالد إضافة لدرع آخر من رابطة السجناء السياسيين وهدايا متنوعة لمجموعة من الحضور .

الملتقى الإذاعي والتلفزيوني يختتم جلساته لعام 2017 مع مجال الإخراج

إحتفى الملتقى الاذاعي والتلفزيوني في اتحاد الأدباء، وعلى قاعة الجواهري، عصر يوم الثلاثاء ٢٦/ ١٢/2017، بالمخرج الرائد عباس محمود الشاهين والدكتور ثامر جعفر الحسون، أدار جلسة الإحتفاء رئيس الملتقى الدكتور صالح الصحن.
تخللت الجلسة عدد من المداخلات من قبل الحضور من الفنانين والمثقفين منهم، الأستاذ سمير ذنون نزار والمخرج شهيد الفدعم الذي تحدث قائلا:» أهنئ القائمين على هذا المحفل، السينما الان بعد 2003 خرجت من دائرة السينما والمسرح، واليوم انتجت العديد من الأفلام عبرت ال 200 فيلم تسجيلي، انتجها الشباب، ولكن طموحنا هو أن يشارك الرواد في هذه الإنجازات لنخرج بفيلم احترافي روائي».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة