الأخبار العاجلة

25 مشاركاً في دورة دراسات حكام الغطس الدولية

الكويتي الصفار يحاضر لـ «اتحاد السباحة»
بغداد ـ أمير ابراهيم*

انطلقت صباح أمس في قاعة فندق بغداد دورة دراسات حكام الغطس الدولية ،والتي يقيمها الاتحاد الدولي للسباحة بالتعاون مع الاتحاد المركزي للعبة وتستمر لمدة 5 ايام.وهي الاولى التي تقام في العراق بهذا المستوى.
الدورة التي يحاضر فيها نائب رئيس اللجنة الفنية للغطس في الاتحاد الدولي للعبة بشار الصفار ويشارك فيها 25 مشاركا من الجنسبن تتضمن محاضرات نظرية تتمثل بارقام الغطسات واوضاعها وعوامل الغطسة ،والسلالم والمراحل السنية والغطس الزوجي الى جانب تحكيم الغطسات والدرجات والخصومات ،فضلا عن مشاكل التحكيم ومناقشات عامة. وكذلك سيكون هناك محاضرات عملية في مسبح الغطس في مسبح الشعب الاولمبي.
وفي تصريح خاص بين المحاضر الدولي الكويتي الجنسية بشار الصفار ان اقامة هذه الدورة ياتي في اطار برنامج تطوير الالعاب المائية في عدد من الاتحادات النشطة ومنها الاتحاد العراقي تحت اشراف الاتحاد الدولي للعبة لاجل الوقوف عند القانون الدولي والمتغيرات الحاصلة فيه ،وكيفية ادارة البطولات على مختلف المستويات.
واشاد الصفار بالعمل الذي يقوم به اتحاد اللعبة العراقي خاصة فيما يتعلق الاهتمام بالفئات العمرية الصغيرة ،وكذلك المشاركة في البطولات الاسيوية ومنها البطولة التي ضيفتها اليابان وتايلند ،وكانت فيها المستويات مشجعة ،هذا الى جانب الاهتمام بتطوير كفاءة الحكام والمدربين حيث المشاركة في الدورات التطويرية التي يقيمها الاتحاد الدولي.
من جانبه اكد رئيس الاتحاد المركزي للسباحة سرمد عبد الاله ان هذه الدورة الدولية تعد الاولى من نوعها بعد انقطاع طويل الامد عن الحضور الدولي للعراق بسبب الظروف التي كنا نمر بها مؤكدا ان الرياضة العراقية بمجملها شهدت قفزة نوعية من الانجاز والحضور العربي والاسيوي والدولي بعد ان تعافى عراقنا وانتصرت قواتنا وحشدنا المقدس في معركتها لطرد الارهاب وتحرير الارض لنثبت للعالم ان العراق شعب حي يمرض ولايموت وعاد مجددا للحضور وتواجد النخب الرياضية على ارض بلاد الرافدين .
وثمن رئيس الاتحاد جهود المشاركين في الدورة وتفاعلهم الواضح مع نائب رئيس اللجنة الفنية للغطس في الاتحاد الدولي للعبة بشار الصفار الذي يقدم تفصيلا موسعا عن ابرز تطور اللعبة على المستوى الدولي الامر الذي سيلقي بظلاله على واقع اللعبة ونقل المفاهيم على ارض الواقع ليتمكن المشاركون من الارتقاء بواقع اللعبة التي شهدت انجازات مميزة على المستوى الاسيوي .
الامين المالي للاتحاد الدكتور فرقد عبدالجبار اكد ان اقامة هذه الدورة جاءت بعد انقطاع طويل حيث شهد عام 1996 اخر دورة دولية اقيمت في بغداد ،وقد جاءت اقامتها بفضل العلاقات الطيبة التي اسسها الاتحاد العراقي للعبة مع الاتحاد الدولي ،ومن شان هذه الدورة ان تسهم في تطوير مهارات وقابليات حكام الغطس الى الماء خاصة بعد اطلاعهم على التعديلات الاخيرة للقانون بعد بطولة العالم الاخيرة في هنغاريا ،مما سينعكس ايجابا على تنظيم البطولات المحلية في ضوء الاطلاع على اخر مستجدات القانون الدولي للعبة.

* المنسق الإعلامي لاتحاد السباحة

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة