الأخبار العاجلة

90 مليار دينار ديون البصرة للشركات والمقاولين

بغداد ـ الصباح الجديد:
كشف مجلس محافظة البصرة، أمس الأحد، عن حجم الإلتزامات المالية للمحافظة الى الشركات والمقاولين، مشيرا الى انها مديونة باكثر من 90 مليار دينار.
وقال عضو مجلس محافظة البصرة أحمد السليطي في حديث صحافي، إن «الإلتزامات المالية لمحافظة البصرة تجاوزت الـ 90 مليار دينار»، مرجحا «زيادتها بنهاية العام الحالي في حال استمرار الوضع على ما هو عليه».
وأشار عضو مجلس البصرة، إلى «توقف العديد من المشاريع الاستثمارية والخدمية في المحافظة»، عازيا السبب إلى «عدم صرف التخصيصات المالية المخصصة لها، نتيجة عدم وجود أموال».
وتضم محافظة البصرة حقولا نفطية كبيرة منها حقل الرميلة وغرب القرنة وحقول الشعيبة ومجنون، وتستحوذ على 80 بالمئة من المخزون النفطي والغازي، في حين تقارب وارداتها 70 بالمئة من الموازنة العامة، كما وتعد المحافظة الراقدة فوق معظم مخزون العراق النفطي، المنفذ البحري الوحيد للبلاد، فضلا عن استحواذها على 70 بالمئة من الواردات. إلا إنها تعاني مشاكل اقتصادية وخدمية كبيرة.
على صعيد آخر، استنكرت مديرية توزيع الكهرباء في الجنوب تعرض قابلوات أرضية في محافظة البصرة الى السرقة والتخريب من قبل مجهولين، وهو ما تسبب بانقطاع التيار الكهربائي لساعات عن عدد من المناطق.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة