«التانجو» يسقط في الفخ الفنزويلي العواصم ـ وكالات: عادت الصحافة الأرجنتينية لانتقاد نجم المنتخب ليونيل ميسي، بعد السقوط في فخ التعادل أمام فنزويلا بالتصفيات المؤهلة لمونديال روسيا، وهو ما يجعل «التانجو» خارج مراكز التأهل المباشر للمونديال. وفاز المنتخب الأرجنتيني بكل مبارياته الست السابقة في التصفيات ضد فنزويلا، وكان من المتوقع أن يكرر ذلك، ضد الفريق ...
" />

ميسي في مرمى نيران الصحافة الأرجنتينية

«التانجو» يسقط في الفخ الفنزويلي
العواصم ـ وكالات:

عادت الصحافة الأرجنتينية لانتقاد نجم المنتخب ليونيل ميسي، بعد السقوط في فخ التعادل أمام فنزويلا بالتصفيات المؤهلة لمونديال روسيا، وهو ما يجعل «التانجو» خارج مراكز التأهل المباشر للمونديال.
وفاز المنتخب الأرجنتيني بكل مبارياته الست السابقة في التصفيات ضد فنزويلا، وكان من المتوقع أن يكرر ذلك، ضد الفريق الذي يتذيل الترتيب، ولم يحقق أي انتصار في 10 مباريات.. وبقيت الأرجنتين، في المركز الخامس في تصفيات أمريكا الجنوبية قبل جولتين على النهاية، بعيدًا عن المراكز الأربعة الأولى، التي تؤهل مباشرة للنهائيات.
وكتبت صحيفة «أوليه» الرياضية الأكثر شهرة في البلد اللاتيني: «الأفضل ينبغي أن يكون لاعبًا حاسمًا».
وأضافت: «ميسي لا يستحق أن يظهر بهذه الصورة. ليو قدم أداءً مقبولاً بالشوط الأول. كانت بدايته تبعث على الأمل، لكن هذا الدور انطفأ مع مرور الوقت، لينهي المنتخب واحدة من أسوأ مبارياته في السنوات الأخيرة».. وواصلت «الأفضل لا ينبغي أن يكون لاعبًا آخر فحسب».
ولا تُعدُّ هذه المرة الأولى التي يتعرض فيها ميسي لانتقادات؛ بسبب لعبه مع المنتخب، حتى أنَّ اللاعب فكَّر في عدم المشاركة دوليًا لهذا السبب.
وسبق وأن أعلن ميسي، اعتزاله اللعب مع المنتخب عقب نهائي كوبا أمريكا المئوية العام الماضي بركلات الترجيح، عندما أهدر ركلة جزاء، قبل أن يعود في قراره.. ونشرت صحيفة «كلارين» تصريحات مدرب المنتخب خورخي سامباولي، الذي أقرَّ فيها بأن الوضع تدهور، مبديًا استياءه من أداء الفريق، وعدم قدرته على الحسم.
في حين كتبت «لاناسيون»: «كل شيء في الأرجنتين يسير بشكل سيء»، منتقدة الأداء الهجومي للمنتخب.
ويتبقى أمام الأرجنتين مواجهتين صعبتين بآخر جولتين بالتصفيات عندما تستقبل بيرو، في الخامس من الشهر المقبل، قبل أن تزور الإكوادور في العاشر من نفس الشهر.
وفقد منتخب الأرجنتين، نقطتين ثمينتين، أمام ضيفه فنزويلا، الليلة الماضية، بتعادله الإيجابي 1-1، ضمن تصفيات قارة أمريكا الجنوبية المؤهلة لمونديال روسيا 2018.
وفاز المنتخب الأرجنتيني بكل مبارياته الست السابقة في التصفيات ضد فنزويلا، وكان من المتوقع أن يكرر ذلك ضد الفريق الذي يتذيل الترتيب ولم يحقق أي انتصار في عشر مباريات.. وبقيت الأرجنتين في المركز الخامس في تصفيات أمريكا الجنوبية قبل جولتين على النهاية، بعيدا عن المراكز الأربعة الأولى التي تؤهل مباشرة للنهائيات.
إلى ذلك، عرَّض الأرجنتيني أنخيل دي ماريا، جناح باريس سان جيرمان، للإصابة في مباراة منتخب بلاده ضد فنزويلا في تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة مونديال روسيا 2018.
وأعلن منتخب الأرجنتين، عبر حسابه على «تويتر» أنَّ دي ماريا، خرج من المباراة مبكرًا؛ بسبب الإصابة، وأن اللاعب سيجري فحوصات طبية للكشف عن فترة غيابه عن الملاعب.. وخرج دي ماريا، في الدقيقة (25) من المباراة التي انتهت بتعادل الأرجنتين وفنزويلا (1-1)، وهي النتيجة المخيبة التي أبقت التانجو، في المركز الخامس بـ24 نقطة.
ويحتاج الأرجنتين، للفوز على بيرو، والإكوادور لضمان التأهل مباشرة لكأس العالم، لأنَّه في حال إنهاء التصفيات بالمركز الخامس سيلعب دورًا فاصلاً للظهور في روسيا.. ولم يضمن أي فريق من أمريكا الجنوبية، التأهل لكأس العالم، سوى منتخب البرازيل، الذي يتصدر التصفيات بـ37 نقطة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة