الأخبار العاجلة

قطر ترد على الدول المقاطعة: “الإخوان المسلمون” ليسوا إرهابيين ولن نغلق “الجزيرة”

بغداد ـ الصباح الجديد:
قال وزير الخارجية القطري، الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، إن بلاده لن تناقش أي من الأمور التي “تمس استقلالية الدول”وذلك في إشارة على المطالب المقدمة من الدول المقاطعة السعودية والإمارات والبحرين ومصر.
وأضاف وزير الخارجية القطري، في حوار مع شبكة (سي ان ان) الأميركية، إن “الإخوان المسلمين ليست جماعة إرهابية في قطر، مؤكداً أن إغلاق قناة الجزيرة لن يحدث مهما كانت ردود الفعل من دول الحصار”.
وأكد أن “الحصار الاقتصادي والسياسي والاجتماعي المفروض على دولة قطر يعد عملاً عدائياً ويشكل إهانة لأي بلد مستقل وذي سيادة.
وأضاف الوزير القطري، “إننا لو نظرنا بتمعن إلى المطالب المقدمة إلى دولة قطر سنجد اتهامات بدعم دولة قطر للإرهاب ومطالب تتعلق بتقييد حرية التعبير وإغلاق منافذ إعلامية وطرد معارضين، علاوة على مطالب أخرى فيها انتهاك للقانون الدولي كالدعوة لسحب الجنسية القطرية من بعض الأفراد وإعادتهم إلى بلدانهم الأصلية”.
وشدد على أن “دولة قطر لن تمتثل لأي مطلب ينتهك القانون الدولي ولن تمتثل أيضاً لأي إجراء يقتصر على دولة قطر وحدها وأي حل يجب أن يشمل الجميع وليس قطر وحدها”.
وكان بيان مشترك صادر عن اجتماع وزراء خارجية السعودية ومصر والإمارات والبحرين في القاهرة أمس الأربعاء لبحث رد الدوحة على قائمة المطالب الـ 13 التي قدمتها تلك الدول لقطر إن “رد الدوحة كان سلبيا ويفتقر لأي مضمون”.
وعبر الوزراء عن أملهم في أن “تسود الحكمة، وأن تتبنى قطر قرارات صائبة” وكان من المتوقع أن يعلنوا عقوبات إضافية خلال الاجتماع لكنهم لم يعلنوا أي إجراءات جديدة، واتفقوا على عقد اجتماع اخر لمناقشة الازمة في العاصمة البحرينية المنامة، وتتوسط الكويت لحل الأزمة منذ بدايتها.
وقال وزير الخارجية البحريني الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة، في مؤتمر أمس أن جماعة الإخوان جماعة إرهابية استباحت دماء الشعب المصري، وتآمرت على دول المنطقة، داعيا إلى محاسبتهم”.
وطالبت الدول العربية الأربع قطر بوقف دعم جماعة الإخوان المسلمون وإغلاق قنوات الجزيرة التلفزيونية وإغلاق قاعدة عسكرية تركية وتقليص العلاقات مع غريمتها في المنطقة إيران.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة