الأخبار العاجلة

الإمارات تكشف عن دور أميركي لمنع التصعيد ضد قطر

بغداد ـ الصباح الجديد:
كشف السفير الإماراتي لدى واشنطن، يوسف العتيبة، عن أن الولايات المتحدة هي من تحد وتحجم من الإجراءات التي يمكن أن تتخذها دول الخليج ضد قطر.
وقال العتيبة في تصريحات نقلها موقع “ذا هيل” الأميركي، إن قاعدة “العديد” العسكرية الأميركية في الدوحة، حدت بصورة كبيرة من الإجراءات التي كانت ترغب دول الخليج أن تتخذها ضد قطر.
واقترح السفير الإماراتي أن تستعمل أميركا قاعدتها الجوية كوسيلة ضغط سياسي على الدوحة.
ونقلت الصحيفة عن مصادر قول السفير الإماراتي، “القاعدة الجوية ضمانة جيدة جدا لأي ضغط إضافي من الممكن أن ينهض أحد ما في الكونغرس في أثناء جلسات الاستماع، ويقول ببساطة، أتعلمون، ربما يجدر بنا النظر في مسألة نقلها”.
وتابع قائلا، “إذا أردتُ أن أكون صادقا فأنا أعتقد أن سبب عدم اتخاذ إجراءات ضد قطر أقوى وأشد تأثيرا، يتمثل في وجود القاعدة الجوية”.
يذكر أن المتحدث باسم البنتاغون، سبق وصرح منذ أيام عن أن حصار قطر من قبل دول الخليج، لم يؤثر أو يوقف عمليات الجيش الأميركي في قاعدة “العديد” الجوية، ولكنه فقط يعيق العمليات العسكرية طويلة الأجل ضد تنظيم “داعش” الإرهاب.
وأشار العتيبة إلى أنه لا يوجد احتمالية حالية لأي تحرك عسكري عربي ضد قطر.
وأوضح قائلا “اجتمعت وتحدثت مع وزير الدفاع الأميركي الجنرال جيم ماتيس أربع مرات في الأسبوع الماضي، وقدمنا له تأكيداتنا التامة بأن الخطوات التي اتخذناها لن تؤثر على قاعدة “العديد” أو أي عمليات تدعم القاعدة أو ترتبط بها”.
ومضى بقوله “أما عن اتخاذ أي تدابير أخرى إضافية ضد قطر، ستكون على الأرجح عن طريق زيادة الضغوط الاقتصادية على قطر ما لم تتغير السياسة أو تجرى محادثات تقود إلى تغيير السياسة”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة