الأخبار العاجلة

أليسا تستنكر وتسأل: لماذا يقتل من يصلي من أجل السلام؟

متابعة – جيهان حطاب:
في ظل الارهاب لا يمكن ان يستبعد فرد، او مبنى من التخريب، وما حدث في البلدان العربية مؤخرا، والعراق ومصر تحديدا يثبت ذلك، فحتى بيوت الله لم تسلم من الارهاب، ومن التدمير والتخريب، وقد تعرضت أكثر من كنيسة في مصر الى تفجيرات ارهابية، استهدفت من قبل اشخاص تكفيريين، وقتل فيها عشرات الاشخاص، وجرح عشرات اخرون.
الفنانة اللبنانية اليسا علقت على التفجير الذي استهدف كنيسة ماري جرجس بمدينة طنطا عاصمة محافظة الغربية، إحدى محافظات شمال مصر، والذي أدى إلى سقوط عدد كبير من الضحايا، وكانت حزينة ومصدومة من استهداف المصلين في أي مبنى يعد من بيوت الله.
وقد كتبت اليسا عبر صفحتها على أحد مواقع التواصل الإجتماعي تتساءل قائلةً: “العمل الإرهابي في مصر جعلني عاجزة عن كلمات، لماذا على هذه الأرض يتم قتل من يصلي في الكنيسة من أجل السلام؟”.
على صعيد آخر تستعد اليسا لتصوير أغنية “عكس اللي شايفينها” من ألبومها الأخير “سهرنا يا ليل” على طريقة الفيديو كليب مع المخرج أنجي الجمال.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة