الأخبار العاجلة

نيمار ينهي سلسلة 59 مباراة نظيفة لبرشلونة بالليجا

إنريكي يتحسَّر على «الفرصة الضائعة» أمام مالاجا
العواصم ـ وكالات:

تعرض نيمار دا سيلفا، مهاجم برشلونة الإسباني لبطاقة حمراء زاد فيها من معاناة فريقه في ليلةٍ انتهت بالهزيمة 2-0 أمام مالاجا.فعلى أرضية ملعب «لا روزاليدا» خسر برشلونة بثنائية نظيفة في مباراةٍ طُرد فيها نيمار قبل 25 دقيقة من نهاية اللقاء.ويُعد هذا الطرد هو الخامس الذي يحصل عليه نيمار في مسيرته كلاعب وتحديداً في 481 مباراة كمحترف.
3 من هذه الإقصاءات جاءت حين كان بقميص نادي سانتوس البرازيلي، واحدة بقميص منتخب السامبا والأولى مع نادي برشلونة.وأنهى نيمار بهذا الإقصاء سلسلة امتدت لـ 59 مباراة على التوالي لبرشلونة لم يُشهر فيها الحكام أي بطاقة حمراء في وجه لاعبٍ كاتلوني بالليجا.
سلسلة برشلونة المنتهية بطرد نيمار هي ثاني أفضل سلسلة تاريخياً من المباريات المتتالية دون إقصاء بعد سلسلة 1990 التي يمتلكها نادي قادش الذي لم يُقص لاعب منه لـ 66 مباراة متتالية.
وأظهرت اللقطات التلفزيونية نيمار وهو يتحدث بنحو غاضب، ويوجه كلمات مجهولة للحكم الرابع للمباراة، أثناء خروجه.وقالت صحيفة «موندو ديبوريتفو» الإسبانية المقربة من برشلونة، إن نيمار قد يتعرض لعقوبة الإيقاف لأكثر من مباراتين بسبب خشونته الزائدة.
وسيغيب نيمار بعد هذا الطرد عن مباراة الفريق المقبلة أمام ريال سوسيداد، الأسبوع المقبل لحساب الجولة 32 من الليجا الإسبانية.وفي حال تم توجيه عقوبة الإيقاف لمباراتين لنيمار، فإن ذلك يعني غيابه عن الكلاسيكو المنتظر مع ريال مدريد في الأسبوع بعد القادم.
ووصف إنريكي، في المؤتمر الصحفي، عقب المباراة، الخسارة أمام مالاجا، بـ»الفرصة الضائعة» مشددًا على أنه «لا يزال هناك الكثير في الدوري».وأصر إنريكي، في تصريحات نقلتها صحيفة «سبورت» الإسبانية، على أنه «ليس لديه أي لوم للاعبي فريقه»، مضيفًا: «أنا دائمًا أكون مسرورًا بقتال اللاعبين، خاصة في المباراة.
وتابع :»قدمنا مباراة جيدة، وأعتقد أننا كنا نستحق الفوز؛ لأننا صنعنا الكثير من الفرص، لكن عندما سجَّلوا الهدف الأول، كل شيء أصبح شاقًا».وتابع: «مالاجا سجَّل من الفرصة الوحيدة، التي وصل فيها لمرمانا بالشوط الأول. وقعنا في خطأ بالتسلل. أعتقد أن النتيجة غير عادلة».. واختتم :»الدوري أصبح أكثر صعوبة، لكن ما زال هناك الكثير به.. المباراة كانت فرصة وأضعناها».
من جانبه، أكَّد خوسيه ميجيل جونزاليس «ميتشل»، مدرب مالاجا، أن الفوز (2-0) على برشلونة، مساء أول أمس، ضمن الجولة الـ31 من الدوري الإسباني لكرة القدم، كان مستحقًا، بخلاف لويس إنريكي، مدرب برشلونة.
وقال ميتشل، عقب المباراة:»كنا أفضل في جميع فترات المباراة تقريبًا»، معترفا أن التقدم في النتيجة ساعد لاعبيه على أن «يظهروا بنحو أفضل»؛ نظرًا لأنهم «فريق منظم» يقدم «عملاً جماعيًا رائعًا».
وتابع: «كنا نشكل خطورة»، لذا «أختلف مع لويس إنريكي»، الذي أكد أن برشلونة، لم يكن يستحق الخسارة.وأوضح المدرب أن «ريال مدريد، سيفوز بالليجا بغض النظر عن هذه النتيجة»؛ لأنه «فريق كبير لا يخطئ كثيرًا كي يخسر اللقب»، واليوم «قد حصد نقطة»؛ لأن الريال «على الطريق الصحيح، نحو الليجا».
وتجرَّع البرسا، مرارة الهزيمة للمرة الرابعة، هذا الموسم، ليتجمد رصيده عند 69 نقطة، ويبقى بالمركز الثاني ويرفض مزاحمة الميرنجي، صاحب الـ72 نقطة، في الصدارة، مع تبقي مباراة مؤجلة للأخير، أمام سيلتا فيجو.
إلى ذلك، هاجم روبرت فيرنانديز السكرتير الفني لنادي برشلونة الإسباني، الحكم جيل مانزانو، والذي قاد مباراة فريقه أمام مالاجا والتي انتهت بخسارة مفاجئة لبرشلونة بنتيجة (2-0).وعبر فيرنانديز عن أسفه لضياع فرصة الفوز أمام مالاجا، وفي ذات الوقت أكد أنه لم يكن راضيًا عن أداء الحكم خلال المباراة.
وقال فيرنانديز فيما نقلته صحيفة «سبورت» الإسبانية: «إنه يوم سيء بالنسبة لنا، ولكن ما زال هناك الكثير في الدوري، هدفهم سبب لنا ضررًا كبيرًا، اللعب عندما تكون خاسرًا دائمًا يكون أصعب بكثير، فعندما تكون متأخرًا الهجوم يصبح أكثر صعوبة».
وأضاف: «أهنئ مالاجا لأنهم استغلوا الفرص التي أتيحت لهم، وواصلوا قتالهم حتى الدقيقة 90 من المباراة».
وتابع: «لقد لعبنا بنحو جيد ولا يمكن القول بأن أحد لاعبينا لم يكن جيدًا اليوم، في الشوط الثاني لعبنا بنحو جيد للغاية وكان لدينا العديد من الفرص لكننا افتقرنا للحظ في الأمتار الأخيرة».وعن طرد نيمار قال فيرنانديز: «ما فعله نيمار أمر لا يمكن تجنبه، من مارس كرة القدم يعرف أن هذه الأمور تحدث في كرة القدم، لكن من الواضح أن الطرد ليس جيدًا».
وأخيرًا هاجم الحكم جيل مانزانو وقال: «الحكم كان بطل الرواية ، لقد سبب أذى لكلا الفريقين لم أر كل شيء، ولكن على سبيل المثال كان لدينا ضربة جزاء وهدف غير محتسب».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة