الأخبار العاجلة

العراق وإيران يبحثان تطوير منظومة الاتصالات وقطّاع البريد

استكمال إنجاز مذكرات التفاهم الموقعة بين الجانبين
بغداد – الصباح الجديد:

بحث وزير الاتصالات حسن كاظم الراشد في مكتبه ووزير الدفاع الايراني العميد امير حاتمي والوفد المرافق له العلاقات العراقية – الايرانية على جميع المستويات وصور التلاحم الرسمي والشعبي بين البلدين كذلك كل مايتعلق بمنظومة الاتصالات والامن الاتصالاتي وقطاع البريد .
وقال الوزير ان علاقات العراق التاريخية مع الجمهورية الإسلامية تنطلق من مبدأ حسن الجوار والتعايش السلمي والايجابي البناء مع جميع دول المنطقة وخصوصا دول المحيط الاقليمي بما يخدم مصلحة البلدين ويحفظ سيادتهما .
وبين وزير الاتصالات ان للجمهورية الإيرانية دورا متميزا وفعالا في تحقيق النصر على عصابات داعش الارهابية فهي في مقدمة الدول التي قدمت الدعم العسكري والامني للحكومة العراقية ، مثمنا تضحياتها لتعزيز امن واستقرار العراق .
من جانب اخر اوضح الراشد ان وزارة الإتصالات تسعى لاستكمال انجاز مذكرات التفاهم الموقعة بين الجانبين واخرها لقاء الملاك المتقدم للوزارة مع الوفد الايراني التي تضمنت مناقشة عمل المنظومة البريدية وخدماتها وانظمة الدفع الألكتروني والاتصالات ، في الوقت نفسه تعمل وزارة الاتصالات على تذليل جميع العقبات التي تحول دون تنفيذ مذكرات التفاهم وتحويلها الى منهاج عمل متواصل يحقق النجاح في كل مفاصله ضمن الاطر القانونية والفنية السليمة، والتأكيد على استمرار عمل اللجان المشتركة والزيارات المتبادلة وتقديم التسهيلات للمواطنين الايرانيين وخصوصا فيما يتعلق بالزيارة الاربعينية .
من جانبه اوضح وزير الدفاع الايراني ان الجمهورية الإسلامية الإيرانية تقف مساندة وداعمة لوحدة وسيادة العراق فهما على مسار واحد ، مثمنا تضحيات وبطولات ابناء الشعب العراقي من الشمال الى الجنوب في تحقيق النصر على عصابات داعش الارهابية ، مبديا استعداد وزارته تقديم جميع الخبرات والامكانيات في مجال الصناعات الالكترونية لخدمة الجانب العراقي .
واكد حاتمي على ان امن واستقرار العراق هو جزء لايتجزأ من امن واستقرار ايران والتي تسعى بكل اخلاص لتأمين اعادة بنائه واعماره.
على صعيد متصل بحث الوكيل الاداري والمالي للوزارة الدكتور كريم مزعل مع وفد من جمهورية ايران الاسلامية تنفيذ المشاريع الفنية الاتصالاتية المشتركة بين البلدين فيما يخص مذكرة التفاهم العراقية الايرانية بحضور المدراء العامين في الوزارة وتشكيلاتها .
اكد الوكيل رغبة العراق الدائمة في توسيع افق التعاون في كل المجالات مع ايران وخاصة الجانب الاتصالاتي وضرورة تنفيذ المحاورالرئيسة في مذكرة التفاهم العراقية الايرانية وفتح افاق جديدة للتعاون في جميع المشاريع الاتصالاتية بين الجانبين والاستفادة المتبادلة من تجارب البلدين ومناقشة جميع المعوقات الفنية والاقتصادية التي تحول دون تنفيذها .
واستعرض الوكيل المشاريع المثبتة في مذكرة التفاهم منها تناقل البيانات عن طريق المنافذ البرية والبحرية بالربط البيني ومشروع بوابات النفاذ الدولية ومشروع الامن الاتصالاتي وحماية الحدود العراقية الايرانية كما وجه المدراء العامين في الوزارة وتشكيلاتها بدراسة جميع الفقرات المقترحة ووضع صيغة نهائية لجميع المشاريع وامكانية اضافة مقترحات من شانها تطوير المشاريع المشتركة منها اعادة تاهيل الهواتف الارضية الثابتة والمتحركة وتوسيعها ومشروع الدفع الالكتروني المسبق وتوسيع شبكة الاتصالات والتحضيرات الامنية للزيارة الاربعينية وضرورة تشكيل لجان فنية من كلا الجانبين وتقديم التوصيات لتنفيذ هذه المشاريـع.
من جانبه اكد الوفد الايراني رغبة بلاده في التعاون الدائم مع وزارة الاتصالات العراقية في تنفيذ المشاريع الاتصالاتية المشتركة بما لديهم من خبرات في مجال الاقمار الصناعية والتطبيقات الالكترونية وتطوير واقع الاتصالات في كلا البلدين .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة