الأخبار العاجلة

بدء أعمال الدورة الـ 88 لمجلس إدارة منظمة العمل العربية في بغداد

تحضيراً للمؤتمر العام الذي سينعقد العام المقبل
بغداد ـ الصباح الجديد:

افتتح وزير العمل والشؤون الاجتماعية، رئيس مجلس إدارة منظمة العمل العربية، محمد شياع السوداني، أعمال الدورة (88) لمجلس إدارة المنظمة المنعقدة في بغداد.
وقال السوداني في كلمة خلال الدورة ان “دول المنطقة العربية تباينت في تحقيق نتائج التنمية اعتمادا على امكانياتها البشرية والمادية ولم تكن بمستوى الطموح بسبب البيئة السياسية والامنية غير المؤاتية ما انعكس ذلك على العلاقات الاجتماعية وكفاءة سوق العمل العربي من حيث ارتفاع حالات الفقر والبطالة والعنف وضعف الامتثال لمعايير العمل العربية، مؤكدا ضرورة التعاون والتنسيق الجدي بين جميع المؤسسات لتفعيل تلك المعايير”.
واكد “ضرورة جعل اعمال المجلس بتكوينه الثلاثي منبراً للحوار الاجتماعي كآلية للنهوض بالادوار المرسومة لاطراف الانتاج العربية في ضوء الاهداف الاستراتيجية لمنظمة العمل العربية ومستوى التدابير الموضوعة لتنفيذ قرارات وتوصيات المؤتمرات العامة، التي عقدتها المنظمة”.
وأشار السوداني الى “ضرورة ان يولي المجلس اهتماما بالفقرات الخاصة بالمؤتمر العام للمنظمة الذي سينعقد العام المقبل خاصة فيما يتعلق باختيار اللجان المنبثقة عنه بما ينعكس ايجابا على الاداء الاقتصادي والاجتماعي في دول المنطقة التي تتعرض لمنافسة دولية غير مسبوقة”.
وأكد “ضرورة المساهمة في توسيع مجالات تبادل الافكار والخبرات والتجارب التي ترقى بمستويات تنفيذ اهداف التنمية العالمية المستدامة كخيار حضاري، وفي مقدمتها الهدف الثامن، الذي يتعلق بزيادة معدلات النمو الاقتصادي وتحقيق الغايات المرجوة من برنامج العمل اللائق،” منوها الى “أهمية الاهداف الاخرى ذات العلاقة بالحد من الفقر والبطالة وتعزيز القدرة على الصمود وتحفيز التصنيع واستدامة كل من النشاطات الانتاجية وانماط الاستهلاك لرفع مستوى الرفاهية”.
كما أكد وزير العمل رئيس مجلس ادارة منظمة العمل العربية، ان “القضية الفلسطينية ستبقى في صدارة اهتماماتنا ودعمنا الدائم ومساندتنا للشعب الفلسطيني في مواجهة الممارسات اللا انسانية للكيان الصهيوني في بناء دولته والمساهمة في تنمية قدرات اطراف الانتاج الثلاثة لتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية، والتي سيتم مناقشتها عند عرض البند الخاص بأوضاع عمال فلسطين في ظل الانتهاكات الهمجية التي يتعرضون لها”.
يذكر ان وزير العمل والشؤون الاجتماعية محمد شياع السوداني يرأس حالياً مجلس ادارة منظمة العمل العربية بعد حصوله على اجماع اعضاء المنظمة خلال دورتها السابقة (87) التي اقيمت في القاهرة ونال رئاسة مجلسها بالاجماع لعامي (2017-2018).
وتزامن رئاسة العراق لمجلس ادارة منظمة العمل العربية مع انتخابه عضوا مناوبا في منظمة العمل الدولية واختياره عضوا في لجنة الحريات النقابية في المنظمة الدولية.
على صعيد متصل ناقشت مدير عام دائرة رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة في وزارة العمل والشؤون الاجتماعية د. عبير مهدي الجلبي مع منظمة بوابة العدالة الاميركية ممثلة بفريق قرية الايتام التعاون في خدمة ومساعدة الاطفال اليتامى لاسيما في المناطق المحررة.
ورحبت الجلبي بالمبادرة التي تقدمت بها المنظمة للتعاون في خدمة شريحة الاطفال، موضحة أن العراق برغم الظروف الصعبة التي يمر بها ما يزال هناك تقدم في مجال رعاية الطفولة ، وبينت انه وبعد انتقال العراق الى مرحلة جديدة لمواكبة التطور في تقديم الخدمات يجب على الجهات المعنية دعم منظمات المجتمع المدني لتقديم برامجها العلمية والعملية.
واشارت الى ان الوزارة لجأت الى الجانب الرقابي ودعم مفهوم العمل التطوعي من خلال خطوات لرفع مستوى الخدمات، داعية الى اعطاء فرصة لهذه المنظمات لتقديم ما لديها لمساعدة الشرائح الضعيفة في المجتمع.
من جانبه ابدى وفد المنظمة سعيه لتطبيق برنامج خاص برعاية الطفولة في العراق تم العمل به في بريطانيا بمساعدة فريق نفسانيين متخصصين لنزع الجانب السلبي الذي زرعه تنظيم داعش في مخيلة الاطفال في المناطق المحررة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة