الأخبار العاجلة

نتانياهو يؤكد أن حكومته «مستقرة» برغم توصيات الشرطة باتهامه بالفساد

الصباح الجديد ـ وكالات:
أكد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو امس الاربعاء ان حكومته «مستقرة» غداة قيام الشرطة الاسرائيلية بالتوصية رسميا بتوجيه تهم الفساد والاحتيال واستغلال الثقة اليه.
وقال نتانياهو خلال مشاركته في مؤتمر للسلطات المحلية في تل ابيب «أستطيع ان أؤكد لكم : الائتلاف (الحكومي) مستقر، ولا انا ولا احد غيري لدينا خطط لاجراء انتخابات (مبكرة). سنواصل العمل معا من اجل مصلحة المواطنين الاسرائيليين لحين انتهاء ولاية» الحكومة المرتقبة عام 2019.
وتثير توصيات الشرطة شكوكا بشأن استمرار عمل حكومة نتانياهو الذي يتولى رئاسة الحكومة بصورة متواصلة منذ عام 2009، بعد فترة أولى بين عامي 1996 و1999.
وانتقد نتانياهو بشدة وزير المالية السابق يائير لابيد الذي تم تقديمه كشاهد رئيسي في احدى قضايا الفساد، موضحا ان لابيد «تعهد باسقاطي بأي ثمن».
وتقول استطلاعات الرأي ان لابيد يعد احد المنافسين المحتملين لنتانياهو في حال اجراء انتخابات مبكرة.
وامضى نتانياهو الذي لا ينافسه أي خصم واضح على الساحة السياسية حاليا، في السلطة اكثر من احد عشر عاما حتى الان، ويمكنه ان يتقدم على ديفيد بن غوريون مؤسس دولة اسرائيل من حيث مدة بقائه في الحكم، اذا استمرت الولاية التشريعية الحالية حتى نهايتها في تشــرين الثانـي/نوفمبـر 2019.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة