الأخبار العاجلة

روسيا تجري مناورات بمشاركة مئة طائرة قرب حدودها مع كييف

استسلام 400 جندي أوكراني

متابعة الصباح الجديد:

أعلنت روسيا عن تدريبات عسكرية جديدة تشارك فيها قاذفات قنابل وطائرات نفاثة قرب حدودها مع أوكرانيا أمس الاثنين في استعراض للقوة.

ونقلت وكالة إنترفاكس الروسية للانباء عن المتحدث باسم القوات الجوية الروسية قوله ان أكثر من مئة طائرة مقاتلة وطائرة هليكوبتر ستشارك في المناورات التي بدأت أمس وتستمر حتى الجمعة في المقاطعات التي تقع في وسط وغرب البلاد.

وقال المتحدث ايجور كليموف إن هذه التدريبات هي الأولى في سلسلة من المناورات التي تهدف إلى تعزيز وحدة القوات الجوية هذا العام ولم يشر إلى أوكرانيا حيث يقاتل الانفصاليون الموالون للروس القوات الحكومية الأوكرانية.

ومن المرجح ان تزعج هذه المناورات الدول الغربية التي اتهمت روسيا بحشد قواتها على حدودها المشتركة مع اوكرانيا وتسليح الانفصاليين في شرق أوكرانيا. وتنفي موسكو تزويد الانفصاليين بالسلاح.

ويقول مراقب إنه في كل مرة تعلن فيها روسيا جولة جديدة من التدريبات العسكرية، ينظر إلى هذا الإجراء باعتباره استعراضا للقوة في الصراع مع أوكرانيا التي أعلنت أنها تحرز تقدما في قتالها الانفصاليين شرقي البلاد.

ويستعد المدنيون هناك لمواجهة حصار، في الوقت الذي تضيق فيه الحكومة الخناق على مدينتي دونيتسك ولوهانسك اللتين تخضعان لسيطرة المتمردين.

وأشار كليموف إلى أن طائرات مقاتلة من طراز سوخوي 27 وميج 31 ستشارك في المناورات الجوية إلى جانب قاذفة القنابل الجديدة سوخوي 34 وطائرات هليكوبتر من طراز إم.آي 8 وإم.آي. 24 وإم.آي. 28 إن.

وستجري الطائرات تدريبات بالصواريخ خلال المناورات المقررة بين الرابع والثامن من آب.

واشتد القتال في شرق أوكرانيا مع تصعيد كييف حملتها لمحاصرة الانفصاليين في دونيتسك ولوجانسك.

ونقل عن مسؤول في جهاز الامن الداخلي في منطقة روستوف الروسية القريبة من الحدود الاوكرانية قوله ان أكثر من 400 جندي أوكراني طلبوا اللجوء الى روسيا.

ونقلت وكالة ايتار تاس للانباء عن فاسيلي مالاييف قوله “خلال الليل طلب 438 جنديا أوكرانيا اللجوء من حرس الحدود الروسي.”

وقد اعلنت روسيا استسلام اكثر من 400 جندي اوكراني كانوا يشاركون في العملية بشرق البلاد ودخلوا الاراضي الروسية كما اعلن أمس الاثنين مسؤول روسي فيما لم تؤكد اوكرانيا هذا الامر الا جزئيا وبدون تحديد ارقام.

وقال مسؤول اقليمي في جهاز الامن الروسي كما نقلت عنه وكالتا ايتار تاس وانترفاكس ان الجنود الاوكرانيين “طلبوا تامين ممر انساني ليل الاحد الاثنين” على الحدود الروسية-الاوكرانية.

واضاف المسؤول فاسيلي مالاييف ان “حرس الحدود الروس فتحوا ممرا انسانيا وادخلوا 438 جنديا من الجيش الاوكراني (الى الاراضي الروسية)” بعدما سلموا اسلحتهم وبينهم جريح ادخل الى المستشفى في غوكوفو جنوب روسيا قرب الحدود مع اوكرانيا.

من جهته قال ناطق اوكراني لوكالة فرانس برس ان عددا غير محدد من الجنود الاوكرانيين “اضطر للتراجع نحو مركز حدودي روسي اثر محاولة التقدم”.

لكن هؤلاء الجنود “لم يستسلموا” كما اكد اولكسي دميتراشيفسكي الناطق باسم “عملية مكافحة الارهاب” التي اطلقتها اوكرانيا ضد الانفصاليين الموالين لروسيا في شرق البلاد.

وكان المسؤول الاقليمي نفسه في جهاز الامن الروسي اعلن عن استسلام اكثر من 40 جنديا اوكرانيا واستقبالهم على الاراضي الروسية الشهر الماضي.

وتحاول القوات الاوكرانية منذ اسابيع قطع الخطوط بين معاقل المتمردين الموالين لروسيا في لوغانسك ودونيتسك من جهة والحدود الروسية-الاوكرانية من جهة اخرى والتي يتلقى عبرها الانفصاليون اسلحة وتعزيزات بحسب كييف.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة