الأخبار العاجلة

السوداني والفالح يبحثان التعاون والاستثمار في قطّاعات الطاقة والتعدين

بعد زيارته لمجلس اتحاد الغرف السعودية في الرياض
متابعة الصباح الجديد:

عقد وزير الصناعة والمعادن المهندس محمد شياع السوداني والوفد المرافق له يوم الثلاثاء اجتماعا للجنة الطاقة في المجلس التنسيقي مع نظيره السعودي المهندس خالد بن عبدالعزيز الفالح لتدارس العديد من المواضيع التنسيقية وملفات التعاون والاستثمار في قطاعات الطاقة والصناعة والتعدين بين البلدين خلال المرحلة المقبلة والتي سبق ان تم بحثها وتبادل المعلومات بشأنها في اجتماعات في بغداد والبصرة .
واكد السوداني الذي يترأس الجانب العراقي في اللجنة خلال الاجتماع ان لدى العراق فرص واعدة في شتى القطاعات ويمتلك موارد طبيعية وبشرية كافية لخلق تنمية صناعية واقتصادية في البلاد ، معربا عن امله بأن يتم التوصل الى اتفاقات اولية بشأن المشاريع التي ستكون باكورة اعمال المجلس التنسيقي بين العراق والسعودية من خلال العمل والاستثمار في السوق العراقية .
واشار السوداني الى ان لدى البلدين حرصا والتزاما في دفع العلاقات بشكل اسرع ونحو افق اوسع وان هناك خطوات عملية لتأسيس شراكات استراتيجية بمايمثل ارادة حكومة البلدين وتوجهاتها نحو تعزيز اواصر التعاون والعمل المستقبلي بين البلدين الشقيقين .
وشدد السوداني على ان قوانين حماية المنتجات العراقية والتعرفة الكمركية نافذة ويجري تطبيقها في المنافذ الحدودية مع جميع دول الجوار من دون استثناء ، لافتا في الوقت ذاته الى ان هذه القوانين ستكون داعمة ومحفزة للمستثمرين السعوديين الراغبين بانشاء وتنفيذ مشاريع استثمارية في العراق .
من جانبه ابدى الوزير السعودي الذي يترأس جانب بلاده في اللجنة ترحيبه الكبير بالزيارة ، مؤكدا على ان المملكة تتطلع الى الدفع بالعلاقات بين العراق والسعودية نحو افاق واسعة وجديدة بما يحقق رؤية قيادتي البلدين ورغبة وامال شعبيهما الشقيقين ، وخلص الاجتماع الى تشكيل فرق عمل وتوجيه بتواصل يومي بين المنسقين في الوزارتين .
يشار الى ان المجلس التنسيقي العراقي السعودي جرى تشكيله في شهر تشرين الاول من العام الماضي في ظل توجه الحكومة العراقية الحالية نحو الانفتاح وتحقيق علاقات تعاون مثالية مع دول الاشقاء وان هناك ثماني لجان متخصصة في كلا البلدين تعمل ضمن هذا المجلس لانجاز الملفات التنسيقية بين البلدين في جميع المجالات والقطاعات .
على صعيد متصل التقى السوداني رئيس مجلس أتحاد الغرف السعودية المهندس احمد الراجحي وامين عام المجلس الدكتور سعود المشاري ونخبه من رجال الاعمال السعوديين .
وتناول اللقاء بحث سبل ومجالات التعاون المستقبلي والفرص الاستثمارية الممكنة لتنفيذ مشاريع استراتيجية وحيوية تخدم البلدين الشقيقين .
وأكد الوزير خلال اللقاء عزم الحكومة العراقية ورغبتها بدعم المستثمرين وتهيئة سبل إنجاح استثماراتهم مبينا مزايا قانون الاستثمار ودعم التصدير فضلا عن انضمام العراق لاتفاقية نيويورك ، مشيرا الى حرص حكومته على توسيع افاق التعاون الاقتصادي مع المملكة العربية السعودية ، لافتا في الوقت ذاته الى ان الحكومة العراقية الحالية جادة في دعم القطاع الخاص ورجال الاعمال والمستثمرين من الاشقاء ودول الجوار واصدار القوانين والقرارات التي من شأنها أن تقدم المزايا والتسهيلات الممكنة لتنفيذ مشاريع البنى التحتية في العراق والاسهام في حملات اعادة الاعمار .
واعرب السوداني عن امله أن تثمر اللقاءات المشتركة بين الجانبين الى اقامة شراكات ومشاريع عملية ، مشددا على ضرورة الأخذ بنظر الاعتبار ودراسة كل الملاحظات والقضايا المطروحة خلال اللقاء ومتابعتها .
وقد بين الوزير للحضور ان قوانين التعرفه الكمركيه وحماية المنتج تطبق على كل المنافذ من دون استثناء من جهته أبدى مجلس اتحاد الغرف السعودية رغبة بلادهم بتطوير العمل الاقتصادي المشترك وحرصها على بذل كل جهد ممكن لإقامة شراكات اقتصادية واستثمارية تخدم التنمية الاقتصادية والاجتماعية المستدامة بين البلدين .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة