الأخبار العاجلة

تكريم النجوم

عرفاناً لما قدموه في فترة سنوات حضورهم مع المنتخبات الوطنية بشتى عناوينها، وكانوا سفراء بحق للكرة العراقية، بعد مشاركتهم في التتويج بألقاب كبيرة، ولا سيما في العقد الماضي، فإن تكريم النجوم، يشكل علامة مضيئة، تعزز الثقة بين النجم وبين المسؤولين في اتحاد الكرة، او الجهات العليا التي تقود الملف الرياضي.
وتحديد مباراة المنتخب الوطني وشقيقه السعودي الدولية الودية التي ستجرى في محافظة البصرة يوم 28 شباط الجاري، موعداً لاعتزال رسمي للاعب الخلوق مهدي كريم، كما ان هنالك فرصة لمشاركة الحارس الامين نور صبري ليدخل نادي المائة مباراة دولية، يعد خطوات مباركة، تسهم في دعم نجوم كرتنا الذين لم يبخلوا عن خدمة المنتخبات الوطنية او الأندية التي دافعوا عن الوانها محليا او خارجيا، وكان المفترض ان يعتزل رسمياً الغزال الاسمر، قصي منير في مباراة المنتخب الوطني وشقيقه القطري التي كانت مقرراً لها يوم 5 آذار المقبل، اذ تم الغاؤها وسيعتزل منير رسميا في الدورة الرباعية الدولية التي تقام اواخر الشهر ذاته في ملعبي كربلاء والنجف.
امنياتنا ان يصار اقامة مباريات اعتزالية او مشاركة لنجوم اخرين ودعوا ملاعبنا الكروية الجميلة، لاسيما استغلالاً للدورة الرباعية، إلى جانب المباريات الودية الت تضيفها ملاعبنا الموزعة في بغداد وشتى المحافظات بالمرحلة المقبلة، فالعراق مقبل ان شاء الله على رفع كلي للحظر، واجتماع فيفا المقبل سيشهد ادراج ملف الكرة العراقية وازالة العقوبة عن ملاعبنا قرار سيكون بيد رجالات الفيفا الذين اطلعوا جيدا على آلية عمل وتنظيم وتضييف المباريات الدولية السابقة التي شهدت نجاحاً كبيراً وحضوراً جماهيرياً واسعاً، اذ شكلت المباريات رسائل إلى العالم، تؤكد ان العراق قادر على العودة بقوة.
وعلى قدر الكرم والضيافة التي يتحلى بها، فقد أكرم الوفود الزائرة، سواء كانت عربية شقيقة او أفريقية او من دول العالم اجمع، ولا سيما في مباريات الأردن وسوريا وكينيا ونجوم العالم، وسيكمل المنتخب السعودي ومنتخبات الدورة الرباعية المقبلة، مرحلة اخرى من مراحل النجاحات في حسن الحفاوة وجدارة التنظيم للمباريات بفضل جهود مشركة لجميع القائمين على الرياضة العراقية على الصعيدين الحكومي الرسمي والرياضي، وكذلك كان اللاعب رقم 12، الجمهور مثالياً في رسم لوحات جميلة في التشجيع المثالي الذي يحتفي بالمنتخبات الزائرة ويؤكد صورة مشرقة عن الجماهير الوفية، فيما شكل الإعلام بجميع قنواته، داعماً رئيساً لملف رفع الحظر الذي ننتظر ان يرفع كليا وتعود فرقنا الكروية والمنتخبات الوطنية تلعب مبارياتها بين جماهيرنا وعلى ارضنا، لتعزيز مسيرة النجاحات في جميع الاصعدة.
فلاح الناصر

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة