الأخبار العاجلة

موسكو ترحب بالقمّة الكورية الشمالية -الصينية في بكين

الصباح الجديد ـ وكالات:
رحبت الخارجية الروسية بلقاء القمة الذي جمع في بكين مؤخرا الرئيس الصيني شي جين بينغ وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون.
ووصفت الخارجية، في بيان لها، الاجتماع الذي عقد أثناء أول زيارة خارجية لكيم جونغ أون بعد تسلمه مقاليد الحكم، بأنه خطوة بالغة الأهمية نحو تثبيت النزعات الإيجابية التي تبلورت في تطورات الأوضاع بشبه الجزيرة الكورية وحولها في الآونة الأخيرة.
وأعربت موسكو عن عزمها الاستمرار في التنسيق الوثيق مع شركائها الصينيين، في بذل الجهود النشطة بغية الإسهام في تسوية قضايا شبه الجزيرة بالطرق الدبلوماسية حصرا، عبر الحوار المباشر بين الأطراف المعنية.
وجاءت هذه التصريحات تعليقا على تأكيد السلطات الصينية والكورية الشمالية أن كيم جون أون قام بزيارة غير رسمية إلى الصين خلال الفترة ما بين 25 و28 الشهر الجاري.
ونشرت وسائل الإعلام الصينية الرسمية لقطات تظهر اللقاء بين الزعيمين بمرافقة عقيلتيهما.
وجاء ذلك في وقت من المقرر فيه أن يلتقي زعيم كوريا الشمالية قبل نهاية الربيع مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب، في اجتماع تاريخي قد يكون من شأنه التخفيف من حدة التوتر في شبه الجزيرة الكورية

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة