الأخبار العاجلة

اليابان تلاقي قطر غداً في نهائي كأس آسيا 2019

المعز علي يسطر التاريخ ويعادل رقم علي دائي
أبو ظبي ـ وكالات:

تجرى في الساعة 5 من مساء يوم غدٍ الجمعة المباراة النهائية لبطولة كأس أمم آسيا 2019 بين منتخبي اليابان وقطر في ستاد مدينة زايد الرياضية في دولة الإمارات العربية المتحدة.
وواصل المعز علي مهاجم المنتخب القطري أداءه المتميز في بطولة كأس آسيا – الإمارات 2019 محققاً رقما قياسياً تاريخياً بعد أن سجل هدفه الثامن في البطولة معادلاً رقم أسطورة إيران علي دائي.
المعز مهاجم الأدعم ونجم الدحيل القطري أبهر الجميع في البطولة الحالية وتمكن من معادلة رقم دائي التاريخي الصامد منذ نهايات أمم آسيا عام 1996 والتي وبالمصادفة أقيمت في الإمارات أيضاً.
أهداف المعز الثمانية أحرزها بواقع هدف في لبنان ورباعية في كوريا الشمالية إضافة إلى ثنائية في مرمى المنتخب السعودي ثم هدف تاريخي في نصف النهائي في مرمى المنتخب الإماراتي.
تألق المعز في كأس أمم آسيا 2019 يعد امتداداً لتألقه لكأس أمم آسيا تحت 23 عاماً في الصين عام 2018 عندما توج هدافاً للبطولة برصيد 6 أهداف ليؤكد بذلك أنه نجم صاعد بقوة في سماء الكرة الآسيوية.
وكان المعز البالغ من العمر 22 عاماً قد استهل مسيرته الكروية في نادي مسيمير قبل أن ينتقل سريعاً إلى أكاديمية أسباير الرياضية والتي بصمت عليه ووضح أثرها في التنشئة الفنية التي تلقاها، حيث ذهب منها للاحتراف في أوبن البلجيكي موسم (2014-2015) قبل أن ينتقل بين عدة أندية أوروبية أخرى أبرزها كولتروال ليونيزا الإسباني ثم عاد بعد ذلك إلى قطر حيث انضم إلى الدحيل وخاض حتى الآن 56 مباراة مع حامل لقب الدوري القطري، علماً بأنه مع منتخب بلاده الأول خاض 32 مباراة أحرز فيها 18 هدفاً.
وارتبط اسم المعز علي تماماً بمدرب المنتخب القطري، الإسباني فليكس سانشيز حيث حقق معه إنجاز الفوز بكأس آسيا تحت 19 عاماً في ميانمار قبل أن يحصل معه أيضاً على المركز الثالث في كأس آسيا عام 2018 في الصين.
وفي حالة ما إذا تمكن المعز من تسجيل هدف في مواجهة النهائي في البطولة أمام اليابان فإنه بذلك سينفرد بالرقم القياسي التاريخي للاعب أحرز أكثر عدد من الأهداف في بطولة واحدة.
وجاء رقم المعز التاريخي مساء أول أمس تتويجاً لمسيرة تاريخية في النسخة السابعة عشرة من البطولة حيث وصل المنتخب القطري إلى المباراة النهائية بدون أن تتلقى شباكه أي هدف محققاً رقماً قياسياً في تاريخ البطولة من حيث عدم تلقي أي أهداف (6 مباريات).
كما أن الفوز على الإمارات برباعية نظيفة هو ثاني أكبر فوز لمنتخب في نصف نهائي كأس أمم آسيا بعد فوز أستراليا على أوزباكستان (6-0) عام 2011.. كما سجل منتخب قطر 16 هدفاً دون رد في 6 مباريات لعبها في كأس آسيا 2019، أفضل فارق أهداف لمنتخب حالياً في دورة لكأس آسيا في تاريخ البطولة.
أشاد فيلكس سانشيز، مدرب قطر، بلاعبيه بعد الفوز 4- 0 على الإمارات، صاحبة الضيافة، في نصف نهائي كأس آسيا، أول أمس. وقال سانشيز في مؤتمر صحفي بعد المباراة: «المباراة كانت صعبة وتحلى اللاعبون بالاحترافية والتركيز». وأضاف: «تحلينا بالنظام والصلابة في الدفاع وأظهرنا فاعلية في الهجمات المرتدة».
وواصل: «بذلنا جهدا هائلا وحافظنا على التنظيم والتركيز وندرك أن الحفاظ على نظافة الشباك يعطينا فرصا أكبر في الهجوم وهذا من أبرز أسباب الوصول للنهائي».
وأكمل: «نعتمد على منظومة جماعية ونركز على الإنجاز الجماعي وليس الفردي. المعز هو مهاجمنا الأساسي ومهمته الرئيسية هي ترجمة الفرص إلى أهداف وهذا يأتي بعد عمل جماعي».
وأردف: «تمتع المعز بالفاعلية وظهر بأداء رائع لكن المهم أن يسجل الفريق ونحتفل جميعا بالأهداف». وضربت قطر موعدا مع اليابان، الأكثر تتويجا باللقب برصيد 4 مرات، في النهائي يوم غدٍ الجمعة. وتابع سانشيز: «اليابان من فرق الصفوة وفازت بكل مبارياتها وأظهرت مدى براعتها في آخر مباراة ضد إيران (فازت 3- 0) ويجب أن نلعب مباراة ممتازة أمامها».
وواصل: «نسعى للتعافي سريعا خلال يومين فقط وسنخوض التحدي بكثير من الثقة». ويواجه الفريقان فرصة استثنائية مع إمكانية تحقيق لقبين قاريين إذ ينافسا في كأس كوبا أمريكا ببطاقتي دعوة الصيف المقبل.
وقال سانشيز: «نركز في مباراة الجمعة حاليا وبعدها سنبدأ التفكير في كوبا أمريكا. نحن فخورون بالمنافسة مع أفضل فرق أمريكا الجنوبية وهي تجربة رائعة لنا».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة