الأخبار العاجلة

تشيلي تهزم أستراليا بثلاثية.. والحارس نجم المباراة

الصباح الجديد ـ وكالات:
سجّل منتخب تشيلي هدفين سريعين في الشوط الأول ليتخطى منتخب أستراليا بنتيجة 3-1 في افتتاح مباريات الفريقين في المجموعة الثانية لكأس العالم البرازيل 2014 FIFA على ملعب أرينا بانتانال في كويابا يوم الجمعة.
سجل أهداف تشيلي كل من أليكسيس سانشيز (12) وخورخي فالديفيا (14) وجان بوسيجور (90+1) بينما سجل تيم كاهيل هدف أستراليا الوحيد في الدقيقة 35 ليحقق المنتخب الأمريكي الجنوبي انتصاره الأول في البطولة وليتساوى بثلاث نقاط مع المنتخب الهولندي الذي حقق فوزاً كبيراً على حامل اللقب المنتخب الأسباني بنتيجة 5-1 في المباراة الأولى في المجموعة.
لم ينتظر المنتخب التشيلي طويلاً للإعلان عن نواياه حيث نجح في تهديد مرمى الحارس الأسترالي ماتي رايان سريعاً وافتتح التسجيل بعد مرور 12 دقيقة إثر دربكة داخل منطقة الجزاء قبل أن تصل الكرة إلى أليكسيس سانشيز الذي حصل كل الوقت اللازم ليسجل هدف التقدم بكل هدوء وثقة بتسديدة قوية.
وسرعان ما عزز المنتخب التشيلي تقدمه بالهدف الثاني بعد مرور دقيقتين فقط وبطريقة رائعة أيضاً حيث استلم سانشيز الكرة في منتصف ملعب أستراليا قبل أن يتخطى أحد المدافعين بحركة مميزة ويمرر بعدها الكرة إلى خورخي فالديفيا الذي أطلق تسديدة قوية سكنت في الزاوية العليا اليمنى لمرمى الحارس الأسترالي.
بعد هذه البداية القوية، تراجع المنتخب التشيلي إلى الخلف سعياً للحفاظ على النتيجة وهو ما أعطى الفرصة لأستراليا من أجل تشكيل الخطورة وجاء على إثر ذلك هدف تقليص الفارق في الدقيقة 35 عن طريق تيم كاهيل الذي ارتقى عالياً فوق جاري ميديل ليتابع برأسه كرة عرضية على يسار الحارس التشيلي كلاوديو برافو.
وفي الشوط الثاني، تواصلت خطورة المنتخب الأسترالي وكانت أبرز فرصة في الدقيقة 56 بعد تسديدة من مارك بريشيانو أبعدها الحارس كلاوديو برافو ببراعة إلى ركنية قبل أن يأتي الرد التشيلي في الدقيقة 61 ولكن تسديدة إدواردو فارجاس التي تخطت الحارس الأسترالي أبعدها المدافع أليكس ويلكينسون قبل أن تدخل المرمى.
وفي الوقت بدل الضائع سجّل البديل جان بوسيجور الهدف الثالث بعد كرة عرضية وصلت إلى داخل المنطقة وتابعها بهدوء في المرمى لينتهي اللقاء بفوز تشيلي بنتيجة 3-1.
تألق حارس تشيلي يخفف
من أحزان برشلونة
وتألق حارس تشيلي كلاوديو برافو في أكثر من لقطة أمام منتخب استراليا، ليساعد فريقه على الفوز 3-1 في افتتاح مبارياته في كأس العالم.
فوز تشيلي جعل المنتخب الاسباني في موقف محرج، وهو الذي تعرض لخسارة كبيرة يوم أمس أمام هولندا 5-1، حيث أن الماتادور بات مطالباً بفوز كبير على نظيره التشيلي ليريح أعصابه من أي تراخٍ هولندي أمام سانشيز ورفاقه في المباراة الأخيرة. ويتكون المنتخب الإسباني من عدد كبير من لاعبي برشلونة، وهو ما جعل الخسارة محزنة لهم، لكن تألق كلاوديو برافو المتوقع انتقاله إلى البرسا بعد كأس العالم يعد خبراً جيداً، فقد أظهر الحارس قدرات مميزة في كل لحظات المباراة وساعد فريقه على الفوز.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة