الأخبار العاجلة

زعيم “دولة القانون” يحصد أكثر من 721 ألف صوت.. وعلاوي أكثر من 229 ألف

برلمان 2014: ائتلاف المالكي أولاً.. والصدر والحكيم بمقاعد متقاربة. والمدني يحصد 3 مقاعد ويخسر أكثر من 50 ألف صوت.

بغداد ـ داود العلي:

أعلنت، أخيراً، النتائج الرسمية للانتخابات البرلمانية، التي أجريت في 30 نيسان (أبريل) الماضي.

ووفقاً للأرقام التي تناوب على إعلانها أعضاء المفوضية، في مؤتمر صحافي ببغداد أمس، فقد حل ائتلاف دولة القانون بزعامة رئيس الحكومة نوري المالكي على بالمرتبة الأولى، بحصوله على 92 مقعدا، فيما حلت كتل التيار الصدري بالمرتبة الثانية ب31 مقعدا، في حين حصل ائتلاف المواطن بزعامة رئيس المجلس عمار الحكيم على المرتبة الثالثة بـ29 مقعدا.

وقالت المفوضية، إن مجموع الأصوات الصحيحة في الانتخابات، هو 11 مليون و 222 الف، فيما عدد الذين ادلوا بأصواتهم يوم الانتخابات، وبحسب المفوضية أيضاً، هو 12 مليون و 101 ناخب.

واكدت المفوضية أنها أبطلت 300 محطة انتخابية، وأحالت 1000 موظف لديها إلى القضاء، فيما أعلنت استعدادها لنشر أسمائهم لوسائل الإعلام.

وتشير هذه الأرقام إلى أن محصلة الأصوات الباطلة هي 879 الف ناخب.

إلى ذلك، فاز نوري المالكي، زعيم ائتلاف دولة القانون، بأكثر من 721 ألف صوت، فيما تمكن إياد علاوي، زعيم “الوطنية” بالفوز بأكثر من 229 ألف صوت.

وتمكن التحالف المدني الديمقراطي من الحصول على ثلاثة مقاعد، إلى جانب مقعد رابع عن محافظة البصرة، بمرشح عن ائتلاف البديل الديمقراطي.

وحصل ائتلاف دولة القانون على 92 مقعداً، وكتلة المواطن (عمار الحكيم) على 29 مقعداً، وائتلاف الوطنية على 22 مقعداً، وقوائم التيار الصدري على 28 مقعداً، وائتلاف متحدون للإصلاح على 23 مقعداً، وائتلاف العربية (صالح المطلك) على 10 مقاعد، وكتلة الفضيلة على 6 مقاعد، وائتلاف العراق (فاضل الدباس) على 4 مقاعد، وكتلة الوفاء للأنبار (قاسم الفهداوي) على 3 مقاعد، وكتلة صادقون على مقعد واحد، وائتلاف كرامة (خميس الخنجر) على مقعد واحد، وكتلة سعدون الدليمي على 2 مقعدين، وائتلاف الإصلاح (إبراهيم الجعفري) على 4 مقاعد.

وبحسب المحافظات، فإن مقاعد محافظة بغداد، هي “دولة القانون 30 مقعدا، ائتلاف الوطنية 10، الأحرار 6، المواطن 5، متحدون للإصلاح 4 ، تيار النخب 3، التحالف المدني الديمقراطي 3، تجمع الشراكة الوطنية 2، ائتلاف العراق 2، ائتلاف العربية 1، الفضيلة 1، تحالف الإصلاح الوطني الجعفري 1، الصادقون 1 “.

وفي الأنبار، “متحدون للاصلاح 4، الوفاء للانبار 3، الوطنية 2، وحدة ابناء العراق 2، العربية 2، العراق 1، ائتلاف خلاص 1 “.

وميسان، ” دولة القانون 4، الاحرار 3، المواطن 2، الاصلاح الوطني 1″، وفي واسط، “دولة القانون 6، الاحرار 3، المواطن 2”.

أما في البصرة، “دولة القانون 12، المواطن 6، الاحرار 3، الاصلاح الوطني 2، الفضيلة 1، البديل المدني المستقل 1”.

وفي بابل، “دولة القانون 7، المواطن 3، الاحرار 3”.

وفي ذي قار، “دولة القانون 8، المواطن 4، الاحرار 2، الفضيلة 2، تجمع الشراكة الوطنية 1، الاصلاح الوطني 1، التضامن في العراق 1”.

وكركوك، “الاتحاد الوطني الكردستاني 6، جبهة تركمان كركوك 2، الحزب الديمقراطي الكردستاني 2، العربية 1، ائتلاف عرب كركوك 1”.

أما كوتة الاقليات لمحافظة كركوك، فقد جاءت على النحو الآتي، “المكون المسيحي: قائمة الرافدين 2، المجلس الكلداني الاشوري 2، قائمة الوركاء الديمقراطية 1. والمكون الصابئي 1، المكون الايزيدي 1، مكون الشبك 1 “.

وفي صلاح الدين، “ائتلاف العربية 3،متحدون للاصلاح 3، ائتلاف الوطنية 2، تحالف صلاح الدين الوطني 1، كرمة 1، العراق 1، ائتلاف الوطني في صلاح الدين 1 “.

وفي النجف، “دولة القانون 6، الاحرار 2، الوفاء العراقي 2، الموطن 2 “، بينما في كربلاء، “دولة القانون 7، الاحرار 2، المواطن 1، الفضيلة 1 “.

وفي المثنى، “دولة القانون 4، المواطن 2، الاحرار 1”. وفي القادسية، “القانون 5، الاحرار 2، المواطن 1، الفضيلة 1، تجمع الكفاءات 1،حزب الدعوة الاسلامي تنظيم الداخل 1 “.

بينما في ديالى، “دولة القانون 3، الوطنية 2، الكردستانية 2، المواطن 1، الاحرار 1”.

أما في السليمانية، “كتلة التغيير 7، الاتحاد الوطني الكردستاني 6، الحزب الديمقراطي الكردستاني 2، الاتحاد الإسلامي الكردستاني 2، الجماعة الإسلامية 1”.

وفي اربيل، “الحزب الديمقراطي الكردستاني 7، الاتحاد الوطني الكردستاني 4، حركة تغيير 2، الجماعة الإسلامية 2”.

وفي نينوى، “متحدون 12، التحالف الكردستاني 6، الوطنية 3، العربية 3، الاتحاد الوطني الكردستاني 2”.

وفي دهوك، “الحزب الديمقراطي الكردستاني 8، الاتحاد الإسلامي الكردستاني 2، الاتحاد الوطني الكردستاني 1”.

من جهتها، هنأت الولايات المتحدة الأميركية، المفوضية العليا المستقلة للانتخابات بإعلان نتائج الانتخابات، وأشادت بالقوات الأمنية والمرشحين والمواطنين الذين مارسوا حقهم الدستوري في التصويت رغم التهديدات.

وقالت السفارة الأميركية في بغداد ببيان صحافي، إن السفارة “تتقدم بالتهنئة للمفوضية العليا المستقلة للانتخابات على إعلانها نتائج الانتخابات البرلمانية”، مشيدة بـ”مفوضية الانتخابات وقوات الأمن العراقية وآلاف المرشحين والملايين من العراقيين الذين مارسوا حقهم الدستوري في التصويت رغم التهديدات بالعنف التي مارسها الإرهابيون الذين يرفضون إدلاء الشعب بصوته من أجل تقرير مستقبله”.

وأضافت السفارة، إن “إعلان النتائج اليوم لهو دليل على شجاعة وصمود الشعب العراقي، ومؤشر آخر على مدى التطور الديمقراطي في العراق”، مؤكدة انه “إذ تمضي العملية نحو تشكيل الحكومة، فإننا نشجع جميع الكيانات السياسية على إجراء محادثات يغلب عليها روح التعاون واحترام إرادة الناخبين”.

ودعت بعثة الأمم المتحدة في العراق، المرشحين ومؤيديهم إلى الحفاظ على السلمية والديمقراطية لدى إعلان نتائج الانتخابات، قبل نحو ساعة من إعلانها، وأكدت على ضرورة حل أي نزاعات مرتبطة بالانتخابات “عبر الطرق القانونية”، فيما طالب جميع الأطراف إلى “البدء بالتخطيط لمستقبل البلاد”.

يذكر أن الانتخابات التشريعية التي جرت في الثلاثين من نيسان 2014، تعد الثالثة في البلاد منذ 2003، كما تعد الأولى التي تجرى لانتخاب برلمان بعد انسحاب الجيش الأميركي من العراق نهاية العام 2011، كما أنها شهدت استعمال البطاقة الانتخابية الإلكترونية للمرة الأولى.

لقطات

  1. شهد المؤتمر الصحافي لمفوضية الانتخابات، حضور جميع أعضاء مجلسها، الذين تناوبوا على إعلان الأرقام النهائية.
  2. غاب عن المؤتمر سياسيون بارزون، بينما حضر ممثلون عن كياناتهم.
  3. شهد المؤتمر حضور ممثل الأمم المتحدة في العراق، وسفراء عرب وأجانب.
  4. المفوضية تقر بطرد 1000 ألف موظف لديها، وإحالتهم إلى القضاء.
  5. القنوات الفضائية العراقية بثت أغاني “وطنية”، بعد إعلان النتائج، بينما بثت قنوات مثل “الفرات” و”الاتجاه”، أغاني الدعاية الانتخابية.
  6. خيبة أمل لبعض أنصار التحالف المدني، في وسائل الـ”سوشال ميديا”، لإخفاق مرشح الحزب الشيوعي، جاسم الحلفي، من الفوز بمقعد برلماني.
  7. الأصوات المتبقية من التحالف المدني، أكثر من 50 ألف صوت، لكنها لم تعبر بمرشح رابع له في بغداد.
  8. إرباك، وأرقام متضاربة بثتها وكالات أنباء عن مجموع مقاعد الكتل الرئيسية، بعد مرور ساعة من إعلان النتائج.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة