الأخبار العاجلة

الوسطى تواصل اعمال الصيانة الدورية لعدد من محطاتها التحويلية

تنفيذ مشروع ربط خط خيرات – كربلاء الغازية
متابعة الصباح الجديد

تواصل الملاكات الهندسية والفنية في المديرية العامة لنقل الطاقة الكهربائية المنطقة الوسطى أعمال الصيانة الدورية لعدد من محطاتها التحويلية.
واوضح المتحدث الرسمي باسم وزارة الكهرباء الدكتور مصعب سري المدرس ان الاعمال تضمنت أطفاء المحولة الرئيسة رقم (2) للعمل على محولة الخدمة جهة 33 ك.ف في محطة الجامعة التحويلة, الى جانب اطفاء المحولة الرئيسة رقم (2) لاجراء الصيانة الروتينية وفحص اجهزة الحماية في محطة الجزائر التحويلية.
وقال المدرس ان اعمال الصيانة تضمنت ايضا استمرار العمل على المحولة الذاتية الجديدة في محطة واسط 400 ك.ف ضمن خطة فك الاختناقات عن تلك المحطة, وكذلك اجراء الصيانة على مغذيات 33 ك.ف في محطة الوزيرية الجديدة التحويلية, والعمل على صيانة آلية التشغيل اليدوي التابعة لمغذي الجمعية 11 ك.ف في محطة النعمانية التحويلية, فضلاً عن العمل على صيانة مجاميع المكثفات رقم (1+3) وادخالها بالعمل وفحص اجهزة الحماية الخاصة بها في محطة شمال بغداد 400 ك.ف, وكذلك اجراء الصيانة على كاميرات المراقبة في محطة المسبح التحويلية ومجاميع المكثفات في محطة جميلة الجديدة التحويلية ومنظومة كاميرات المراقبة في محطة الامين 400 ك.ف ومجموعة البطاريات واجهزة التبريد والتكييف في محطة الثورة التحويلية, وكذلك صيانة مطافي الحريق في عدد من المحطات التحويلية.
من جانبها تواصل الملاكات الهندسية والفنية في المديرية العامة لنقل الطاقة الكهربائية لمنطقة الفرات الاوسط اعمالها بتنفيذ مشروع ربط خط (خيرات – كربلاء الغازية) (1+2) 132 ك.ف .
وقال المدرس ان الاعمال تضمنت حفر قواعد الابراج والتسليح والصب والطلاء بمادة القير والبدء بالتشييد, حيث ان عدد الابراج للخط المذكور(27) برجاً, وبمدة (90) يوماً, ان هذا المشروع سيسهم وبشكل كبير في حل الاختناقات لمحافظة كربلاء .
من جهته زار وكيل الوزارة لشؤون الإنتاج والمشاريع المهندس عادل كاظم جريان مركز السيطرة الجنوبي التابعة الى دائرة التشغيل والتحكم للوقوف على واقع عمل المنظومة وتجهيز المحافظات في المنطقة الجنوبية (البصرة , ميسان ,الناصرية , السماوة ).

واستمع الوكيل الى اهم المعوقات والمشكلات التي تواجه عمل المنظومة من شحة وقود وقلة التخصيصات المالية وبعض الاختناقات في خطوط نقل الطاقة في محافظة البصرة, فضلا عن التجاوزات الكبيرة على الشبكة الوطنية حين بلغت مايقرب أكثر من 65% ضائعات والتي بدورها تؤثر سلبا على تجهيز المنطقة الجنوبية بالطاقة الكهربائية, اضافة الى ذلك خروج الوحدات التوليدية نتيجة انخفاض ضغط الغاز وقلة التجهيز المستورد من إيران بسبب مشاكل فنية 0
وأكد الوكيل حرص الوزير ومتابعته الدقيقة لإيجاد الحلول الفورية لكل المعوقات وتقديم كل التسهيلات اللمطلوبة من اجل تجهيز المنطقة الجنوبية ومحافظة البصرة بشكل خاص بالطاقة الكهربائية لما تمتاز به من ارتفاع في درجات الحرارة في فصل الصيف .
وقال الوكيل أن هناك تحسن ستشهده المنظومة الكهربائية لدخول وحدات توليدية في المستقبل القريب مما سينعكس ايجابيا على زيادة ساعات تجهيز المواطنين بالطاقة الكهربائية ، وثمن الجهود التي يقدمها منتسبو دائرة التشغيل والتحكم من التنسيق العالي مع القطاعات ( النقل , التوزيع , الإنتاج ) للحفاظ على عمل واستقرار المنظومة الكهربائية .
من جهته تفقد مديرعام دائرة الإنتاج في وزارة الكهرباء المهندس ماجد مهدي حنتوش, محطتي ديزلات شرق كربلاء وشمال الديوانية للإطلاع على سير اعمال الصيانة والتأهيل ومدى جهوزية الوحدات للعمل خلال فصل الصيف.
وعقد مدير عام دائرة الانتاج اجتماعاً موسعاً ضم ممثلي شركة( STX ) الكورية المنفذة لأعمال تأهيل الوحدات التوليدية بعد ان اطلع على اخر اعمال الصيانة, مؤكداً على ضرورة بذل كل الجهود والإمكانيات من اجل ادخال جميع الوحدات الى العمل.
وفي السياق نفسه زار مدير عام دائرة الإنتاج في وزارة الكهرباء المهندس ماجد مهدي حنتوش مجلس محافظة الديوانية والتقى رئيس المجلس والاتفاق على حل مشكلة شحة المياه وانقطاعها لتلافي خفض معدلات الانتاج بعد إكمال الصيانات المقررة .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة