الأخبار العاجلة

عبد الخالق مسعود يحتفظ بالرئاسة.. ويونس يؤكد تعرضه إلى «خيانة»

ثلاثة وجوه جديدة تدخل تشكيلة جمهورية القدم
بغداد ـ الصباح الجديد:

احتفظ عبدالخالق مسعود بمنصب رئيس الاتحاد المركزي لكرة القدم، عقب الانتخابات التي أجريت الخميس، بحضور أعضاء الهيئة العامة وممثلين من الاتحادين الدولي والآسيوي للعبة.
وخاض عبد الخالق مسعود انتخابات رئاسة الاتحاد وحيدًا، حيث حصل على 42 صوتًا من أًصل 51 صوتًا.. وعلى مقعد النائب الأول فاز شرار حيدر بالمنصب بعد حصوله على 35 صوتًا مقابل 16 صوتًا لمنافسه يونس محمود.
كما فاز علي جبار بمنصب النائب الثاني لرئيس الاتحاد المركزي، حيث ترشح بمفرده للمنصب وحصل على 47 صوتًا من أصل 51 صوتًا.
وتم انتخاب 9 أعضاء لمجلس الإدارة على أن يتم تسمية عنصر نسائي في مدة أقصاها ستة أشهر.
وفاز بمنصب العضوية: يحيى زغير (37 صوتا)، كامل زغير (40 صوتا)، مالح مهدي (41 صوتا)، سعد مالح (35 صوتا)، يحيى كريم (36 صوتا)، علي الأسدي (31 صوتا)، غالب الزاملي (30 صوتا)، وإحسان علي (21 صوتا) وفالح موسى (22 صوتا).
ويوضح ان 3 وجوه جديدة التحقت بشكيلة اتحاد الكرة المركزي في دورته الجديدة لاربع سنوات، وهم علي الاسدي رئيس نادي الكهرباء وغالب الزاملي عضو إدارة نادي الشرطة واحسان علي رئيس ناد الناصرية، فيما غادر طارق احمد وكاظم محمد سلطان ومحمد جواد الصائغ.
إلى ذلك، اكد عضو الاتحاد المركزي لكرة القدم، فالح موسى، ان تصويب الاخطاء هي مهمة الاتحاد خلال السنوات الاربع المقبلة.
واجريت انتخابات مجلس ادارة الاتحاد العراقي لكرة القدم، ظهر اليوم، في فندق الرشيد بحضور عدد من الشخصيات البارزة على رأسها رئيس اللجنة الاولمبية رعد حمودي ومراقب «فيفا» والاتحاد الاسيوي منعم فاخوري.
وقال موسى في حديث صحفي إن «الانتخابات كانت صعبة للغاية، حيث كانت المنافسة شديدة بين اعضاء الاتحاد العراقي لكرة القدم».
واوضح موسى، ان «مهمة الاتحاد في الفترة المقبلة تنصب في معالجة الاخطاء التي وقعنا فيها خلال السنوات الاربع الماضية وابرزها تحقيق نتائج ايجابية للمنتخب الوطني والتأهل لمونديال 2022».
يذكر ان عبد الخالق مسعود فاز، اختير رئيساً للاتحاد، فيما فاز شرار حيدر بمنصب النائب الاول وعلي جبار لمنصب النائب الثاني.. فيما فاز كلاً من: كامل زغير، ويحيى زغير ، علي الاسدي، سعد مالح، يحيى كريم ، مالح مهدي، احسان الازيرجاري، غالب الزاملي، فالح موسى»، بعضوية اتحاد الكرة.
من جانبه، قال نجم الكرة العراقية السابق، يونس محمود، إنه تعرض لـ»الخيانة»، خلال انتخابات اتحاد الكرة.
وأوضح محمود، في تصريحات صحفية «الأهم في هذا الأمر، أنني حاولت اختراق منظومة الاتحاد، بتجربة شبابية جديدة، وفق برنامج متكامل، لكن تعرضت للخيانة داخل القاعة الانتخابية.
وتابع: «أتقبل واقع الحال، سعيت لإصلاح كرة القدم العراقية، لكن أصوات الهيئة العامة ذهبت باتجاه التكتلات، وليس الأفضل».
وكان يونس قد ترشح لمنصب نائب رئيس الاتحاد، أمام شرار حيدر، وخسر بعد حصوله على 16 صوتا، مقابل 35 صوتا لمنافسه.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة