الأخبار العاجلة

الكلاسيكو.. وشنيشل

كلاسيكو العراق اللقاء المثير الذي جمع النوارس والصقور الذي انتهى لصالح الصقور بهدفين مقابل هدف واحد بقيادة المدرب المرموق الكابتن المثالي راضي شينشل أبرز مدربي العراق قاطبة يمتلك شخصية تدريبية مميزة يعمل بصمت ويدع النتائج تتكلم عن الفريق الذي يشرف على تدريبه.
انطلاقته الأولى مع الكرة كانت مع شباب القوة الجوية ثم أنتقل إلى نادي الزوراء ثم عاد للجوية تحت إشراف الكابتن عادل يوسف وقاد الفريق وحصل على لقبي الدوري والكأس وبعد الاعتزال ذهب إلى الخليج واحترف بنادي قطر مدرباً بعد ان تألق لاعباً متميزاً حصل على العديد من الألقاب وعندما تمت استعارته من نادي قطر إلى منتخبنا الوطني في البطولة الأسيوية أحد شيوخ نادي قطر قال ستبقى الأبواب مفتوحة أمام الكابتن راضى شينشل متى ما عاد.
وهكذا يبقى مدربنا المحبوب الذي يعمل بعقلية محترفة لا يبالي بهذا وذاك يسير بخطى ثابتة في الاتجاه الصحيح نجح في تدريب القوة الجوية وتألق في تدريب الزوراء وطلب منه الكابتن فلاح حسن أن يكون عقده التدريبي مع الزوراء مدى الحياة وهذا لم يحصل مع أي مدرب في العالم ولكن الكابتن راضى لفطنته بواقع كرة القدم بالعراق أعتذر من ابو تيسير لهذا الطلب وشكره على هذا الاحترام و التقدير .
وفي الختام ادعوا كل أطراف فريق القوة الجوية أن تقف مع الكابتن راضي وتسانده لآن اليد الواحدة لا تصفق .

* مدرب عراقي محترف
نعمت عباس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة