الأخبار العاجلة

افتتاح أول مركز لعلاج السـمنة في السليمانية

السليمانية ـ وكالات:

دشنت السليمانية افتتاح اول مركز طبي تخصصي لعلاج مرض السمنة «البدانة» وبالاساليب العلمية المتطورة الحديثة، والذي سيساهم بشكل فعال للقضاء على هذا المرض الخطير الي يجتاح العالم، كما سيستخدم المركز احدث المعدات والتجهيزات الطبية الاميركية والعلاجات والعقاقير المتطورة ذات العلاقة بالمرض وكذلك علاج مرض السكري كذلك.

اعلن ذلك البروفيسور الدكتور هيوا عمر احمد مدير مستشفى هتوان الاهلي والاستاذ في كلية الطب بجامعة السليمانية لـPUKmedia، أمس الاحد، «لابد من التاكيد بان مرض السمنة او البدانة اصبح من امراض العصر الحديث والذي اجتاح العالم ويعتبر من مسببات وناتج التطورات في العالم اذا لم تتم معالجته باسرع وقت، وكذلك اصبح بامكان المرضى والمصابين بهذا المرض من السليمانية علاجه هنا بدلا من السفر الى الخارج، لاننا وفرنا كافة المستلزمات والاجهزة والعلاجات والعقاقير الطبية الاميركية الخاصة به وان العمليات المتطورة ستجرى هنا في السليمانية وتوفر الكثير من الجهد والاموال لسفر المرضى للخارج واصبح المركز مستعدا لاجراء العمليات الخاصة به هنا في مستشفى هتوان الاهلي، كما وتجري الاستعدادت لفتح مركز طبي لعلاج السمنة في المستشفى التعليمي في السليمانية والتي نعمل عليها الان مع كوادر طبية متدربة ومتخصصة في هذا المجال «.

وشدد البروفيسورهيوا على خطورة انتشار هذا المرض في السليمانية بالقول «مع الاسف الشديد ان التطورات الحديثة في حياتنا والجلوس امام اجهزة الكومبيوتر واستخدام اجهزة الهاتف النقال الذكية وعدم ممارسة الرياضة وتراكم نسبة الدهون في الاجسام كان لها الاثر البالغ في توسع رقعه المرض لتشمل حتى الفتيان والنساء وشريحة الشباب والوسائل الاخرى، فان الانثى تعيش 13 عشر سنة اقل من الذكور «البدناء» والذكور تعيش 8 سنوات اقل من العمر الطبيعي، وضرورة ان ننتبه الى مخاطر السمنة التي تجتاج العالم ونعالجها قبل ان تستفحل وترتفع النسبة الى ذروتها كما يحصل في اوربا واميركا».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة