الأخبار العاجلة

«الجسد مرة اخرى».. معرض للتشكيلي رائد حسن

سمير خليل

اقام الفنان التشكيلي الشاب رائد حسن معرضه الشخصي الخامس على قاعة حوار في بغداد، تحت عنوان (الجسد مرة اخرى).
ضم المعرض (26) لوحة، كانت ثيمته الاساسية المرأة، حيث حاكت اللوحات المرأة بأوضاع وظروف وحيوات مختلفة، صاغتها ألوان تغنت بالجمال.
وعن معرضه، قال رائد محسن: من خلال لوحاتي حاولت ان أبرز نقطتين اولهما الجانب الفني، تجربة اصيلة واسلوب خاص بي، الثانية اريد ان اقول ان هذا العالم أجمل من الواقع الذي نعيشه، واقصد هنا عالم اللوحة، انتهجت منهج التجريد والواقعية التعبيرية.
وتابع: الفن والابداع الحقيقي ان تخلق شيئا مختلفا غير مكرر عند ذاك تكون مختلفا. معرضي هذا أكثر نضجا من المعارض السابقة، من حيث المواضيع والفكرة والتكنيك المستعمل باللوحة.
المعرض الشخصي الأول لرائد محسن كان تحت عنوان (الحبل الرفيع) والثاني (كاريكاتير) والثالث (ايقاعات ملونة) والرابع (وجوه وشبابيك). لديه مشاركات خارج العراق آخرها كان في السعودية، حيث شارك في معرض ضم 200 فنان من 200 دولة.
افتتح المعرض الدكتور علي عويد مدير عام دائرة الفنون العامة في وزارة الثقافة والذي قال لـ (الصباح الجديد): باعتزاز كبير نفتتح المعرض الشخصي لهذا الفنان المتميز، ومن واجبنا ان نواكب الحركة التشكيلية في بلدنا. رائد حسن تناول في معرضه المرأة التي هي أجمل ما خلق الله، تناولها وهي تحب وتتأمل، وهي طفلة، تناولها في اوقات المحن. ابارك لهذا الفنان وابارك هكذا نشاطات.
وأضاف: دائرتنا على استعداد تام ان تحتضن هكذا فعاليات ابداعية ترتقي بالفن التشكيلي خاصة. العراق صاحب ريادة في هذا الفن، ولدينا مشاركات عالمية تدلل على مكانة العراق الإبداعية.
الرائد التشكيلي ستار لقمان كان له انطباع خاص عن المعرض اذ قال: بدايات بعض اعمال رائد حسن متأثرة بالطابع المحلي، استغل جسد المرأة كوحدة تشكيلية يغطي بها موضوع لوحاته بغنائية الجسد وموسيقى المكان ودمجها مع بعضها البعض، لإعطاء توليفة تعطينا شكل لوحة فنية، كان متمكنا باستعمال الالوان لإظهار تجربته.
وعن تأثر الفنان رائد حسن بالتجربة التشكيلية العراقية يقول: بالتأكيد هو امتداد لهذه التجربة، تأثير الفن العراقي واضح على الاعمال بوصفه عايش هذا الواقع، ومحاولة اظهار المحلية بشكل مبسط، استعمل الحذف لتحديد بعض الاشكال ولإضفاء صفة الجمالية على العمل الفني.
مسك الختام مع الفنان التشكيلي معراج فارس الذي قال: المعرض نقلة متطورة وواعية وتختلف عن اسلوبه السابق في تكنيك التقنيات، موضوع حداثوي، اخذ بعدا أكثر من ناحية التقدم والتطور، رائد حسن فنان تجريبي مثابر وتجربته هذه أكثر عمقا من تجاربه السابقة، اعتقد ان معرضه المقبل سيكون نوعيا.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة