الأخبار العاجلة

القنصل الكويتي يحتفي بالمؤهلين لتركيب الاطراف الصناعية من ضحايا داعش

ضمن فعاليات مهرجان بناء انسان وصناعة امل في اربيل
اربيل _ امجاد ناصر:

اعلن الدكتور عمر الكندري القنصل العام لدولة الكويت في أربيل بانه بلاده مستمرة بمشاريعها الانسانية والاغاثية للشعب العراقي الشقيق خاصة النازحين في المخيمات والمحافظات التي دمرت من قبل تنظيم داعش الارهابي وتم وضع خطة مدروسة لتنفيذ عدد من المشاريع الاخرى لخدمة المواطن العراقي لرفع بعض ما يعانيه من ظروف صحية واجتماعية صعبة .
واضاف الكندري خلال فعاليات مهرجان (بناء إنسان وصناعة أمل ) التي اقيمت بمناسبة المرحلة السابعة من مشروع تركيب الأطراف الصناعية ضمن فعاليات حملة الكويت بجانبكم ان هذا النشاط يعد نوعا من الدعم المعنوي لهذه الشريحة من اهلنه في جمهورية العراق الشقيق ، الذين بترت اطرافهم نتيجة ما تعرضو له خلال الاحداث الاخيرة في المناطق الغربية والموصل . واضاف القنصل الكويتي اننا اليوم نحتفي بتأهيل 120 من المشمولين بتركيب الاطراف الصناعية من المواطنين والقوات الامنية والحشد الشعبي لاننا ننظر الى معاناتهم بروح انسانية بعيدة عن الانتماء الديني او المذهبي .
وتأتي هذه الحملة بالتنسيق مع مؤسسة روناهي الخيرية ضمن توجيهات الشيخ صباح احمد الجابر الصباح رئيس دولة الكويت للوقوف مع الشعب العراقي وتقديم ما بوسعنا من المساعدات الانسانية والاغاثية في المخيمات وما تعرضت له بعض المناطق من اجتياح السيول والفيضنات وتوفير الادوية والعلاجات ، ومن شعارنا هذا ( بناء إنسان وصناعة أمل ) ، لافتا الى ان الاوطان لا تبنى الا ببناء الانسان اولا ومن ثمة نبني ونعمر ما دمر من بيوت ومنشآت ومعامل . واوضح القنصل لدينا عدة مشاريع اخرى قيد الدراسة من ضمنها واهمها اعادة اعمار وترميم وبناء المدارس في المحافظات المحررة وخاصة محافظة نينوى الاكثر دمارا مع تجهيز المدارس بجميع المستلزمات الدراسية الحديثة. كما لدينا اكثر من 1200 مواطن من ذوي الاحتياجات الخاصة سيتم اجراء العمليات الخاصة لهم وتوفير العلاج وهذه المرحلة بعد ان انجزنا عمليات تركيب اطراف اصطناعية لـ 539 مواطن . وشهد الاحتفال الذي اقيم على قاعة نادي أكد الرياضي في ناحية عنكاوا في محافظة اربيل حضور العديد من البعثات الدبلوماسية والمسؤلين في حكومة الاقليم ومحافظ اربيل العديد من الفعاليات الرياضية للمشمولين بتركيب الاطراف الصناعية وذلك من اجل تأهيلهم نفسيا وعودتهم لممارسة حياتهم الطبيعية , كما شارك نجوم الغناء العراقي الاصيل من الفنانين ياس خضر وحميد منصور محمد عبد الجبار باداء اشهر اغانيهم التي ما زالت عالقة باذهان الجمهور فضلا الى الفعاليات الخاصة للفنان هاشم سلمان والفنان عبدالله الاسمر باداء الاغاني الموصلية .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة