الأخبار العاجلة

العبادي: قضينا على الطائفية ووحدنا العراق ولن ننشغل بالخلافات السياسية

مؤكدا مطاردة داعش خارج الحدود باعتراف العالم
بغداد ـ الصباح الجديد:
أكد رئيس ائتلاف النصر حيدر العبادي، أمس الثلاثاء، أن العراق أصبح يقود حرب مطاردة تنظيم داعش خارج حدوده وباعتراف العالم، لافتا الى ان العراق لن يسمح بعودة تنظيم “داعش” مرة أخرى.
وقال المكتب الاعلامي لإئتلاف النصر في بيان تلقت، “الصباح الجديد”، نسخة منه، إن “العبادي حيا اهالي محافظة واسط وعشائرها الكريمة الغيورة ومبدعيها ومثقفيها ورجالها ونسائها ومدنها الكوت والعزيزية والحي والصويرة والنعمانية وبدرة وشيخ سعد، وما قدمته المحافظة من خيرة ابنائها الشجعان شهداء وجرحى واستجابت لنداء الدفاع عن الوطن والمقدسات”.
ونقل المكتب عن العبادي قوله، إن “واسط واجهت عبر تاريخها الطويل ويلات كثيرة لكنها صمدت وبقيت وذهب عنها الطغاة في النظام السابق وسيكون للكوت مستقبل افضل في الاعمار وتطوير ثروتها الزراعية ومنشئاتها الصناعية ومنافذها الحدودية”.
وأكد رئيس ائتلاف النصر على “اننا حققنا نصرا سريعا في سنوات قليلة واصبحنا نلاحق داعش خارج العراق، واصبحنا نقود حرب مطاردة تنظيم داعش خارج حدودنا وباعتراف العالم، كما ولى شبح التقسيم وحمينا الثروة الوطنية وقضينا على الطائفية ووحدنا العراق ولن نسمح بعودة داعش مرة اخرى او ننشغل بالخلافات السياسية عن اكمال مشروعنا وهو مشروع بناء الدولة وليس مشروع سلطة امتيازات او مسؤولين، فالسلطة التي تبنى على اساس الفساد لا نرغب بها”.
وأشار العبادي الى “أهمية الحفاظ على تضحيات الشهداء ويجب ان لا تضيع وسندخل مرحلة جديدة هي مرحلة العمل والبناء والاعمار، ولابد ان نحقق نصرا يكمل نصرنا الاول ويعززه”.
واعرب رئيس ائتلاف النصر عن ادراكه بـ”احتياجات محافظة واسط ونمتلك اطروحة لتلبية كل الاحتياجات وحماية ودعم حقوق الفلاحين وبقية القطاعات الاخرى ونعمل على شراكة مع القطاع الخاص من اجل النهوض بالعراق من جديد فقد نهض العراق والعالم ينظر لكم باعجاب وعلينا الاستفادة من اقبال الدول والشركات العالمية لبدء عهد مشرق جديد وهذا وعد سنعمل على تحقيقه”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة