الأخبار العاجلة

عبور نيوكاسل وأستون فيلا ووست هام بكأس الرابطة الإنجليزية

كورونا يحطم مبيعات أندية البريميرليج

لندن ـ وكالات:
تأهلت فرق نيوكاسل يونايتد وأستون فيلا ووست هام يونايتد، إلى الدور الثالث لكأس رابطة المحترفين الإنجليزية، في الوقت الذي ودع فيه كريستال بالاس البطولة من الدور الثاني، اول أمس.
وفاز نيوكاسل على ضيفه بلاكبيرن (1-0)، كما حقق أستون فيلا انتصارا على مضيفه بيرتن ألبيون (3-1)، وتغلب ويستهام على ضيفه تشارلتون أتلتيك (3-0).وسقط كريستال بالاس، على ملعب بورنموث، بركلات الجزاء الترجيحية، بنتيجة (10-11).
وحسم نيوكاسل فوزه على بلاكبيرن بهدف سجله ريان فرازر في الدقيقة 35، فيما سجل ثلاثية أستون فيلا أولي واتكينز وجاك جراليش وكينان ديفيس في الدقائق 39 و88 و90، بعد أن تقدم أصحاب الأرض بهدف عن طريق كولين دانييل في الدقيقة الثانية.
ولم يجد وست هام يونايتد أي صعوبة في الفوز على تشارلتون بثلاثية بيضاء، حيث تقدم سيباستيان هيلير بهدفين في الدقيقتين 22 و26 وتكفل فيليبي أندرسون بالهدف الثالث في الدقيقة 80.
أما كريستال بالاس فخرج بشكل مفاجئ من البطولة، بخسارته على ملعب بورنموث بركلات الجزاء الترجيحية 10-11، بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي.
من جانب اخر، قالت رابطة الدوري الإنجليزي لكرة القدم، إنها تلقت موافقة من الحكومة لتنظيم مباريات تجريبية تسمح بحضور جماهير يصل عددها إلى ألف مشجع في الملاعب هذا الشهر.
وتقام مباريات كرة القدم خلف أبواب مغلقة بسبب جائحة كوفيد-19، لكن بعض الأندية أجرت بعض المباريات التجريبية بحضور عدد محدود من الجماهير مع اتباع قواعد التباعد الاجتماعي للحد من انتشار فيروس كورونا.
وكانت عودة الجماهير للمدرجات على رأس جدول أعمال الأندية في جميع أنحاء البلاد، بسبب الضغوط المالية الناجمة عن عدم وجود دخل من بيع التذاكر.وقال المتحدث باسم الرابطة «رابطة الدوري الإنجليزي، لا تزال في مناقشات مع الحكومة بشأن برنامج تجريبي، ربما يتضمن عددا محدودا من المباريات التجريبية الأخرى خلال سبتمبر/أيلول الحالي بسعة محدودة تبلغ ألف مشجع».
وأضاف «الرابطة واضحة في رأيها بأن إجراءات التباعد الاجتماعي يمكن تطبيقها بأمان في الملاعب وأن وجود جماهير في المباريات جزء أساسي لصون الشؤون المالية للأندية التي لا تزال تعاني من ضغط شديد».وتابع «لذلك، نجاح المباريات التجريبية سيكون خطوة مهمة نحو حضور عدد أكبر من الجماهير للملاعب بأمان».وقالت رابطة الدوري الممتاز الأسبوع الماضي، إنها ستؤجل المباريات التجريبية بحضور جماهير، لأن قرار الحكومة بتحديد ألف مشجع غير ملائم وسيمثل «خسارة كبيرة» للأندية.
وتوقع ريتشارد ماسترز رئيس رابطة الدوري الممتاز، أن يخسر 20 ناديا مشاركا في البطولة 700 مليون جنيه استرليني (899.29 مليون دولار) في حال استمر غياب الجماهير عن الملاعب هذا الموسم. وفي سياق اخر، أثر حرمان الجماهير من حضور مباريات كرة القدم الإنجليزية، على مبيعات القمصان الرياضية، كما أوضحت بيانات موقع للتسوق عبر الإنترنت.وأصبح من مظاهر عصر الدوري الإنجليزي الممتاز، ارتداء الجماهير لقمصان الفرق في المدرجات والحانات وعند قضاء العطلات. لكن مع اضطرار المشجعين لمشاهدة المباريات عبر التلفزيون بسبب وباء «كوفيد-19»، أوضح موقع (لاف ذا سيلز) على الإنترنت أن مبيعات القمصان الرياضية سجلت انخفاضا بنسبة 63% مقارنة بعام 2019.
وأضاف الموقع أن الجماهير في بريطانيا أنفقت 23.9 مليون جنيه استرليني (30.85 مليون دولار)، لشراء قمصان فرق الدوري الممتاز في الموسم الماضي، لكن الأندية قد تواجه انخفاضا في الإيرادات من مبيعات القمصان يصل إلى 15 مليون جنيه إسترليني. وقال ستيف ماكلور الشريك المؤسس للموقع: «ليس سرا أن الصفقات الضخمة للاعبين وجولات الإعداد للموسم والجماهير في المدرجات لها تأثير هائل على مبيعات القمصان للأندية الإنجليزية في شهر آب «.وأضاف: «بدون آخر عاملين أساسيين في 2020 تراجعت الطلبات على الشراء بنسبة 63%، ويجب أن تتأقلم الأندية مع الوضع الجديد وأن تتواصل مع الجماهير عبر الإنترنت للحفاظ على الاستثمارات».ويشير الموقع إلى أن قميص آرسنال الجديد هو الأكثر جاذبية للجماهير حتى الآن هذا الموسم، ويليه تشيلسي وليفربول ومانشستر يونايتد ومانشستر سيتي.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة