الأخبار العاجلة

استشاري في الطاقة: البلاد ستواجه اصعب سنة مالية منذ 2003

بغداد- الصباح الجديد :

حذر الاستشاري في شؤون الطاقة فلاح العامري، الاحد، من أن العراق سيواجه اصعب سنة مالية تمر عليه منذ عام 2003، داعيا الحكومة الى اعداد موازنة طوارئ واتخاذ خطوات سريعة لتدارك الازمة.

وقال العامري في تصريح اطلعت عليه الصباح الجديد، إن “حصة العراق من تخفيض النفط (بعد اجتماع أوبك) بمقدار ١.٠٦١ مليون برميل باليوم يعتبر مفاجئة”، مبينا أن “حجم الاحتياطي والخزين العالمي كبير جدا، وان ما تم تخفيضه يمثل نسبة 23 بالمئة”.

وأضاف أنه “في حال تطبيق العراق لهذا الاتفاق بشكل كامل، فإنه سيتسبب بإشكالات، لأن لديه عقودا والتزامات مع شركات عالمية”، مشددا على “اهمية ان تقوم وزارة النفط بالتفاهم مع الشركات لتخفيض 30 بالمئة من كلف الإنتاج”.

واشار الى ان “الموازنة المالية السابقة احتسبت 56 دولارا لبرميل النفط، مع وجود عجز كبير، وانه رغم التوقعات بارتفاع سعر النفط خلال المدة المقبلة الى 40 – 45 دولارا، الا انها ستكون اصعب سنة مالية تمر على العراق منذ 2003″، داعيا الحكومة الى “اعداد موازنة طوارئ واتخاذ خطوات سريعة لتدارك الازمة”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة