الأخبار العاجلة

وزير الشباب والرياضة: غربي آسيا باكورة لتنظيم البطولات الدولية

كربلاء ـ حيدر عبد الجليل*
اكد وزير الشباب والرياضة الدكتور احمد رياض ان تضييف حدث قاري كبطولة آسيا سيل لاتحاد غربي اسيا التاسعة بكرة القدم يُعدُ باكورة وانطلاقة لعودة العراق الى وضعه الطبيعي من خلال تنظيم البطولات الدولية بعد ان غُيب لسنوات طويلة بسبب الاحداث التي مر بها .
وقال السيد الوزير في تصريح لفريق عمل قسم (الاعلام والاتصال الحكومي) خلال حضوره حفل افتتاح البطولة ان الرياضة العراقية ستعود الى وضعها الطبيعي، ونعد الرياضيين والشباب العراقي بأن القادم سيكون افضل بفضل تظافر جهود الجميع من ملاكات الوزارة واتحاد الكرة وبقية المؤسسات الساندة خدمة لشريحة الشباب والرياضيين، فاليوم نعيش فرحة كبيرة ونحن نرى هذا التجمع العربي في العراق وكذلك سررنا بهذا الجمهور الرائع والراقي الذي ملئ مدرجات الملعب قبيل انطلاق حفل الافتتاح بساعات، وكان له دور كبير بالنجاح من خلال الالتزام والتشجيع الحضاري، ليبعث رسالة اطمئنان للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) من اجل رفع الحظر بشكل كلي عن ملاعبنا كون العراق يستحق هذا وأكثر .
وشهدت الاحتفالية التي جرت في حفل ملعب كربلاء الدولي فعاليات متنوعة وحضرها العديد من الشخصيات الرسمية والرياضية وممثلين عن اتحاد غربي اسيا. وابدى امين عام اتحاد غرب اسيا لكرة القدم خليل السالم الاردني الجنسية اعجابه بحفل التنظيم والحضور الجماهيري المميز.
الى ذلك اشار رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم عبد الخالق مسعود الى اهمية البطولة في تحضيرات المنتخب الوطني لتصفيات كاس العالم 2022 في قطر، مباركا للجماهير الفوز الذي تحقق على لبنان على الرغم من ان البداية لم تكن مثالية الاداء، وارجع سببه الى اجهاد اللاعبين بعد موسم طويل وشاق، آملاً بأن يكون المستوى افضل في باقي المباريات، كما قدم شكره وتقديره للجمهور الذي آزر المنتخب وقدم لمحة فنية جميلة عن الالتزام والتشجيع المثالي.

  • إعلام الشباب والرياضة

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة