الأخبار العاجلة

الزوراء يفوز بالأربعة.. وثلاثية لأربيل وتعادل سلبي لنفط الوسط

في دوري الكرة الممتاز

بغداد ـ الصباح الجديد:

ضمن الجولة 36 لدوري الكرة الممتاز، هبط فريق الحسين رسميًا لدوري الدرجة الأولى بخسارته، أمام الزوراء بنتيجة (4-1) في المباراة التي أقيمت على ملعب مدينة الصدر.
فيما يحتاج البحري لمعجزة لإنقاذ نفسه من الهبوط بخسارته، أمام أربيل (1-3)، في حين حسم التعادل السلبي مباراة نفط الوسط والديوانية.وتقاسم الصناعات الكهربائية والسماوة نتيجة مبارتهما بعدالتعادل بهدف لكلا الفريقين.فبرغم البداية المشجعة لفريق الحسين وتقدمه بهدف في الدقيقة الثانية من المباراة عبر لاعبه شهاب رزاق سرعان ما انتكس فريق الحسين وانهار ليستقبل رباعية.
افتتح رباعية الزوراء، عمر المنصوري في الدقيقة 30 من المباراة، وقبل نهاية الشوط الأول عزز النتيجة للزوراء المدافع محمد عبد الزهرة لينتهي الشوط بتقدم الزوراء بنتيجة (2-1).. وفي الشوط الثاني تألق مهاجم الزوراء الشاب علاء عباس وسجل هدفين لفريقه في الدقيقتين (70 و80)..وشهدت المباراة إهدار ركلة جزاء لفريق الزوراء بأقدام اللاعب مهند عبد الرحيم لتنتهي المباراة بفوز الزوراء بنتيجة (4-1).وتأكد هبوط فريق الحسين بعد أن تجمد رصيده عند النقطة 24 في المركز الأخير فيما رفع الزوراء رصيده للنقطة 64 في المركز الثالث.
البحري هو الآخر فرط بتقدمه بهدف ليخسر (3-1) في المباراة التي أقيمت على ملعب فرانسو حريري بمدينة اربيل.سيناريو مباراة البحري لم يختلف كثيرًا عن مباراة الحسين واربيل حيث افتتح أحمد داود النتيجة لمصلحة البحري في الدقيقة 35 وأنهى الشوط الأول متقدمًا بهدف دون رد.
في الشوط الثاني، استفاق اربيل وعاد للمباراة في الدقيقة 62 بواسطة مدافعه نياز محمد فيما تكفل المحترف البرازيلي مارسيل بقيادة اربيل للفوز بإحرازه هدفين الأول جاء في الدقيقة 69.وجاء الهدف الثاني في الدقيقة 86 من المباراة لتنتهي المباراة بفوز اربيل (3-1)..
وبهذه النتيجة يكون فريق البحري بحاجة إلى معجزة للبقاء في الدوري الممتاز، حيث تجمد رصيده عند النقطة 26 بالمركز الـ19 وبالتالي يحتاج إلى فوزين في المباراتين المتبقيتين ويقابلها خسارتين لفريق السماوة ليضمن البقاء، أما اربيل فارتقى للمركز الثامن برصيد 47 نقطة.
وفي المباراة الثالثة واصل نفط الوسط صيامه عن الفوز واكتفى بتعادل سلبي أمام ضيفه الديوانية في المباراة التي أقيمت على ملعب النجف الدولي.ورفع نفط الوسط رصيده إلى النقطة 46 في المركز التاسع فيما رفع الديوانية رصيده إلى النقطة 41 في المركز الـ14.
من جانبه، برر راضي شنيشل، مدرب نفط الوسط، التعادل السلبي أمام الديوانية في الجولة الـ36 من الدوري الممتاز، لفقدان حماس المنافسة والإجهاد. وقال شنيشل إن الفريق لم يكن بالتركيز المطلوب واللاعبين فقدوا حماس المنافسة.. وأضاف «عانينا من ذات الموضوع الذي يعانيه الفريق منذ بداية الموسم إلى الآن وهو غياب التهديف برغم الفرص التي سنحت لنا، لكن فريقنا أهدر جميع الفرص التي سنحت في المباراة».
وأوضح شنيشل، أن نفط الوسط حاله كحال الفرق الأخرى عانى من الإجهاد جراء تمدد المسابقة للموسم الصيفي الذي يشهد ارتفاعًا كبيرًا بدرجات الحرارة.وتابع «الفرق التي لا تملك بدائل على دكة البدلاء هي الأكثر تأثرًا في ذلك الإجهاد وفريقنا دفع ثمن عدم توفر بديل للاعب المجهد أو اللاعب المصاب».
وأشار شنيشل إلى أن الفريق ينتظر خوض مباراتين متبقيتين في الموسم، وسيسعى لتحقيق الفوز ومصالحة الجماهير.وأردف «تكلمت مع اللاعبين على ضرورة إنهاء الموسم بالشكل الصحيح وأن نحقق نتائج مقبولة خصوصًا وأن النادي وفر سبل النجاح للاعبين واجتهد من أجل أن يسير الفريق بالاتجاه الصحيح».يشار إلى أن فريق نفط الوسط يحتل المركز التاسع برصيد 46 نقطة في لائحة الترتيب.
وخطف السماوة نقطة نظيفة من ضيفه الصناعات الكهربائية بتعادلهما (1-1) في المباراة التي أقيمت على ملعب السماوة.فريق الصناعات الكهربائية تقدم أولا عن طريق اللاعب حسين طعمة وبعد مرور 5 دقائق فقط، وأنهى الشوط الأول متقدمًا بهذا الهدف.لكن سراج ضياء الدين أعاد النتيجة لبدايتها بتسجيله هدف التعادل في الدقيقة 60 لتنتهي المباراة بالتعادل الإيجابي بهدف لكلا الفريقين.
ورفع الصناعات الكهربائية رصيده إلى النقطة 39 في المركز الـ16 فيما رفع السماوة رصيده إلى النقطة 32 في المركز الـ18.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة