الأخبار العاجلة

نوير يحذر بايرن ميونخ من نوبات الجنون أمام ليفربول

أزمة خانقة تحاصر ليون قبل موقعة برشلونة
العواصم ـ وكالات:

حثَّ مانويل نوير، حارس مرمى بايرن ميونخ، زملاءه على ضرورة التوقف عن ارتكاب الهفوات، التي تكلف الفريق استقبال الكثير من الأهداف.
وتلقت شباك نوير هدفين خلال فوز فريقه على أوجسبورج (3-2)، أمس الأول، في الجولة الـ22 من الدوري الألماني، حيث استقبل البايرن هدفًا بعد 13 ثانية فقط على بدء المباراة.
وخلال تصريحات أبرزها موقع «فور فور تو»، قال نوير: «المباراة كانت رائعة بشكل عام، لكن تلقي هدفين بهذا الشكل كان بمثابة نوبة جنون».وأضاف: «أردنا الحفاظ على نظافة شباكنا مجددًا، لكن الشيء الأهم هو أننا كان لدينا الوقت الكافي بعد التأخر بهدف».ويخشى الحارس الدولي الألماني من تكرار هذه الأخطاء خلال مواجهة ليفربول الإنجليزي، الثلاثاء المقبل، في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.
وعن ذلك، قال: «ليفربول ستتاح أمامه فرصًا أكثر، لذا يجب أن نحافظ على صلابتنا، خاصة على الطرفين، وحماية منطقة الجزاء بتنظيم دفاعي جيد، لمنع العرضيات القادمة من الأطراف».
وتلقى بايرن ميونخ ضربة موجعة، خلال فوزه على أوجسبورج (3-2)، أول امس، ضمن الجولة الـ22 من البوندسليجا، قبل مواجهة ليفربول، الثلاثاء المقبل، في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.
فبحسب موقع «سبورت1»، تلقى نجم الفريق البافاري، كينجسلي كومان، ضربة قوية في الكاحل الأيسر، بعد التحام مع كيفين دانسو، لاعب أوجسبورج، في الدقائق الأخيرة من المباراة.
وغادر كومان الملعب بعد الإصابة، ولم يعد حتى نهاية اللقاء.وكان الدولي الفرنسي قد اشتكى طويلًا، من إصابة في ذات الكاحل.ويخشى نيكو كوفاتش، مدرب بايرن، تجدد إصابة لاعبه قبل موقعة ليفربول، على ملعب أنفيلد.ويعد كومان أحد أبرز نجوم بايرن حاليًا، كما سجل هدفين خلال انتصار فريقه.
إلى ذلك، يواجه المدير الفني لفريق أولمبيك ليون برونو جينيسيو، أزمة خانقة قبل الصدام القاري المرتقب أمام ضيفه برشلونة الإسباني، الثلاثاء المقبل، في ذهاب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا.
ويخوض الفريق الفرنسي اللقاء بدون القائد نبيل فقير بسبب الإيقاف، ليخسر ليون أحد الركائز الأساسية في تشكيلة جينيسيو، والتي يعول عليها الكثير أمام كتيبة مدججة بالنجوم، يقودها الأرجنتيني ليونيل ميسي.
كما يعد ليون، مهدداً بفقدان ثلاثة عناصر أخرى بداعي الإصابة، حيث تم استبدال المدافع البلجيكي جيسون ديناير بعد 60 دقيقة، من مباراة الفريق ضد جانجون، مساء اليوم الجمعة، بسبب إصابة في الفخذ.
وقال جينيسيو، عقب اللقاء الذي حسمه ليون بهدفين لهدف: «نتمنى أن تكون الإصابة خفيفة، وننتظر نتيجة الفحوصات الطبية».وأشارت صحيفة «ليكيب» الفرنسية، إلى أن لاعب الوسط تانجوي ندومبيلي، جلس على مقاعد البدلاء لمعاناته من إصابة في كاحل القدم، وتحوم الشكوك حول جاهزيته لمواجهة البارسا.
وكان المدافع البرازيلي مارسيلو، قد شعر هو الأخر بشد عضلي في نهاية مباراة جانجون، إلا أنها تبدو إصابة طفيفة، ليصبح الفريق الفرنسي في موقف لا يحسد عليه قبل مباراة برشلونة، على ملعب بارك أولمبيك ليون.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة