الأخبار العاجلة

رفع الطاقة الإنتاجية لإحدى منشآت حقل الرميلة الى 80 ألف برميل في اليوم

اسامة مثنى

أعلنت هيئة تشغيل الرميلة عن دخول ضفة إنتاج جديدة في محطة عزل الغاز الثانية الواقعة في حقل الرميلة الشمالي التي ستقوم برفع الطاقة الانتاجية لمعالجة وانتاج النفط الخام بما يصل الى 80 الف برميل في اليوم .
و ضفاف الإنتاج، معدات هندسية، تقع ضمن محطات عزل الغاز المتوزعة في عموم حقل الرميلة وتعمل على فصل ومعالجة مزيج النفط والغاز والماء، الذي يتم استخراجه من مكامن الرميلة ، فيما تأتي ضفة الإنتاج الثانية كجزء من استراتيجية أوسع تهدف لتعزيز الطاقة الإنتاجية للمنشآت الحقلية اضافة الى قدرتها على فصل الماء المصاحب لإدامة مستويات إنتاج النفط وزيادتها بالتزامن مع تحقيق مواصفات عالية للنفط المنتج.
كما ان الضفة الثانية الجديدة تعد واحدة من أكثر ضفاف الإنتاج تطورا في العراق، اذ تشتمل على أنظمة تحكم كهربائية متطورة، وتقنية التردد الكهربائي الثنائي القطبية، التي تعد أحدث التقنيات المستعملة في أوعية معالجة النفط الرطب وعازلات الاملاح. وتتمثل احدى اهم مواصفات الضفة الجديدة باحتوائها على عازلات بثلاث مراحل لفصل النفط والغاز والماء عن بعضها البعض، ما يعني بأن الضفة الجديدة لها قدرة اكبر على عزل الماء المصاحب مقارنة بالضفاف القديمة الموجودة التي تحتوي على اوعية بمرحلتين فقط (نفط وغاز).
وقال مدير الهيئة عن شركة نفط البصرة حسين عبد الكاظم حسين ان ملاكات الهيئة الوطنية اسهمت بشكل فاعل في هذه الأعمال، وأن ذلك سينعكس إيجاباً على تطوّر مستوى الأداء على وفق أفضل الممارسات في الصناعة النفطية، ومن ثم اسهام تلك الملاكات في الإنشاءات المستقبلية المماثلة مما سيعزز الجدوى الاقتصادية.»
كما تحدث نائب مدير الرميلة اريال فلورس عن هذا المشروع قائلاً «تمثل الضفة الجديدة استثماراً كبيراً وخطوة مهمة في استراتيجيتنا الطويلة الأمد لتحديث المحطات الموجودة، وستعزز قدرة الرميلة على إنتاج نفط بمواصفات إفضل لدعم العراق في الاعوام المقبلة وبالنيابة عن فريق إدارة الرميلة، أتقدم بشكري للجميع، سواء من الشركات العراقية أو شركة نفط البصرة أو شركة بي بي أو شركة بتروتشاينا، لنجاح هذا المشروع.»
من جانبه قال النائب الخاص للهيئة فان جيانبنك قائلا: «أنا مسرور للغاية لرؤية الضفة الجديدة تعمل بشكل سلس وآمن، وأنا متأكد تماما من أنها ستسهم بإنتاج المزيد من النفط من هذا الحقل العملاق بوجود الهيئة المتميزة.» ، لافتا الى ان هيئة تشغيل الرميلة هي مشروع مشترك يتألف من شركة نفط البصرة وشركة بي بي وشركة بتروتشاينا و شركة تسويق النفط العراقية (سومو)، وتضطلع بمسؤولية رفع الإنتاج النفطي للعراق من اكبر حقوله النفطية.
ومنذ تأسيسها، قامت الهيئة بإنتاج اكثر من 3 مليارات برميل من النفط لصالح العراق، ونجحت برفع انتاجها النفطي بنسبة 41% من 1.006 مليون برميل في اليوم بحسب ما هو مسجل في حزيران 2010، إلى أكثر من 1.5 مليون برميل في اليوم منذ بداية العام 2018 ولغاية الوقت الراهن.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة