الأخبار العاجلة

إلقاء محاضرات في دورة الأرجنتين يؤكد الثقة بقدرات المدرب العراقي

كرار علي صابر يدعو إلى تأهيل ملاعب الكرة الشاطئية:
بغداد ـ فلاح الناصر:

يستعد المدرب الشاب بالكرة الشاطئية، كرار علي صابر، إلى المغادرة نحو الأرجنتين للمشاركة في إلقاء محاضرات في دورة دولية للمدربين الجدد والمبتدئين في بوينس آيرس، وتبدأ هناك يوم 27 نيسان المقبل تستمر 8 أيام، مبينا أنه سيكون محاضراً إلى جانب فرانسسكو في الدورة الدولية التي سيشترك فيها مدربين جدد ومبتدئين في الكرة الشاطئية.
وذكر صابر انه تلقى الدعوة الرسمية من الراعي الرسمي المعتمد لدى الاتحاد الأرجنتيني مريانا أورتيكا، والخبير الدولي الأرجنتيني، فرانسسكو، اثر مشاركته السابقة وتفوقه في الدورة الدولية السابقة في روسيا عام 2016، التي اشترك فيها بين 16 مدربا من جنسيات مختلفة من شتى قارات العالم، حاضر فيها مكسي موفا، وبروفسور بعلم النفس، ومدرب أخر معتمد لدى الاتحاد الارجنتيني.
وتابع انه مكث في روسيا لمدة 3 أشهر، منها 10 ايام خصصت للدورة الدولية في تدريب الكرة الشاطئية، وبقية الرحلة كانت لدراسة نيل شهادة الدبلوم في اللغة الإنجليزية.
واشار إلى انه سعيد بنيل الدعوة في إلقاء محاضرات بدورة الأرجنتين الدولية، التي تؤكد مدى ثقة الجانب الأميركي الجنوبي بقدرات المدرب العراقي وترشيحه ليكون ضمن الملاك المحاضر للمدربين الشباب الجدد في لعبة الكرة الشاطئية.
وبين المدرب الذي يعمل منذ 3 سنوات على رأس الهرم التدريبي لنادي الجيش الرياضي باللعبة، ان الكرة الشاطئية في العراق، تحتاج إلى تاهيل ملاعب وأنشاء حديثة من اجل مواكبة التطور، مؤكداً ان نادي الجيش عمل على تشييد ملعباً متخصصاً بالكرة الشاطئية بجهود كبيرة وباشراف مباشر من إدارة النادي ومشرف الفريق علي صابر، اذ ضيف الملعب في الموسم السابق منافسات الدوري الممتاز لأندية بغداد بعد تعاون ناجح بين لجنة الكرة الشاطئية في الاتحاد المركزي لكرة القدم، وبين إدارة نادي الجيش الرياضي.
واوضح ان فريقه، كان منافسا كبيراً على ألقاب البطولات التي تنظمها لجنة الكرة الشاطئية، واعتلى منصات التتويج في اكثر من بطولة سابقة، فيما يلعب حاليا ضمن مجموعة بغداد في منافسات الدوري الممتاز، ويقف ثانياً بعد فريق المصافي المتصدر للدوري، منوها إلى ان 16 لاعباً يمثلون الفريق باشرافه مدربا والمشرف علي صابر ومدرب حراس المرمى قيصر جوبي.
كما، بين المدرب الشاب، الذي سبق ان مثل المنتخب الوطني في اكثر من بطولة ابتداء من عام 2010 حينها كانت اللعبة دخلت للتو إلى العراق، قادما من رياضة خماسي الكرة (الصالات)، كما كان لاعباً في كرة القدم المكشوفة ضمن صفوف نادي الجيش الرياضي، بين المدرب ان هنالك ثورة في بلدان الجوار في الاهتمام باللعبة، هنالك منشأت متميزة ودعم كبير ومتواصل على تطوير الملاكات التدريبية والإدارية، وتفعيل المنافسات المحلية على مدى الموسم، مشير إلى ان تجارب الكرة الشاطئية وما تحقق لبلدان كقطر والإمارات والكويت ولبنان وإيران، تعد قفزة كبيرة جاءت بفضل الدعم والاهتمام والحرص على تهئية مقومات التفوق من ملاعب متكاملة ومساندة المدربين وحث الاندية على تشكيل الفرق والمشاركات المستمرة في البطولات الخارجية.
واستذكر المدرب كرار، مشاركته مع المنتخب الوطني في بطولات سابقة، مبينا ان تجربة العراق كانت حديثة العهد قبل نحو 7 سنوات، ولكنه حقق نتائج ايجابية في مشاركته بالتصفيات التأهيلي لكأس العالم التي اقيمت في الملاعب القطرية، بعد تحقيق نتائج ايجابية كالفوز على الفلبين والسعودية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة