الأخبار العاجلة

مانشستر سيتي يكتب التاريخ بثلاثية نادرة

اطاح بـ «واتفورد» في نهائي كأس إنجلترا

لندن ـ وكالات:

دخل مانشستر سيتي تاريخ الكرة الإنجليزية من أوسع أبوابه، بعدما ظفر بكأس إنجلترا مساء أول أمس، بفوزه في المباراة النهائية على واتفورد بسداسية نظيفة على ملعب «ويمبلي».
وسجل أهداف سيتي كل من دافيد سيلفا (26) ورحيم سترلينج (38 و81 و87) وكيفن دي بروين (61) وجابريال جيسوس (68).
اللقب هو الثالث محليًا لمانشستر سيتي هذا الموسم، ليصبح السيتزن أول فريق يحقق الثلاثية بجمع ألقاب الدوري والكأس وكأس الرابطة خلال موسم واحد في تاريخ الكرة الإنجليزية.
من جانبه، أكد الإسباني بيب جوارديولا، المدير الفني لمانشستر سيتي، عقب تتويج فريقه بلقب كأس إنجلترا، باكتساح واتفورد (6-0)، أن الفوز بالثلاثية المحلية أصعب من تحقيق لقب دوري الأبطال.
وقال جوارديولا في تصريحات عقب اللقاء الذي احتضنه ملعب (ويمبلي) «أعشق دوري الأبطال، ولكن الفوز بهذه الثلاثية أكثر صعوبة».وأصبح المان سيتي أول فريق في إنجلترا يفوز بجميع الألقاب المحلية في موسم واحد.
وبسؤاله حول إذا ما كان هذا هو الموسم الأفضل في مسيرته، أكد المدرب الإسباني أنه أحد أفضل مواسمه التدريبية.وأوضح «أعتقد أنه ليس الأفضل، ولكنه يأتي ضمن الأفضل، أن أكون الأول (الذي يحقق هذا الإنجاز) يعني أننا ما زلنا الأفضل».
وحول إمكانية الحفاظ على نفس المستوى خلال الموسم المقبل، أكد: «حسنا، لقد فعلنا هذا الأسبوع الجاري بعد أن فزنا في الموسم الماضي باللقب بحصد 100 نقطة، هذا أمر مذهل، العودة للصيف ستكون مشابهة لهذا الموسم، مع وجود بطولة دوري الأمم، حيث كان كأس العالم قبل بداية الموسم الماضي».
وأصبح سيتي بقيادة جوارديولا، أول فريق يفوز بثلاثية محلية من الألقاب في موسم واحد (الدوري والكأس وكأس الرابطة)، ليدخل المدرب الإسباني التاريخ من أوسع أبوابه.
وقال جوارديولا في تصريحات لهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي): «كان نهائيًا مذهلًا بالنسبة إلينا أكملنا من خلاله عامًا مذهلا، أقدم التهاني لكل من في النادي، خصوصا اللاعبين لأنهم السبب في فوزنا بالبطولات».
وتحدث جوارديولا عن تسديدة لاعب واتفورد روبرتو بيريرا والتي أنقذها الحارس إيدرسون في وقت مبكر من اللقاء، قائلًا: «في المباريات النهائية مثل هذه الأمور تحدث فارقا».
حقق مانشستر سيتي لقب كأس الاتحاد الإنجليزي، بعد فوزه في المباراة النهائية على واتفورد بسداسية نظيفة.
ووفقًا لشبكة «سكواكا» للإحصائيات، فإن السيتي سيلاقي ليفربول في مباراة الدرع الخيرية، بعدما فشل واتفورد في الفوز بكأس الاتحاد.
وكان من المقرر أن يلتقي مانشستر سيتي وواتفورد مجددًا في حالة فوز الأخير باللقب، إلا أن تتويج السيتي بالدوري والكأس منح ليفربول الفرصة لخوض مباراة الدرع الخيرية، بصفته الوصيف في الدوري الإنجليزي.
وتنص لوائح الاتحاد الإنجليزي، أن يخوض وصيف الدوري، مباراة الدرع الخيرية، مع بطل الدوري، في حالة تتويج الأخير بلقب الكأس.ومن المقرر أن تقام المباراة في افتتاح الموسم الجديد، قبل انطلاق بطولة الدوري.وتوج مانشستر سيتي بثلاثية محلية غير مسبوقة، هذا الموسم.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة