الأخبار العاجلة

أمانة بغداد تؤكد إخضاع مياه الشرب للفحص يومياً

للقضاء على الجميع أنواع البكتريا والميكروبات
بغداد ـ الصباح الجديد:
جددت امانة بغداد تأكيدها بأن الماء المنتج من قبلها صالح للاستهلاك البشري ومطابق للمواصفات ويخضع يومياً لعمليات الفحص والتقييس لضمان نقاوته.
وذكرت مديرية العلاقات والاعلام ان» الماء المنتج في مشاريع ومجمعات دائرة ماء بغداد مطابق لمعايير منظمة الصحة العالمية عبر اعتماد احدث التقنيات والوسائل في تصفيته وتعقيمه لضمان وصوله الى المستهلك خالياً من الملوثات والشوائب».
واضافت ان» الملاكات المتخصصة في دائرة ماء بغداد تقوم بإجراء فحوص مختبرية يومياً (كيميائية وفيزيائية وبكتريولوجية )تشمل مشاريع ومجمعات التصفية وخزانات ومحطات التوزيع فضلاً عن الشبكات الفرعية داخل الاحياء والازقة السكنية بالتنسيق مع وزارة الصحة والبيئة للتثبت من صلاحية الماء المنتج وضمان خلوه من الملوثات».
واوضحت أن» نتائج الفحص في جميع المشاريع أثبتت سلامة الماء المنتج فيها من الملوثات وصلاحيته للإستهلاك البشري مع وجود كميات مناسبة من مادة الكلورين المعقمة ضمن الحدود المسموح بها للقضاء على جميع أنواع البكتريا المجهرية والميكروبات كإجراء احترازي منعاً لانتشار وباء الكوليرا «.
على صعيد متصل قررت أمانة بغداد حظر التدخين في جميع دوائرها وتشكيلاتها عملاً بقانون مكافحة التدخين .
وذكرت مديرية العلاقات والإعلام ان « أمانة بغداد وجهت جميع تشكيلاتها ودوائرها بمنع التدخين استناداً لاحكام المادة (4) الفقرة (اولا) من القانون « .
وأضافت ان « فرض حظر التدخين من شأنه المحافظة على البيئة والصحة العامة ومنع هدر الأموال الطائلة التي تنفق يومياً على السكائر والتبوغ «، مشيرة الى ان « المخالف ستفرض عليه غرامة مالية قدرها عشرة آلاف دينار بحسب المادة 17 من الفصل الرابع» .
وبينت أن « قانون منع التدخين في الأماكن العامة يشمل المباني والهيئات الرئاسية والوزارات والدوائر الحكومية والمؤسسات التعليمية والتربوية والصحية والمطارات والشركات والمصانع في المحافظات كافة» .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة