الأخبار العاجلة

وزير الزراعة يبحث مع الرئيس الجديد لمنظمة الفاو سبل نقل الخبرات للبلاد

تنفيذ جملة من الاجراءات لحماية المنتج الوطني

بغداد _ الصباح الجديد :

بحث وزير الزراعة الدكتور صالح الحسني المدير العام الجديد لمنظمة الاغذية والزراعة ( فاو ) الدكتور تشو دونغ يو لتهنئته بالانجاز الذي حققه وفوزه كمدير عام للمنظمة والذي يعد انجازا مهما لقارة آسيا حيث تفوق الدكتور يو على مرشحين آخرين مدعومين من الولايات المتحدة الأميركية وأوروبا .
وجرى خلال اللقاء تبادل الأحاديث الودية التي تعكس عمق العلاقات بين العراق والصين ، وشدد الحسني على إمكانية الاستفادة من الخبرات الكبيرة التي تتمتع بها منظمة ( فاو ) في تعضيد العمل الزراعي والقضاء على الفقر وتوفير الغذاء سيما في الدول النامية ، مشيرا إلى دعم الحكومة العراقية من خلال الوزارة لمرشح الصين استنادا إلى دورها المميز والمتطور زراعيا والكفاءة التي يتمتع بها مرشحهم لشغل المنصب .
فيما ابدى المدير العام للمنظمة سروره باللقاء املا باستمرار التعاون المشترك بين العراق والمنظمة بما يخدم النهوض بالواقع الزراعي ومحاربة الفقر وتوفير الغذاء من خلال إنتاج المحاصيل الاستراتيجية والاعتماد على الاقتصاد الوطني .
وفي نهاية اللقاء قدم الحسني هدية تذكارية لمدير المنظمة متمنيا له التوفيق في عمله ، مبديا استعداد العراق لدعم المنظمة وتبادل الخبرات والتعاون في شتى المجالات الزراعية بشقيها النباتي والحيواني.
على صعيد متصل اكدت وزارة الزراعة ومن خلال دائرة التخطيط والمتابعة على تنفيذها جملة من التعليمات والاجراءات التي من شأنها دعم المنتج الوطني للوصول الى الاكتفاء الذاتي ودعم الاقتصاد الوطني وتوفير الامن الغذائي للمواطن العراقي.
وشملت التعليمات عددا من الاجراءات منها منع استيراد المحاصيل الزراعية في موسم الانتاج والحصاد المحلي وفقا للرزنامة الزراعية التي وضعتها الوزارة، وعدم منح موافقات الاستيراد للمحاصيل الزراعية في وقت ذروة الانتاج المحلي لحماية المنتج الوطني وتشجيع الفلاحين على الزراعة والتنسيق مع الدوائر والجهات ذات العلاقة للحيلولة من دون دخول المنتجات الزراعية خارج سياقات وضوابط الاستيراد الاصولية.
كما قامت وزارة الزراعة بدعم جميع مدخلات وحلقات العملية الانتاجية والمخرجات وتوفير مستلزمات الانتاج من بذور واسمدة ومكننة حديثة لزيادة انتاج المحاصيل الاستراتيجية كالحنطة والشعير وغيرها من محاصيل الخضر، اضافة الى دعم وتطوير قطاع الثروة الحيوانية باستمرار، فضلا عن زيادة الرسوم الاستيرادية لجميع المنتجات الزراعية ليتسنى للمنتج المحلي منافسة نظيره المستورد.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة