الأخبار العاجلة

الصباح الجديد تغطي فعاليات الدورة ال 72 لمهرجان كان السينمائي

متابعة ـ الصباح الجديد:
تغطي جريدة الصباح الجديد فعاليات مهرجان كان السينمائي في دورته الثانية والسبعين، عبر رسالة يومية ترسلها الزميلة عائشة الدوري التي تتواجد هناك لتغطية فعاليات هذه الدورة التي تبدأ فعالياتها للفترة من 14-25-مايو | ايار 2019.
المشاركة العربية في هذه الدورة ستكون بثلاثة افلام، من الجزائر والمغرب وفلسطين، ضمن مسابقة « نظرة ما».
الفيلم الجزائري يحمل اسم «بابيشا» من إخراج مونية مدور، يتحدث عن جانب من حياة النساء في الجزائر خلال حقبة التسعينيات من القرن الماضي وهي الفترة التي شهد فيها البلد حربا سميت «بالعشرية السوداء»، أودت بحياة أكثر من 200 ألف شخص، وقد تم إنتاج الفيلم خلال 2018 بشراكة فرنسية-بلجيكية.
«آدم» هو عنوان الفلم المغربي للمخرجة للمخرجة والكاتبة امريم توزاني، ي الفيلم اختير من بين 16 فيلما لبلدان مختلفة، يروي قصة فتاة شابة، التي أصبحت حاملاً بعد علاقة خارج الزواج وتقرر في الشهر الثامن من الحمل التخلي عن طفلها لمن يريد التبني.
وتضم المسابقة الرسمية للمهرجا في هذه الدورة 19 فلما، لشهر مخرجي السينما في العالم، سبق للبعض منهم ان حصل على السعفة الذهبية للمهرجان.
من أبرز الأسماء التي ستتنافس على السعفة الذهبية هذا العام، المخرج الإسباني بيدرو ألمودوبار بفيلمه الجديد «Pain & Glory» (الألم والمجد). حصل ألمودوبار من قبل على جائزتي أفضل مخرج وأفضل سيناريو من المهرجان، وأفلامه ضيف دائم على «كان».
ويشارك الأخوين جان بيير ولوك داردان، الحاصلان على سعفتين ذهبيتين بالإضافة لجائزة لجنة التحكيم الكبرى وجائزة أفضل سيناريو. تأتي مشاركتهما من خلال فيلم «Young Ahmed» (أحمد الصغير).
مخرج آخر حاصل على سعفتين ذهبيتين هو كين لوتش، الحاصل على جائزة السعفة الذهبية لمرتين، وصاحب الفلم الشهير الريح التي هزت الشعير، ويشارك بفيلم «Sorry We Missed You» (آسف، اشتقنا لك). تاريخ مشاركات لوتش في «كان» يضم العديد من الجوائز الأخرى، منها الحصول ثلاث مرات على جائزة لجنة التحكيم.
المخرج تيرانس ماليك يشارك بأحدث أفلامه «A Hidden Life» (حياة خفية)، أطول أفلام المسابقة إذ تبلغ مدته ثلاث ساعات، وهي العودة الأولى للمهرجان بعد حصوله على السعفة الذهبية عام 2011.
كما يشارك المخرج الكندي الشاب زافييه دولان بفيلمه «Matthias & Maxime» (ماتياس وماكسيم)، مشاركة دولان هي الثالثة في المسابقة الرسمية لمهرجان كان، وقد حصل في مشاركته الأولى على جائزة لجنة التحكيم وفي الثانية على جائزة لجنة التحكيم الكبرى.
ويأتي بجانب كل هؤلاء، المخرج الأميركي جيم جارموش الذي سيفتتح فيلمه «The Dead Don›t Die» (الموتى لا يموتون) المهرجان. انطلاقة جارموش كانت من خلال المهرجان عام 1984 حينما عرض فيلمه الأول «Stranger Than Paradise» (أغرب من الجنة) وحصل على جائزة الكاميرا الذهبية التي تُمنح لأفضل عمل أول
وتترأس المخرجة اللبنانية نادين لبكي، لجنة تحكيم «نظرة ما»، نادين سبق لها ان فازت العامل الماضي بجائزة لجنة التحكيم فيلمها «كفر ناحوم» الذ ترشح فيما بعد لجائزة أوسكار أفضل فلم أجنبي.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة