الأخبار العاجلة

نفط ميسان تنجز حفر آبار جديدة في حقل البزركان النفطي

لرفع الطاقات الانتاجية في حقول المحافظة

بغداد ـ الصباح الجديد:

أعلنت شركة نفط ميسان، أمس الأحد، إنجاز حفر آبار جديدة في حقل البزركان النفطي، في وقت تستعد فيه لاضافة آبار جديدة لرفع الطاقات الإنتاجية لحقول المحافظة.
وقال مدير عام شركة نفط ميسان عدنان نوشي ساجت في بيان صحافي: «جرى الانتهاء من حفر بئرين جديدين في حقل البزركان ضمن عمليات تطوير حقول ميسان (البزركان, والفكة, وأبو غرب) ومن خلال الجهد الاستثماري لشركة سينوك الصينية المنفذة لعمليات التأهيل والتطوير في حقول ميسان وتحت إشراف كوادر الشركة في الهيئة التشغيلية (FOD)» .
واضاف ساجت ان «الآبار الجديدة أنجزت من قبل شركة كوسل الصينية, ضمن ثلاث عقود لحفر ٤٤ بئرا في حقول ميسان»، مبيناً ان «الآبار المنجزة تنتج من تكوين المشرف وهي (بزركان/ 86 ضمن محطة عزل غاز البزركان الشمالي بطاقة إنتاجية 3968 برميل يومياً, وبزركان/ 100 ضمن محطة عزل الغاز الثانية وبطاقة إنتاجية 2958 برميل يومياً)», مشيرا إلى أن «البئرين (بزركان/ 86 وبزركان/ 100) سيجري إضافتهما لمنظومة إنتاج الشركة ما سيوفر طاقات إنتاجية جديدة لتلك المنظومة».
ويذكر بان الشركات الاستثمارية الصينية تواصل عمليات تطوير حقول شركة نفط ميسان منذ عام 2010 وبموجب تلك العمليات جرى حفر عشرات الآبار النفطية, وانجاز العديد من المشاريع التطويرية التي عززت من إنتاج الشركة فضلا عن الاستخدام الأمثل للغاز الطبيعي المنتج لتجهيز محطات توليد الطاقة الكهربائية.
وكانت شركة نفط ميسان مثلت وزارة النفط كجهة مستفيدة بتوقيع عقد استثمار الغاز المصاحب للنفط في المحافظة مع شركة صينية بمبلغ تجاوز مليار دولار.
وجرى حفل توقيع الاتفاق، في مبنى وزارة النفط بحضور وزير النفط ثامر الغضبان، ومدير عام شركة نفط ميسان عدنان نوشي والسفير الصيني في بغداد تشانغ تاو، بين شركة (بتروتشاينا) باعتبارها المقاول الرئيس لتطوير حقل الحلفاية النفطي، والشركة الصينية للهندسة والانشاءات البترولية (CPECC) (المقاول الثانوي) وهي الشركة التي ستقوم باستثمار الغاز المصاحب لصالح شركة نفط ميسان.
كما وقعت شركة نفط ميسان مذكرة تفاهم مع شركة «بتروتشاينا» لضمان تنفيذ المواصفات المطلوبة والواردة ضمن عقد تطوير حقل الحلفاية النفطي، من قبل الشركة الصينية للهندسة والانشاءات البترولية.
وقال وزير النفط ثامر الغضبان في كلمة بعد حفل التوقيع إن «هذا المشروع الذي جرى توقيع عقده بين شركتي (بتروتشاينا) والشركة الصينية للهندسة والانشاءات البترولية، الصينيتين، من المشاريع المهمة والستراتيجية لتطوير صناعة الغاز في العراق»، مبينا أن الحقل يؤمن استثمارا للغاز المصاحب بطاقة 300 مليون قدم مكعب.
وأكد الوزير أن هذا العقد سيوقف حرق الغاز وهدره وسيوفر فرص عمل للعديد من العراقيين، فضلا عن الحصول على موارد مالية إضافية والمحافظة على البيئة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة