الأخبار العاجلة

العمل تعثر على عائلات عشرة أحداث من الموصل وتواصل البحث عن خمس أخريات

بحثت مع نقابات العمال ضمان حقوق العاملين في القطّاع الخاص
بغداد ـ الصباح الجديد:
اجرت دائرة اصلاح الاحداث في وزارة العمل والشؤون الاجتماعية بحثاً ميدانياً في محافظة الموصل للوصول الى عائلات عدد من المستفيدين الاحداث المودعين في المدارس الاصلاحية.
وقال المتحدث باسم وزارة العمل والشؤون الاجتماعية عمار منعم ان دائرة اصلاح الاحداث كلفت باحثين اجتماعيين لاجراء بحثً ميدانيً في محافظة الموصل للوصول الى عائلات (15) مستفيداً مودعاً في مدارسها الاصلاحية لا يعلمون مصير عائلاتهم بعد الحرب التي جرت في المحافظة ، وان قسم الرعاية اللاحقة في دائرة اصلاح الاحداث اجرى تنسيقاً مشتركاً مع مكتب الامن الوطني في محافظة نينوى لتسهيل عمل الباحثين الاجتماعيين .
واضاف منعم ان عملية البحث عن عائلات الاحداث شملت محافظة الموصل بجانبيها الايمن والايسر اضافة الى مناطق خارج مركز المدينة ، وان الباحثين الاجتماعيين تمكنوا من الوصول الى عائلات (10) مستفيدين وابلاغهم عن مكان احتجاز اولادهم في حين لم يعثر على عائلات (5) منهم لاسباب تعود الى تغيير اماكن سكناهم ونزوحهم الى مناطق مجهولة العنوان .
يذكران قسم الرعاية اللاحقة في دائرة اصلاح الاحداث يعنى بالاحداث المودعين ومتابعة اوضاعهم قبل وبعد اطلاق سراحهم بثلاثة اشهر لدراسة مدى استفادتهم من البرامج التي تلقوها خلال مدة ايداعهم فضلا عن استصدار وثائق رسمية لهم والعمل على التنسيق مع دائرة التاهيل التابعة للوزارة وامكانية تدريبهم وأيجاد فرص عمل لهم والوصول الى عائلاتهم والسعي لدمجهم اسرياً .
على صعيد آخر، اكد المدير العام لدائرة التقاعد والضمان الاجتماعي للعمال في وزارة العمل والشؤون الاجتماعية علي جعفر الحلو حرص الوزارة ومجلس ادارة صندوق العمال على تعزيز العلاقة مع الاتحادات والنقابات العمالية في العراق لضمان حقوق هذه الشريحة.
وقال المدير العام خلال استقباله وفدا من الاتحاد العام لنقابات العمال في العراق برئاسة ستار دنبوس ان الدائرة تسعى لتحقيق الافضل بالنسبة لضمان حقوق العاملين في القطاعات الاقتصادية من خلال تنفيذها لقانون التقاعد والضمان الاجتماعي للعمال رقم 39 لسنة 1971.
واضاف ان الدائرة تعمل على وفق احكام المادة 58 من القانون على تسجيل العاملين في مؤسسات القطاع الخاص بالضمان الاجتماعي واصدار هويات ضمان لهم، مبينا ان الدائرة تتابع قضايا العمال المضمونين وتبلغ المؤسسات العاملين فيها بما يطرأ على اوضاع عملهم من تغيير وملاحقة الادارات او اصحاب العمل لتسديد الاشتراكات المتوجبة عليهم.
واشار المدير العام الى ضرورة منح العمال المضمونين مساعدات مالية من قبل مؤسساتهم في الاعياد والمناسبات وكذلك في حالات الوفاة او المرض، بوصفهم افراداً فاعلين ومنتجين في المجتمع.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة