الأخبار العاجلة

65 % من عائدات خام الاقليم تخصص لرواتب الموظفين

بغداد ـ الصباح الجديد:
أعلن وزير مالية اقليم كردستان ريباز حملان، أمس الاثنين، عن تخصيص نسبة 65% من عوائد نفط الاقليم الى رواتب موظفي الاقليم، في حين أشار الى أن وزارته تتسلم نحو 378 مليار دينار من عائدات النفط.
وقال حملان في بيان نشر على موقع حكومة الاقليم، إن “إقليم كردستان يصدر يوميا ما بين 300 الف ــ320 ألف برميل”، مبينا ان “وزارة المالية تتسلم نحو 378 مليار دينار شهريا من موارد النفط، منها نسبة 65% تخصص لرواتب موظفي الاقليم والباقي كمستحقات للشركات العاملة والقروض ومصاريف النقل”.
واضاف حملان أنه “يتم تخصيص نسبة 83% من جميع واردات الاقليم الداخلية والنفط والمبالغ التي ترسلها الحكومة الاتحادية للاقليم لدفع الرواتب، كما تخصص نسبة 5% لسلف الدوائر والمؤسسات ونسبة 8% للخدمات مثل الادوية وأجور الكهرباء وتخصيصات الطعام والصيانة والايفادات والاتصالات والتنظيف ويتم تخصيص 4% فقط للاستثمار”.
في السياق، كشفت وزارة النفط عن ان عدم التوصل لاتفاق بين بغداد واربيل على تصدير النفط عبر المنفذ الشمالي، يفقد العراق خسائر يومية تصل الى ٥٥٠ الف برميل يومياً.
وقال المتحدث باسم الوزارة عاصم جهاد في حديث صحافي، ان “نفط كركوك متوقف بسبب عدم الاتفاق مع اقليم كردستان”، مبينا ان “وزارة النفط ترغب بالاستئناف مجدداً عبر انبوب الاقليم”.
واضاف ان “انتاج حقول كركوك الان هو اكثر من 150 الف برميل ويمكن زيادة هذه المعدلات بعد استئناف الصادرات”، عاداً “عدم التصدير عبر المنفذ الشمالي يتسبب بخسارة العراق الى ايرادات مالية لمعدلات تصدير يومية لأكثر من 550 الف برميل يومياً”.
وأوضح ان” الوزارة اعلنت اكثر من مرة عن رغبتها بالتصدير عبر المنفذ الشمالي، ولكن تعقيدات الملفات بين الحكومة الاتحادية والاقليم تسبب بذلك، فضلا عن قيام الاقليم بالتصدير وإبرام العقود مع الشركات من دون الرجوع الى الحكومة الاتحادية ووزارة النفط”.
وشدد على ان “توقف الصادرات النفطية يضر بالاقتصاد الوطني ويتسبب بخسائر مالية كبيرا”، مطالبا بـ”وضع المصلحة الوطنية فوق كل اعتبار لان تصدير هذه الكميات سيسهم برفد الموازنة العراقية باموال الصادرات التي توزع على جميع العراقيين”.
يذكر ان وزارة النفط دعت في اكثر من مفاوضات اقليم كردستان الى تسليم صادرات الى شركة سومو، الا ان الاقليم يرفض تسليم الصادرات، ولا زال مصير صادرات نفط كركوك الذي صدر من قبل اقليم كردستان منذ ٢٠١٤ يعد واحدة من الملفات الغامضة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة